الفرق بين المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية

كتابة: رفيدة أحمد آخر تحديث: 02 أغسطس 2022 , 13:08

الفرق بين المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية

  • من ناحية التعريف.
  • من ناحية المميزات.

من ناحية التعريف: يشهد العالم تطوراً كبيراً في نمو المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية الخاصة مما يستدعي منا الوقوف على تعريفهما، فنجد أن الفرق بين المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية الخاصة كالآتي:

المنطقة الحرة: “جزء من أراضي الدولة التي تسمح فيها بعمليات تجارية وصناعية مع دول العالم متحررة من قيود الجمارك والاستيراد والتصدير والنقد ومن هنا كان تسميتها منطقة حرة”، وقد عرفتها لجنة الإحصاء التابعة لمنظمة الأمم المتحدة على أنها: “مجال جغرافي حدوده ثابتة ومدخله مراقب من طرف مصلحة الجمارك، إذ يمكن للسلع القادمة من الخارج عبور الحدود الجمركية دون الخضوع للحقوق أو للمراقبة، ماعدا تلك التي يُمنع دخولها من طرف القانون، ثم تستطيع لاحقاً الخروج دون أن تخضع لحقوق أو مراقبة الصادرات”، ويمكن استخلاص كل ما سبق بتعريف المنطقة الحرة على أنها: “مساحة جغرافية محدودة غير خاضعة لأي حقوق جمركية أو ضريبية إلا للمعاملات أو المبادلات الغير قانونية حيث يسمح فيها باستيراد البضائع الأجنبية وتخزينها وإعادة تصديرها دون أية قيود”. [1]

المنطقة الاقتصادية الخاصة هي: “منطقة محددة أو منطقة جغرافية تُعد منطقة معفاة من الرسوم الجمركية وقوانين الأعمال والتجارة فهي لها قوانين اقتصادية مختلفة عن بقية البلاد، والهدف منها جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة”. [2]

من ناحية المميزات: إن الفرق بين المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية الخاصة نجده في المميزات، وتختلف المميزات من منطقة إلى أخرى وفقاً لتسهيلات كل بلد؛ ولكن هناك مميزات شائعة وعامة تُطبق في غالبية البلاد.

مميزات المناطق الحرة

  • تُعفى الشركات المصنعة في المنطقة الحرة من ضريبة الشركات التي يتعين عليها دفعها في نهاية السنة المالية.
  • لا تُحصل ضريبة الدخل من الدخل والإيرادات التي يحصل عليها الأشخاص الحقيقيون والكيانات الاعتبارية نتيجة لأنشطتهم التصنيعية في المناطق الحرة.
  • طول فترة صلاحية رخصة التشغيل؛ مما يسمح بالتخطيط الجيد على المدى المتوسط والطويل.
  • تُعفى مبيعات السلع والخدمات من البلد التي يوجد بها المنطقة الحرة إلى المنطقة الحرة من ضريبة القيمة المضافة.
  • يمكن تحويل الأرباح والعائدات التي يُحصل عليها في المنطقة الحرة بحرية إلى أي دولة دون فرض ضرائب أو أذونات.
  • تُعفى البضائع التي تدخل المناطق الحرة من الرسوم الجمركية، فقط عندما يتم نقل البضائع إلى المستهلكين داخل البلد الذي تقع فيه المنطقة، فإنها تخضع للرسوم الجمركية السائد.
  • نظًراً لإعفاء الكهرباء والوقود من ضريبة القيمة المضافة في المناطق الحرة، تُستخدم الطاقة الرخيصة.
  • الحوافز والمزايا المقدمة في المناطق الحرة متاحة لجميع الشركات بغض النظر عن منشأها.
  • يمكن أن تبقى البضائع في المناطق دون أي حد زمني. [3]

مميزات المناطق الاقتصادية الخاصة

: تتضمن مميزات المناطق الخاصة كل مميزات المناطق الحرة بالإضافة إلى بعض الأشياء الأخرى مثل:

  • يُسمح بترحيل الخسائر.
  • يُسمح بإنشاء وحدات مصرفية خارجية.
  • يُسمح بالاقتراضات التجارية الخارجية دون أي قيود استحقاق.
  • تبسيط الإجراءات والشهادة الذاتية في الأعمال العمالية. [4]

ما هي المناطق الحرة

  • من ناحية الهدف.
  • من ناحية الموقع والمساحة.
  • من ناحية طبيعة النشاط.

إن المناطق الحرة متنوعة وحتماً سنجد الفرق بين المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية قد يمكن في التصنيف، فتختلف المناطق الحرة وتتنوع تبعاً لعدة عناصر منها الهدف التي تُنشأ لأجله، أو من ناحية موقعها الجغرافي أو مساحتها، او من ناحية النشاط التي ستقوم عليه.

من ناحية الهدف:

المناطق الحرة بالموانئ البحرية.

المناطق الحرة بالموانئ الجوية.

مناطق التجارة الحرة.

مناطق الاستثمار ” مناطق المؤسسات.

مناطق التجارة العابرة.

مناطق التجارة الخارجية.

المناطق الحرة للتأمينات.

من ناحية الموقع والمساحة: وهنا نفرق بين 3 أنواع:

المناطق الحرة الخاصة: وتكون مقصورة على مشروع لأغراض التخزين أو لأي عمليات أخرى.

المناطق الحرة العامة: وتضم المناطق الحرة التي تنشأ داخل الدوائر الجمركية في الموانئ البحرية والجوية والمنافذ البرية، وكذلك المناطق الحرة ذات الموانئ الخاصة بها، والمناطق الحرة التي تقام داخل الوطن.

المناطق الحرة التي تشمل مدينة بأكملها.

من ناحية طبيعة النشاط:

المناطق الحرة الصناعية.

المناطق الحرة التجارية.

المناطق المشتركة (الصناعية والتجارية). [1]

ما هي المناطق الاقتصادية

  • مناطق تجهيز الصادرات.
  • المجمعات اللوجستية.
  • مناطق المشاريع الحضرية.

إن المناطق الاقتصادية متنوعة وحتماً سنجد الفرق بين المناطق الحرة والمناطق الاقتصادية، فتختلف المناطق الاقتصادية وتتنوع تبعاً فنجد مناطق جاهزة لتصدير منجاتها خارج البلاد، أو مناطق مجتمعات لوجستية أو مناطق المشاريع الحضارية.

مناطق تجهيز الصادرات: منطقة تجهيز الصادرات، وتُنشأ عادة في البلدان النامية من قبل حكوماتهم لتأييد الصادرات الصناعية والتجارية، وتكون تلك المنطقة متخصصة في التصنيع للتصدير، وأغراضها هي جذب المستثمرين والمشترين الأجانب الذين يمكنهم تسهيل دخول السوق العالمية لبعض السلع الصناعية، وبالتالي توفير فرص العمل والعملات الأجنبية، وتوفر للشركات بيئة تنظيمية وفيرة.

المجمعات اللوجستية: تلبي المجمعات اللوجستية المستعبدة الترتيبات التجارية التي تشبه تلك الخاصة بالمستودعات الجمركية ولكن على منطقة جغرافية محددة، وتهدف إلى تحسين البيئة لكلاً من المؤسسات ذات الاستثمار الأجنبي والمحلي، وتشجع تنمية الاقتصادات الإقليمية المقيمة من خلال تقديم خدمات لوجستية أكثر فعالية وخدمات الشحن البحري.

مناطق المشاريع الحضرية: نوع من المناطق الاقتصادية الخاصة إذ يمكن للشركات تحديد مواقع خالية من الضرائب والقيود المحلية والفيدرالي، وتهدف مناطق المشاريع الحضرية إلى طمأنة التنمية في الأحياء المحرومة من خلال الإعفاء الضريبي والتنظيمي لأصحاب المشاريع والمستثمرين الذين يطلقون أعمالهم في المنطقة. [5]

من أمثلة المناطق الحرة

  • المنطقة الحرة العامة بالإسكندرية.
  • المنطقة الحرة العامة ببورسعيد.
  • المنطقة الحرة بجبل علي.
  • منطقة السعديات الحرة بإمارة أبي ظبي.

هناك العديد من المناطق الحرة حول العالم والتي يوجد منها في مصر مثل: المنطقة الحرة العامة بالإسكندرية والمنطقة الحرة العامة ببورسعيد، كما يوجد مناطق حرة عامة في الإمارات مثل المنطقة الحرة بجبل علي ومنطقة السعديات الحرة بإمارة أبي ظبي.

المنطقة الحرة العامة بالإسكندرية: اُنشأت عام 1976، وتُعد إحدى أكبر أربع مناطق حرة عامة بمصر.

المنطقة الحرة العامة ببورسعيد: تبلغ مساحتها حوالي 729 ألف متر مربع بجوار ميناء بور سعيد البحري، وتُعد كملتقى لطرق المواصلات الداخلية والخارجية، فضلاً عن سمعتها الدولية كملتقى لثلاث قارات هي: إفريقيا، آسيا وأوروبا.

المنطقة الحرة بجبل علي: اُنشأت هذه المنطقة بإمارة دبي عام 1980 وتعد محوراً رئيسا بفضل موقعها المتوسط بين الشرق والغرب، وكونها نقطة توقف الملاحة لحركة التجارة العالمية.

منطقة السعديات الحرة بإمارة أبي ظبي: هي عن جزيرة تقع على بعد 6 كلم من شواطئ مدينة أبو ظبي، وقد اُعلنت أنها منطقة حرة لتداول السلع والمواد الأولية عام 1996.

من أمثلة المناطق الاقتصادية

  • المدينة الإعلامية.
  • مشروع البحر الأحمر.
  • منطقة أتلانتس الاقتصادية الخاصة.

هناك العديد من المناطق الاقتصادية الخاصة حول العالم والتي يوجد منها في مصر مثل المدينة الإعلامية، كما يوجد مناطق اقتصادية خاصة في السعودية مثل مشروع البحر الأحمر، ويوجد منها أيضاً في مدينة كيب تاون الأفريقية مثل منطقة أتلانتس الاقتصادية الخاصة.

المدينة الإعلامية: صدر قرار مجلس الوزراء لعام 2000 بالموافقة على إنشاء هذه المنطقة بمدينة السادس من أكتوبر.

مشروع البحر الأحمر: وجهة سياحية فاخرة قيد الإنشاء حالياً وسيعمل كمنطقة اقتصادية خاصة، وهدفه تشجيع فرص الاستثمار والأنشطة التجارية.

منطقة أتلانتس الاقتصادية الخاصة: تقع منطقة أتلانتس الاقتصادية الخاصة على الساحل الغربي لجنوب إفريقيا، على بعد 40 كيلومترًا من كيب تاون، وتستفيد من قطاع الطاقة المتجددة والتكنولوجيا الخضراء. [1]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى