متى يطرد لاعب كرة القدم من المباراة

كتابة: Nessrin آخر تحديث: 01 يونيو 2021 , 17:58

متى يطرد اللاعب في كرة القدم

يعد كارت الجزاء الذي يشهره الحكم في وجه اللاعب، في الرياضات بشكل عام وفي الجماعية بشكل خاص، ويمكن اعتبار البطاقة أو الكارت كأداة للتحكيم بشكل رسمي أو بطريقة تعتبر مطابقة للقانون، والمعروف أن الغرض من هذا الكارت، أو البطاقة، هو إيقاف أحد الأطراف كنوع من العقوبة،  في اللعبة بسبب القيام بعمل قد يتسبب في كارثة، أو أذى شديد لطرف آخر في اللعبة أو يتسبب في الوصول لنتائج سلبية على سير المنافسة الرياضية بشكل سلمي، ويوجهها للعنف.

ويستخدم كارت الطرد من التحكيم  في مواجهة اللاعب الذي لا يلتزم بقانون اللعبة ويخرج عن إطارها التنظيمي، وخاصة إذا كان هذا التجاوز قد تعدى الحد المقبول من التصرفات، أو أعاد تكرار الأخطاء التي سبق التنبيه عليها، لذلك فهناك نوعين من تلك الكروت، واحدة منهم تحمل اللون الأصفر، وهذا اللون الذي يشير إلى وجود خطأ ارتكبه اللاعب، وهناك البطاقة ذات اللون الأحمر، وهي بطاقة الطرد من ساحة المنافسة، سواء كان ملعب كرة قدم أو غيره من الرياضة .

وتختلف طرق الطرد التي تحدث في الملاعب، وخاصة هنا ملاعب كرة القدم ، حيث توجد طريقة الطرد المباشرة، التي يطبقها طاقم التحكيم، عن طريق إظهار البطاقة الحمراء للاعب بعد قيامه بالأخطاء كما بيان ذلك سابقآ، كما لو تسبب في أذى لمنافس آخر، بشكل مقصود، أو تدخل مع اللاعب المنافس من الخلف.

وقد يتم طرد اللاعب كذلك بطريقة غير مباشرة بواسطة فريق التحكيم، عن طريق إظهار البطاقة الصفراء لمرة واحدة، ثم مع الاحتياج تكرار التنبيه تخرج البطاقة الصفراء للمرة الثانية، والبطاقة الصفراء للمرة الثانية يتغير مدلولها، بحيث تعني إخراج اللاعب تمامًا من ساحة المنافسة داخل حدود المباراة، وترك الملعب تماما.

والطرد مع المنع يحدث مع اللاعبين فقط، أما فيما يخص الفريق الفني أو الإداري أو الجمهور ومن في حكمهم، فليس للحكم أن يطردهم أو يوقفهم، بل له أن يستبعدهم من نطاق الملعب إذا أخلوا بالنظام.

بطاقات الطرد لها دلالات معينة، فحصول اللاعب على كارت باللون الأصفر يشير إلى أنه تحصل على إنذار، وأن هذا الإنذار قد تم تسجيله من قبل الحكم، وأن الكارت الثاني يعني الطرد، فيعتبر بطاقتين صفراء هما بمثابة كارت واحد أحمر.

أما عن دلالة الكارت ذو اللون الأحمر فهو يعني الإقصاء من الملعب، ولا يمكن أن يعود اللاعب مرة أخرى لممارسة تلك الرياضة داخل الساحات المحددة لها، وبالنسبة لكرة القدم لا يمكن أن ينزل إلى الملاعب في مباريات إلا بعد سريان حكم التحكيم حيث يقرر الحكم إذا كان الطرد من الملعب، يسري على مبارتين أم ثلاثة مباريات، وهو ما يعني أن الحكم لا يتعلق بتلك المباراة فقط بل يتخطاها لمباريات قادمة بالعدد الذي يحدده وأقصاه ثلاثة، كما أنه لا يمكن استبداله بغيره من اللاعبين، حيث أن الحكم يسري على الفريق الذي يلعب فيه اللاعب، ويصبح مكانه، وكأنه مشغول بالفعل رغم طرد اللاعب.

ويمكن تقسيم أسباب طرد اللاعب بعد التفصيل السابق إلى:

  • طرد مباشر، لإصابة لاعب أخر بشكل مؤذي بشدة، أو للتدخل على اللاعب من الخلف.
  • طرد غير مباشر، بسبب انتهاك سلوك غير رياضي، والانتهاك لروح اللعبة، والروح الرياضية.
  • عقاب لارتكاب جريمة خطيرة.
  •  عقاب بارتكاب السلوكيات العنيفة.
  •  البصق على الخصم أو على غيره.
  •  لمس الكره بشكل متعمد ليمنع الفريق الاخر من التقدم أو إحراز الأهداف.
  •   استخدام أي لغة  أو إيماءة مسيئة أو بها إهانة أو تعدي.

وتعود قصة استخدام الكروت الحمراء والصفراء في الملاعب إلى قصة حدثت منذ سنوات بعيدة، قبل تطبيق نظام الكروت الحمراء والصفراء في المباريات، حيث كانت تقام مباراة دولية وكان الحكم فيها يتحدث اللغة الإنجليزية ، وأحد الفريقين من أسبانيا.

وأثناء المباراة استحق أحد اللاعبين الأسبان الإنذار، لكن الحكم وجه له الإنذار باللغة الإنجليزية والتي لم يفهمها اللاعب، وعاد اللاعب وارتكب خطأ يستحق الإنذار الثاني ثم الطرد، فقام الحكم بطرد اللاعب، مما أثار استياء الجماهير واعتبروا الأمر نوع من الظلم للاعب لجهله باللغة الإنجليزية.

وعلى أثر تلك الحادثة تم استحداث فكرة الألوان حيث لا يحتاج اللون الأصفر والأحمر للغة خاصة لمي يفهمها اللاعب، وكانت الفكرة أمر مميز جدا، وناجح إلى حد بعيد، وطبقت في أول ألعاب أولمبياد بعدها، وتم تعميمها على مستوى العالم بالرغم من رفض بعض الاتحادات الأوروبية لها بعض الوقت إلا أن الاتحاد الدولي لكرة القدم استطاع الضغط لتنفيذها لشعبية تلك الدوريات. [1]

قوانين كرة القدم

تعد الرياضة أمر مهم في حياة الناس، كانت في القديم للتسلية، والتشجيع، وإظهار للمواهب، ثم مع مرور الوقت تحولت إلى صناعة في حزء كبير منها، تدر ربح وأموال، وينفق عليها من أجل الربح، وغيره من الأمور التي تشترك بينها وبين المجالات الاقتصادية، وكما أن لكل رياضة قانونها، فإن أصهر وأهم رياضة على مستوى العالم، وأكثرها شعبية وجماهيرية هي رياضة كرة القدم، والتي لها قوانينها وضوابطها، ويمكن الحديث عن ضوابط وقوانين كرة القدم في إطار القوانين المستحدثة، عن طريق بيان ما يلي:

  • القرعة تحدد القرعة أحقية الفريق الذي فاز بالقرعة، في أن يقرر المرمى الذي يختاره وركلته.
  • لمسة اليد تعد لمسة اليد مهما كانت سواء عن قصد أو عن غير قصد خطأ.
  • ركلة المرمى، يتم السماح باستقبال كرة القدم، من خلال اللاعب عن طريق حارس المرمى التابع لنفس الفريق، دون مشكلة حتى إذا تواجد اللاعب في نفس منطقة الجزاء. [1]

كم مباراة يتوقف اللاعب إذا أخذ كارت أحمر مباشر

تبعًا للقوانين الدولية التي أقرها الاتحاد الدولي لكرة القدم، فاللاعب الذي يتحصل على بطاقة ذات لون أحمر بطريق مباشر، وبحسب القوانين الدولية للاتحاد الدولي لكرة القدم، فإن الإيقاف لمدة مباراة واحدة لأي لاعب يحصل على الكارت الأحمر، بطريقة الطرد المباشر.

فيما يخص كأس العالم، أما فيما يخص البطاقة ذات اللون الأصفر، فإن من يحصل على بطاقتين باللون الأصفر، في مباراتين مختلفين، ويتم الإيقاف لمدة مباراة، وتلغى الكروت لكل اللاعبين الذين حصلوا على بطاقات في دور المجموعات، في الدور الثمانية.

كم لاعب يطرد وتنتهي المباراة

تعتبر كرة القدم أهم رياضة تقام على مستوى العالم، وهي تصنف باعتبارها رياضة جماعية د، وتعد رياضة كرة القدم، واحدة من أشهر الرياضات، بل هي أشهرها على الإطلاق على المستوى العالمي، وهي الرياضة الأكثر انتشار حول العالم، يلعبها الأولاد في الشوارع، والشبان في الساحات وعلى الشواطيء، و يمارسها كل الأعمار والفئات.

وتقام المباريات بين الفرق الرياضية، بحيث يلعب الفريقين في منافسة تحتوي على إثنان وعشرون لاعب، لكل فريق أحد عشر لاعب، يتنافسون خلف كرة من أجل إدخالها في شباك الخصم، وهذه اللعبة لها قوانينها الخاصة، ومن بين قوانين تلك اللعبة أن اللعب مستمر مادام كل فريق لا يزال فيه سبعة لاعبين، وهو ما يعني أنه لو وصل عدد اللاعبين إلى ستة تنتهي المباراة، بمعنى أن طرد خمسة من اللاعبين ينهي المباراة.

وفي الحالة المشار إليها سابقاً يتم وقف المباراة وطرد الفريق الذي تم طرد خمسة لاعبين منه، مع اعتبار الفريق قد انهزم بنتيجة ثلاثة مقابل صفر.

ورياضة كرة القدم، تسير تبعاً للأحكام الرياضية، والقوانين، ولا يسمح بلمس الكرة باليد إلا لحارس المرمى، أما باقي اللاعبين فيسمح لهم بالتعامل بباقي الجسم دون مشكلة، وتحمل اللعبة حقوق، وعقوبات وغيرها، في حالات محددة، وتعتبر الكروت الحمراء والصفراء، جزء من تلك القوانين. [2]

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق