اضرار الحقن الخاطئ في العضل .. ومتى تظهر الأعراض

كتابة: ضحى حماده آخر تحديث: 14 يونيو 2021 , 04:13

ما هو الحقن العضلي

يتكون الجسم من أجهزة ، وشرايين ، وأوردة ، وايضاً عضلات ، ولكل منهم دوره في نظام الجسم ، والحقن العضلي عبارة عن ممارسة طبية من أجل توصيل العقار إلى عمق العضلات بالجسم ، مما يؤدي إلى امتصاص العقار بسرعة ، وسريانه في مجرى الدم ، ويرطع ذلك إلى أن الأنسجة العضلية تحتوي على إمدادات دم أكبر من الأنسجة الموجودة تحت الجلد مباشرة ، كما أن الادوية تشمل الحقن العضلي أكثر من الحقن الوريدي ، وما يسهل هذا الإجراء هو أن الشخص يمكنه القيام بحقن نفسه ذاتياً.

ويتم استخدام الحقن العضلي بدلا من الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم ، بسبب أن بعضها قد يفقد تأثيره عند مروره عبر الجهاز الهضمي ، او الحقن الوريدي ؛ حيث أنه لا يمكن أن تحقن جميع الأدوية عن طريق الوريد بسبب تهيج الأوردة من بعض المكونات الدوائية ، او بسبب عدم تقدير موقع الوريد المناسب للحقن.

أين يتم الحقن العضلي

من المعروف أن الجسم يحتوي على العديد من العضلات ، ولكن لا يمكن أن يتم الحقن في جميع العضلات لعدة أسباب منها صغر حجم العضلة ، او قربها من أوردة واعصاب كبيرة قد تمثل خطراً على صحة الإنسان ، وتعتبر المناطق العضلية التي تستخدم للحقن العضلي هي : [1]

  • العضلة الدالية للذراع

حيث أن العضلة الدالية في الذراع هي الموقع الأكثر شيوعاً أثناء تلقي اللقاحات ، ولكنه ليس مناسبا كثيرا إن كنت انت من تحقن نفسك بغرض توصيل الأدوية بخلاف اللقاحات ، وذلك بسبب صغر حجم الكتلة العضلية به التي تجعله يحد من حجم الدواء الذي يتم حقنه فلا يجب أن يزيد عن 1 مل لتر.

وان حدث وكان حجم الدواء لا يتخطى 1 مل لتر ، فيجب أن تطلب المساعدة من أحد لحقنك في هذه العضلة ، ومن أجل تحديد الموقع المناسب يقوم بتحسس عظام الجزء العلوي من العضد ، وفتح إصبعين أسفله مكونا مثلث ، ويتم حقن الدواء وسط المثلث.

  • العضلة المتسعة الوحشية في الفخذ

وهذا المكان في الفخذ من أشهر المواقع التي تستخدم للحقن الذاتي ، وكذلك فإنه المكان الموصي باستخدامه لحقن الأطفال تحت سن خمس سنوات ، ويمكنك تحديد موقع الحقن الصحيح في الفخذ من خلال تقسيم الجزء العلوي منه إلى ثلاثة أجزاء متساوية ، ثم قم بتحديد منتصف هذه الأجزاء ويتم الحقن في أعلى هذا الجزء من الخارج.

  • عضلة الفخذ البطني في الورك

تعتبر هذه العضلة من الأماكن الآمنة للحقن العضلي للبالغين والاطفال الأكبر من سبعة أشهر ، وذلك بسبب عمقه ، وابتعاده عن أي من الأعصاب الكبيرة أو الأوعية الدموية ، ولكن من الصعب استخدامه في الحقن الذاتي لصعوبة الوصول إليه جيدا ، ومن أجل تحديد الموقع المناسب ، يتم وضع كعب اليد على الفخذ موجها الاصابع نحو الرأس بحيث يصنع السبابة والوسطى شكل V ولكن بشكل بسيط ، ويتم الحقن في المنتصف.

  • عضلات الأرداف الظهرية

يشيع استخدام عضلات الارداف النظرية في الحقن العضلي لدى البالغين والأطفال ، ولكن مع احتمالية الخطورة الكبيرة التي قد يتسبب الحقن الخاطئ بها ، تم النصح بتجنب هذا الموقع للحقن ، ويستبدل لعضلة الفخذ الباطني.

وعند استخدام هذا الموقع للحقن ، يتم تقسيم الردف إلى أربعة مربعات ، ويتم تحديد المربع العلوي الخارجي للحقن ، ولكن ينصح بعدم استخدام هذا الموقع للأطفال ، او الحقن الذاتي ، كما ينصح بتجنب واستبداله بأي من مواقع الحقن العضلي السابقة ، مع التنوع في أماكن الحقن حتى لا تتأذى العضلات.

مخاطر الحقن العضلي الخاطئ في العضل

يعتبر الحقن العضلي آمنا تماما ما لم يتم تحديد مكان خاطئ للحقن ، كما تعتمد نسبة الخطر على عدة عوامل منها ؛ الاهتمام بالنظافة ، واختيار مكان الحقن العضلي المناسب ، فإن كان في العضلة الدالية أثناء أخذ اللقاح ، او في عضلة الفخذ الباطني ، او في عضلة الذراع ؛ فقد يؤدي الحقن الخاطئ إلى التهاب العضلات ، او عدم قدرة العضلة على الحركة لفترة من الزمن.

ولكن إن تم اختيار عضلات الارداف الظهرية كموقع للحقن ، ولكز يتم تحديد مكان الحقن جيدا ، فمن الممكن أن يؤدي ذلك إلى مخاطر كبيرة على الجسم ، وإصابات تأخذ وقتا طويلا في العلاج ، وذلك بسبب تواجد العصب الوركي ، والذي قد تؤدي إصابته إلى التهابه ، وقد تصل المخاطر إلى الإصابة بالشلل والشلل الرخو ، كما أنه مرتبط بعرق النسا.

متى تظهر أعراض الحقن العضلي الخطأ

عند الخطأ في تحديد الموقع المناسب للحقن العضلي ، او حقن الدواء في مكان حقن آخر ، فإن ذلك يؤدي إلى بعض الأعراض البسيطة ،او الخطيرة التي منها الخطير وغير الخطير ، وتتمثل أعراض الحقن الخاطئ في : [1]

  • الشعور بالتنميل ، او الخدر في العضلة
  • استمرار النزيف وعدم توقفه
  • احمرار مكان الحقن
  • التهاب العضلة بشظة
  • تورم المنطقة
  • تورم في الوجه
  • ضيق التنفس
  • فقدان القدرة على تحريك العضلة

وتظهر أعراض الحقن العضلي الخاطئ في الحالات التالية :

  • تلوث ادوات الحقن بدءا من يد الشخص الذي يحقن الدواء ، إلى تلوث الإبرة أو مكان الحقن.
  • وجود حساسية لدى المريض تجاه أحد مكونات الدواء ، لذلك يجب الاهتمام بعمل اختبار الحساسية للأدوية التي تطلب ذلك في نشرتها.
  • اختيار المكان الخاطئ للحقن والذي من الممكن أن يؤدي إلى مشاكل كبيرة تصل إلى الإصابة بالشلل الرخو.

نصائح لحقن اسهل

عند الإقدام على حقن الدواء في أحد العضلات المذكورة ، من الممكن أن تتجنب الألم الناتج عن الحقن ، او عدم التوفيق في اختيار مكان الحقن المناسب ، لذلك إليك بعض الخطوات التي تساعدك في ذلك : [1]

قبل الحقن

  • قم بعمل كمادات ثلج على مكان الحقن من أجل تخدير المنطقة ، ثم قم بتنظيف المكان بالكحول قبل أخذ الدواء.
  • اعمل على تدفئة الدواء قبل سحبه إلى الحقنة ، عن طريق فرك الزجاجة بين يديك.
  • اختيار الطبيب أو الممرضة من أجل حقن الدواء ، وعدم تجاهل الأمر حتى تضمن اختيار مكان مناسب للحقن.

بعد الحقن

  • عمل كمادات دافئة تساعد على سريان الدم والدواء.
  • الاستمرار في تحريك مكان الحقن من أجل تجنب الالم وظهور الدمامل.
  • الاهتمام بنظافة مكان الحقن.
المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق