ماذا سيحدث إذا سقطت الأرض في الثقب الأسود 

كتابة: Manar El Azab آخر تحديث: 02 أكتوبر 2021 , 11:52

ماذا سيحدث إذا سقطت الأرض في الثقب الأسود

لعل اكثر الأسئلة التي تخطر في البال عندما يتم الحديث عن الثقوب السوداء ومدى حقيقة الأفكار السائدة في افلام الخيال العلمية حول الثقوب السوداء وقدرتها الهائلة على ابتلاع كل شئ يمر بالقرب منها، إلا أن السؤال الأبرز هو كيفية تأثير الثقوب السوداء على الكائنات البشرية أو على كوكب الأرض في حالة سقوط كوكب الأرض داخل ثقب أسود.

ما هي الثقوب السوداء 

عندما يقوم علماء الفلك بدراسة الظواهر الكونية فإنهم يقومون بتوجيه مراصدهم الفلكية نحو السماء لالتقاط القادم من هذه الظواهر والاجرام وتحليله ودراسته للحصول على معلومات حول مصدر هذا الضوء

إلا أن الثقوب السوداء من الظواهر الكونية الغامضة والتي لا نعرف الكثير من المعلومات حول ماهيتها ويعود السبب في ذلك إلى قوة الجذب الهائلة التي تتميز بها الثقوب السوداء بحيث لا يستطيع أي شئ أن يُفلت من هذه الجاذبية العالية حتى الضوء نفسه إذا وقع ضمن مجال محدد بالقرب من الثقب الأسود فإنه لن يتمكن من الإفلات من جاذبيته.

خصائص الثقب الأسود 

للثقب الأسود ثلاث خصائص تعتبر قابلة للقياس من حيث المبدأ:

  1. كتلتها
  2. دورانها حول نفسها أي كمية التحرك الزاوي 
  3. شحنتها الإلكترونية الكلية 

وهذه هي العناصر الثلاثة الوحيدة التي يمكن لمراقب خارجي أن يعرف عنها.

إن الثقوب السوداء تتواجد بالقرب من مراكز المجرات وقد تكون كتلتها أكبر من كتلة الشمس بملايين المرات وقد نجد في حالة ما أن هناك مرتين في حالة اندماج حينها سيقترب الثقبان الأسودان في مركزي المجرة بدرجة كبيرة وستصبح المسافة بينهما صغيرة جداً ويقوم أحد الثقبين بإعطاء دُفعة جاذبية كافية

لكي تخرجه بعيداً عن المجرتين أو عن المجرة الكبيرة بعد الاندماج وربما يقوم الثقب الأسود بجذب بعض النجوم حوله بعد أن يخرج من المجرتين المندمجتين ولكن بشكل عام فقد يتحرك بحرية منفرداً داخل الكون ولكن يلزمنا الكثير من الحظ لكي لا يندمج الثقبان الأسودان  نفسهما.

ماذا سيحدث إذا كان الثقب الأسود المطرود خارج المجرتين المندمجتين قد جاء إلى مجرتنا

حدوث هذا الأمر صعباً جداً لكن التفكير فيه ممتع وشيق .. ما أن يبدأ الثقب الأسود بالحركة داخل المجرة سنلاحظ أن  مسارات النجوم التي يسير بالقرب منها قد تشتت واختلفت وبما أن مجموعتنا الشمسية تدور حول مركز المجرة فسيتغير مسار المجموعة الشمسية إذا اقترب الثقب الأسود.

عندما يكون الثقب الأسود على بُعد 1000 سنة ضوئية ولكن تغير مسار المجموعة الشمسية حول مركز المجرة لكن يكون ذا تأثير كارثياً علي الحياة في كوكب الأرض حتى ولو كنا في مسار اصطدام مع الثقب الأسود ذاته فإنه سيكون لدينا  بضع مئة الآلاف من السنوات حتى نقطع تلك المسافة لتصل للثقة الأسود وبداية الكارثة الحقيقية.

الاحتمالية الأخيرة

وهي إذا ما اقترب الثقب الأسود من الأرض بمسافة تساوي تلك التي تفصل بين الأرض والشمس عندها ستمزق جاذبية الثقب الأسود كوكب الأرض نفسه وتستمر بضع سنوات علي الأقل حتي يتغير مسار الأرض عند الشمس وعندها سيتجمد أو ينصهر كل شئ حتي يقترب كوكب الأرض من الثقب الأسود بدرجة كافية فيلفيت

وبعدها يبتلع الثقب الأسود البقايا التي كانت يوماً ما هي كوكب الأرض ، لم تستطع الفيزياء حتى الآن معرفة ما سيحدث داخل الثقب الأسود ولا يزال ما يحدث داخل الثقوب السوداء هو اللغز الأكبر في الفيزياء.

الوسوم
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق