تدشين السوق الحرة بمطار الملك خالد الدولي

السوق الحرة هي أحدى تجارب التسوق والشراء التي توفرها المطارات لمسافريها حيث يمكنهم شراء سلعات عالمية بأسعار أقل دون دفع أي رسوم جمركية أو ضرائب، وقد حرص مطار الملك خالد الدولي من خلال شركة “مطارات الرياض” على توفير تلك الأسواق بحلتها الجديدة التي صممت وفق أعلى المعايير الدولية في الصالتين الدوليتين 1 و2 بمطار الملك خالد الدولي بالرياض وذلك كمرحلة أولى من المشروع، الذي يتم تنفيذه استكمالاً للتوجه الاستراتيجي للشركة في تنويع الخدمات والمنتجـات المقدمة بما يُسهم في تعزيز تجربة المسافرين عبر مطار العاصمة.

السوق الحرة بـ مطار الملك خالد الدولي :
وتضم السوق الحرة الجديدة بمطار الملك خالد الدولي مجموعة من العلامات التجارية العالمية التي تلبي احتياجات كل المسافرين، وتوفر لهم تنوعًا في الخيارات بأسعار تنافسية، وقد أعلنت الشركة المنفذة للمشروع شركة مطارات الرياض التي تتولى حاليًا إدارة وتشغيل مطار الملك خالد الدولي بالرياض، أن المرحلة الثانية من المشروع سوف يتم الانتهاء منها في أقصر مدة زمنية متوقعة في منتصف شهر يوليو من العام الحالي 2018م، كما أكدت على أن السوق الحرة بشكلها الجديد تم تصميمها وفق أعلى المعايير المعتمدة على المستوى الدولي.

ما هي فائدة السوق الحرة ؟
في البداية كانت المطارات لا تحتوي إلا على صالات الانتظار وممرات الطائرات بجانب الخدمات التقليدية الأخرى لذلك لجأت المطارات إلى تطوير فكرة اجتذاب المسافر وتقديم له تجربة ممتعة من الشراء والتسوق مما يجعل هذه المنطقة مميزة عن غيرها من مناطق التسوق الأخرى، وأطلقوا عليها السوق الحرة وهي منطقة يتم تخصيصها داخل المطارات للتسوق من أغلى وأفخم الماركات العالمية وتكون هذه السلع معفية من الضرائب والرسوم الجمركية مما تتيح للزائر شراء الهدايا التذكارية بأسعار منافسة مثل الساعات والعطور والتبغ والمشغولات الذهبية وبعض المطارات تضيف الإلكترونيات كخيار إضافي للتسوق.

لذلك حرصت “شركة مطارات الرياض” والتي تسعى دائمًا لتقديم الأفضل حتى يكون مطار الملك خالد الدولي الخيار الأول للمسافرين و الناقلين الجويين، على تدشين المنطقة الحرة داخل مطار الملك خالد وتوفير هذه الميزة للمسافرين، والتي تم تصميمها طبقًا لأعلى المعايير الدولية كما عملت على تنويع الخدمات والمنتجـات المقدمة فيها، مع مراعاة أن الخدمة داخل الأسواق الحرة يجب أن تتسم بالسرعة إلى جانب الكفاءة والدقة وحسن الضيافة بما يساهم في تعزيز تجربة المسافرين عبر المطار

نبذة عن مطار الملك خالد الدولي :
مطار الملك خالد الدولي  تم افتتاحه في يوم الأربعاء 12 صفر 1404 هـ الموافق 16نوفمبر 1983 م – تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز آل سعود،  ويعد مطار الملك خالد البوابة الجوية لعاصمة المملكة وقلبها النابض، وهو مركز نظام النقل الجوي الوطنـي، تـم إنشـاؤه بطاقة استيعابية قصـوى ليلبي المتطلبات المتزايدة للنقل الجوي الدولي والمحلي لمنطقة الرياض.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

محررة صحفية

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *