أمثلة من البذور ذوات الفلقه الواحدة

كتابة: alaa saad آخر تحديث: 22 يونيو 2021 , 09:47

بذور ذوات الفلقة

تنتمي البذور أحادية الفلقة إلى مجموعة النباتات المزهرة أو مغطاة البذور، وتحتوي هذه البذرة على ورقة جنينية واحدة أو فلقة، مما يعني أن البذرة تنمو من ورقة واحدة، لأن هناك ما يقرب من 60 ألف نوع من تلك العائلة، ومن النباتات التي تنتمي إلى البذور أحادية الفلقة ما يلي:

  • البصل.
  • الثوم.
  • الزنبق.
  • السحلبية.
  • السوسن.

بذور ذوات الفلقتين

تصنف بذور ذوات الفلقتين في مجموعة من النباتات المزهرة تعرف بإسم البذور ذات الغطاء المغلق، وتشمل 170-175 ألف نوع مختلف، وهي نباتات تتكون بذورها من فلقتين؛ تنمو ورقتان منها، وعلى الرغم من أن الفيلسوف اليوناني ثاوفرسطس قد أدرك منذ فترة طويلة الاختلافات بين النباتات المزهرة، إلا أن العالم جون راي قام بتصنيف النباتات ثنائية الفلقة في عام 1682، كما أن العديد من العائلات تندرج أيضًا تحت النباتات ذات الفلقتين، بما في ذلك التالية:

  • الآسية.
  • السذابية.
  • الخلنجية.
  • البروطية.
  • الكزوارينية.
  • البقولية.
  • النبقية.
  • الفوية.
  • الفربيونية.
  • الغارية.
  • الكرنبية.
  • الخيمية.
  • الغدبية.
  • القرنفلية.

أمثلة من البذور ذوات الفلقه الواحدة

تسمى محاصيل الحبوب الموجودة في جميع أنحاء العالم بالفصيلة النجيلية، وهناك أنواع أخرى أحادية الفلقة، مثل السوسنيات والنرجسيات والزنبقيات، وتشمل ما يلي:

  • العنب.
  • التفاح.
  • الفاصوليا.
  • الذرة.

ماهي أنواع البذور الناضجة

هناك نوعان من البذور الناضجة وهما كالتالي:

  • بذور غير زلالية: التي لا تحتوي على إندوسبيرم متبقي لتخزين الطعام . كالفول السوداني، والفاصويلا، البازلاء.
  • بذور زلالية: تحتوي على الإندوسبيرم، ويعمل كمخزن للمواد الغذائية، مثال: القمح والذرة.

مكونات البذرة

تتكون كل بذرة من النباتات من ثلاثة مكونات رئيسية وهي كالتالي:

  • الغلاف: وهو ما يغطي جميع المكونات الداخلية لكل بذرة ويحميها من التأثيرات الخارجية التي تحيط بها، ويعتمد نوع الغطاء على طبيعة كل بذرة البذور، على سبيل المثال بذور الفول لها غلاف جلدي، وبذور البطيخ لها غلاف خشبي، وبذور اللوز لها غلاف رقيق، ويساهم غطاء البذور في دخول الماء إليها للحصول على غذاء كافٍ لها.
  • الفقتان: وتحتويان على الأنسجة الداخلية للبذرة، وتساهمان أيضًا في إرسال الغذاء إلى جنين البذرة، من أجل الحفاظ على نموه وتطوره، وقد تحتوي بعض البذور أيضًا على فلقة واحدة ، مثل: “الأرز والشعير” وتسمى بذور أحادية الفلقة، ويمكن أن تحتوي أيضًا على فلقتين، فتسمى البذور ثنائية الفلقة، مثل: “العدس والحمص والفاصوليا والفول”.
  • الجنين: هو نبات الذي يستعد للنمو داخل البذرة، وعندما تتوفر جميع الظروف والعوامل البيئية المناسبة لذلك، يصبح جاهزًا لإنتاج نبات جديد يشبه النبات الأم في جميع خصائصه الخارجية وشكله، أو قد يتميّز بشكل مختلف في حالة وجود عوامل زراعية مناسبة، أو التدخل البشري الذي يؤدى إلى تغيير في طبيعة النبات الجديد.[1]

أهم الفصائل النباتية لذوات الفلقة الواحدة

وهي الفصيلة النجيلية، التي تضم أهم الحبوب على مستوى العالم، مثل “القمح، والأرز، والذرة، والشعير، والشوفان”، وتعتبر السحلبيات واحدة من أكبر الفصائل في هذه المجموعة، كما هو الحال مع الفصائل الأخرى مثل الزنبقيات والنرجسيات وبساتين الفاكهة ، مثل الجراد والقزحية والزنجبيل والسعداء والأماريليس، والنجيليات والسوسنيات وكالزنجبيليات والجريسات والأمارلسياتو”.

أهمية نباتات ذوات الفلقة الواحدة

تعتبر النباتات أحادية الفلقة ذات أهمية كبيرة في مجال الزراعة، حيث تأتي معظم الكتلة الحيوية المنتجة من أحادية الفلقة، وتعد الأعشاب من الفصائل النجيلية وهي أهم فصائل تلك المجموعة من الناحية الاقتصادية، وتتضمّن أحاديات الفلقة حبوب “الأرز، والقمح، والذرة، وما إلى ذلك”، وحشائش المراعي وقصب السكر والخيزران، وقد تطورت الحشائش الحقيقية إلى عوامل عالية التخصص في التلقيح بالرياح، وإنتاج الحشائش أزهارًا أكثر صغرًا، وتتجمع في مجموعات مرئية جدًا تسمى نورة النبات.

كما تعتبر النباتات أحادية الفلقة أيضًا ذات أهمية اقتصادية، مثل “الموز” وفصيلة الزنجبيل مثل الزنجبيليات، وفصية البصل والثوم، والتي تشمل الخضروات المنتشرة في كل مكان، وأيضًا العديد من النباتات  النباتات المزروعة من أجل الحصول على البراعم تنتمي إلى مجموعة أحادية الفلقة، وخاصة الزنبقيات والنرجسيات والسوسنيات والأمارلسيات والسحلبيات والقنات والجريسات.

وتحتوي بذور الخزامىات على ورقة جنينية واحدة، أو ما يسمى بالفلقة، وباقي تسميتها ينسب في الماضي كان ينسب إلى البذور أحادية الفلقة وجنينها، وأصبح اسمها الحديث “ليلياتا”، منسوبًا إلى الزنبق وهي فئة من النباتات المزهرة، على عكس فئة البذور ثنائية الفلقة.

سمات تُميز نباتات ذوات الفلقة عن الفلقتين

هناك 6 خصائص يمكن من خلالها تمييز النباتات ذوات الفلقة وذوات الفلقتين، وتظهر فيما يلي:

  • تتصف أجزاء الزهرة في النباتات أحادية الفلقة بأنها تتكون من العدد 3 أو مضاعفاته، أما ثنائية الفلقة فتتكون من العدد 5 أو مضاعفاته.
  • تكون العروق الموجودة في الأوراق متوازية في النباتات أحادية الفلقة، وشبكية في ذوات الفلقتين.
  • الجذور في أحادية الفلقة تكون ليفية، ووتدية في ذوات الفلقتين.
  • لا يوجد نمو ثانوي على السيقان في النباتات أحادية الفلقة، ويظهر النمو الثانوي في النباتات ذوات الفلقتين.
  • يكون هيكل حبوب اللقاح أحادي في النباتات أحادية الفلقة، وثلاثي في النباتات ذوات الفلقتين.
  • تكون الحزم الوعائية مبعثرة في الأسطوانة الوعائية في النباتات أحادية الفلقة، ومنظمة ومرتبة بشكل مركزي في ذوات الفلقتين.

الفرق بين نباتات ذوات الفلقة والفلقتين

يتكون الجنين داخل البذرة أحادية الفلقة، وتكون الأوراق طويلة أساسًا، بينما تكون النباتات العشبية عمودية على الساق، غير متفرعة على الجذع إلا في حالة الدوم، كما يتخذ التعرق في أوراقها على شكل الصلابة، ويكون متوازيًا أو طوليًا أو عرضيًا، وتتميز الأوراق الزهرية بشكلها الثلاثي بينما تكون الحزم في الساق غير حامله الكامبيوم ومبعثره ذات جذور ليفية .

كما سميت النباتات ذوات الفلقتين بهذا الاسم لأنّه يوجد في جنين البذرة نبتتان، كما يتم تخزين الطعام فيهما، وتتميز السيقان بأنّها خشبية لها العديد من الفروع، وكذلك الجذور وتدية الشكل ويأخذ نصل العروق الشكل العريض والاسطواني بينما تكون القاعدة منتفخة محتويه على نسيج الكامبيوم.

الإختلاف البذري لكلاً من نباتات ذوات الفلقة والفلقتين

البذور أحادية الفلقة

تتكون البذرة في الفلقة الواحدة من ورقة جنينية واحدة رقيقة، فعندما تنمو ورقة واحدة من بذرة وعادة ما تكون طويلة ونحيلة وتتميز بنباتات منفردة، تكون البذرة مهدئةسويدائية، حيث تقع السويداء خارج الورقة، وتتحول الفلقة في معظم الحالات إلى عضو ينقل الطعام من السويداء إلى الجنين

وتتكون بتلات الزهور الخاصة به من ثلاث بتلات أو مضاعفات الثلاثة، والتماثل في مستوى واحد، كما تصنف النباتات المزهرة على أنها ثنائية الفلقة، والتي لها ورقتان جنينيتان في البذور،وينقسم منها 20000 نوع من الفاكهة و 10000 نوع من النباتات المقسمة، كما يعتبر معظم المحاصيل والنباتات مصدرًا للغذاء: مثل قصب السكر والموز والأرز والشعير والخيزران والقمح والنخيل وغيرها من البذور ذوات الفلقة.

البذور ذوات الفلقتين

تتكون البذور ذوات الفلقتين من ورقتين، وتوجد السويداء داخل الأوراق، كما تنبت ورقتان من البذرة، وتكون الأوراق كثيفة نوعًا ما لاحتوائها على عناصر الغذاء، وتتعدد أوراق الشجرة لبذور ذوات الفلقتين، وتحتوي على عروق شبكية تشكل الجذور، وهذه جذر طويل تنبت منه عدة جذور صغيرة وفي نفس النبتة يكون الجذع صلبًا، ومع مرور الوقت يصبح أكثر سمكًا وتنمو الفروع منه.تتكون الزهرة من أربعة أو خمسة أجزاء، ويفصل الكأس عن البتلات وعادة ما يكون أخضر اللون.[2]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى