ما هي شروط الانضمام لحلف الناتو ؟.. ومن انشأئه واهدافه

كتابة: آيه احمد زقزوق آخر تحديث: 27 فبراير 2022 , 04:42

نشأة حلف الناتو

شهد العالم الكثير من الحروب والنزاعات بداية من الحرب العالمية الأولى حتى انتهاء الحرب العالمية الثانية والتي عملت على تخريب خريطة العالم، فالكثير من الدول احتلت والكثير انضمت لغيرها والكثير بات تحت التهديد، فكان لابد من البحث عن طريقة للحفاظ على سلام الدول الأوربية، فحاولت أمريكا بطل الطرق أن تبحث عن طريقة لحفظ أمنها والتخلص من الهجمات السوفيتية الغاشمة، حيث نشأ حلف شمال الأطلسي(الناتو) رداً على الاتحاد السوفيتي[4][5].

ظلت فكرة إنشاء الناتو مجرد فكرة إلى عام 1949م، حين اجتمعت الولايات الأمريكية المتحدة، والمملكة المتحدة ووجدت أنها في حاجة لتشكيل حلف يحفظ سلامتها وأمنها، وقي 4 أبريل 1949 قامت أثنى عشر دولة أوربية بتوقيع الاتفاقية في واشنطن، وأول من وقع الميثاق الرئيس الأمريكي هاري ترومان، بقيادة دينيس ميرسير، كما كان أول سكرتير عام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، وتمثل أولى الدول الأعضاء:

  1. النرويح
  2. البرتغال
  3. هولندا
  4. لوكسمبورغ
  5. إيطاليا
  6. أيسلندا
  7. فرنسا
  8. الدنمارك
  9. كندا
  10. بلجيكا
  11. الولايات المتحدة الأمريكية
  12. المملكة المتحدة

في هذا الوقت ماس الاتحاد السوفيتي كافة سبل الضغط على الاثنى عشر دولة المنضمة لحلف الناتو ولكن استمرت الدول في صمودها، وكانت أولى نتائج تشكيل الحلب تراجع الاتحاد السوفيتي عن حصاره لبرلين في مايو من نفس العام لتشكيل الحلف.

توالى فيما بعد انضمام الدول الأوربية الأخرى حتى وصل عددهم في عام 2020م إلى 30 دولة أوربية، حيث يشكل الحزب الآن أكبر قوى تحالفية في العالم، حيث يوفر كافة سبل الراح والرفاهية لأعضائه.

شروط الانضمام لحلف الناتو

حلف الناتو من أقوى القوى الأوربية حيث يأمل الكثير من الدول الانضمام للحلف، لكي يحظى بالحماية الكافية لبلاده ويحصل على الامتيازات الخاصة بالحلف، ولكن هناك بعض من الشروط التي تبدوا واضحة للانضمام وبرغم ذلك لا توجد لائحة صريحة للانضمام للحلف وتتمثل المتطلبات الخمس الأساسية للانضمام في[2]:

  • يجب أن تكون الدولة الراغبة في الحصول على عضوية الناتو دولة ديمقراطية تؤمن بالاختلاف والتنوع ولا يوجد بها شائبة عنصرية.
  • لابد أن تكون الأعضاء الجدد في الحلف تتمتع بتطور اقتصادي ضخم.
  • يجب أن تكون الدول الراغبة في الانضمام ذات سيادة عسكرية ولديها قوة عسكرية مسيطرة ولا تخضع لأي من الدول الأخرى.
  • يلزم الناتو الدل الراغبة في الانضمام أن يكونوا من الدول إلي تحترم سيادة الآخرين ولا تتعدى على سيادات الدول المجاورة.
  • من أهم الشروط الخاصة بالانضمام للناتو أن توافق الدول على شروط الاتفاقية الخاصة بالحلف واهم شرط هو العمل من أجل خدمة الحلف وتفضيل المصالح العامة عن الخاصة، والالتزام بالقرارات التي تحظى بتصويت الأغلبية من أعضاء الحزب.
  • وبرغم أن هذه الشروط إلزامية وواجب توافرها في الأعضاء الراغبين في الانضمام إلا أن حلف الناتو لم يضع قائمة مرجعية بالشروط الواجب توافرها في الأعضاء الجدد.

دول حلف الناتو

عضوية حلف الناتو مفتوحة أمام أي دولة أوروبية في أي وقت، مقابل أن تعمل على تعزيز مبادئ الحلف وتساهم في حفظ الأمن في منطقة شمال الأطلسي، كما أن لدى حلف الناتو خطة لعمل العضوية تساعد الأعضاء الطامحين في الحصول على العضوية لتلبية المتطلبات الرئيسية من خلال تقديم كافة المعلومات الهادفة والمساعدة للحصول على العضوية.

يضم الحلف منذ نشأته وحتى الآن ثلاثين دولة أوربية والعدد قابل للزيادة فلا يرفض الحزب أي من الدول الأوربية الراغبة في الانضمام، وتتمثل دول حلف الناتو بالترتيب منذ بداية نشأته حتى الآن في[1]:

  1. النرويح انضمت عام 1949م
  2. البرتغال انضمت عام 1949م
  3. هولندا انضمت عام 1949م
  4. لوكسمبورغ انضمت عام 1949م
  5. إيطاليا انضمت عام 1949م
  6. أيسلندا انضمت عام 1949م
  7. فرنسا انضمت عام 1949م
  8. الدنمارك انضمت عام 1949م
  9. كندا انضمت عام 1949م
  10. بلجيكا انضمت عام 1949م
  11. الولايات المتحدة الأمريكية انضمت عام 1949م
  12. المملكة المتحدة انضمت عام 1949م
  13. اليونان انضمت عام 1952م
  14. تركيا انضمت عام 1952م
  15. ألمانيا انضمت عام 1955م
  16. إسبانيا انضمت عام 1982م
  17. جمهورية التشبك انضمت عام 1999م
  18. المجر انضمت عام 1999م
  19. بولندا انضمت عام 1999م
  20. بلغاريا انضمت عام 2004م
  21. إستونيا انضمت عام 2004م
  22. لاتقيا انضمت عام 2004م
  23. ليتوانيا انضمت عام 2004م
  24. رومانيا انضمت عام 2004م
  25. سلوفاكيا انضمت عام 2004م
  26. سلوفينيا انضمت عام 2004م
  27. ألبانيا انضمت عام 2009م
  28. كرواتيا انضمت عام 2009م
  29. الجبل الأسود انضمت عام 2017م
  30. مقدونيا الشمالية انضمت عام 2020

أهداف حلف الناتو

جاء ميثاق اتفاقية حلف الناتو بمجموعة من المبادئ والأهداف التي يسعى كل من أعضاء الحزب لتنفيذها وتتمثل أهداف الناتو في:

  • العمل على حفظ وسلام الدول الأعضاء المشاركين في الحلف.
  • توثيق العلاقات الدولية السليمة، ومحاولة فض النزاعات بطرق ودية.
  • تحقيق التعاون المشترك بين الأعضاء المشاركين في الحلف.
  • تحقيق الاستقرار والسلام والأمن لكل الدول الأعضاء.
  • الرد على أي هجوم مسلح بشكل جماعي، بحيث يرد الثلاثين دولة بكل جهودهم ضد أي هجمة خارجية على أي دولة من الدول الأعضاء.
  • توحيد الجهود للدفاع عن أي دولة ضد أي عدوان، بأي من الطرق المتاحة.

ميثاق حلف الناتو

يجب على الدول الأعضاء المنضمة لحلف الناتو التوقيع على الميثاق المشترك والذي يشمل مجموعة من المواد التي تعتبر دستور واجب تنفيذه ومن يخل بالميثاق يعتبر خارج الحلف، وتتمثل مواد الميثاق في[3]:

  • المادة الأولى 

تتعهد الدول الأعضاء بفض أي نزاع واقع بالطرق السليمة، وعدم تعريض السلم والأمن الدولي للخطر، كما يجب الامتناع عن التدخل في أي مشكلة دولية أو استخدام التهديدات والقوة الغاشمة بطريقة تعترض مع أغراض الأمم المتحدة.

  • المادة الثانية

يجب أن يسهم الدول الأعضاء المشاركين في الحلف في زيادة تطوير العلاقات الدولية ودعم السلام وتعزيز العلاقات الودية، كما يجب عليهم السعي ملياً للقضاء على كافة النزاعات والمشاكل الخاصة بهم، ودعم الاقتصاد من خلال تشجيع التعاون الاقتصادي بينهم وبين مؤسساتهم الحكومية والاستثمارية.

  • المادة الثالثة

تلزم الاتفاقية الأعضاء على تعزيز مبدأ التعاون المتبادل بشكل يحفظ الأمن والسلام لكل من الدول الأعضاء، وذلك عن طريق المساعدة التبادلية والمساندة في حالة تعرض أي من دول للهجوم المسلح.

  • المادة الرابعة

تنص المادة الرابعة في ميثاق حلف الناتو على وجوب التشاور والنقاش بين الأطراف المشاركة في الحلف في أي وقت يرى أي منهم محاولة لتهديد سلامة أراضيه أو استقراره السياي أو أمنه.

  • المادة الخامسة والسادسة 

تنص على أن أي هجوم مسلح ضد أي دولة من الدول المشاركة في الحلف يعتبر هجوم ضدهم جميعاً، وبالتالي يجب عليهم جميعاً الرد بشكل جماعي، ويأتي ذلك في إطار ممارسة حق الدفاع عن النفس الجماعي المعترف به في المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة، بمعنى أن من حق كل الدول التدخل المباشر لرضع العدوان على الدولة التي قامت بالتعدي.

  • المادة السابعة

تنص المادة السابعة على أن لا تؤثر هذه المعاهدة، ولا يجوز تفسيرها على أنها تؤثر بأي شكل من الأشكال على الحقوق والالتزامات المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة، فكل ما هو منصوص في ميثاق الأمم المتحدة يطبق دون إخلاء أي من الدول من مسؤولية الميثاق.

  • المادة الثامنة

يجب أن تعلن الدول المشاركة في الحلف بأنها لا يوجد عليها أي التزام دولي ساري، ولا تلتزم بأي شيء يتعارض مع أغراض الحلف أو أحكامه، وعدم الدخول مستقبلاً في أي معاهدة تتعارض مع مصالح حلف شمال الأطلسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى