جدول التسنين عند الأطفال

كتابة: Abeer mahdey آخر تحديث: 25 أكتوبر 2022 , 15:03

جدول التسنين عند الأطفال

  • جدول الأسنان العلوية.
  • جدول الأسنان السفلية.

تمر الأم بأوقات عصيبة في فترة التسنين إلا أنها تنتظرها لتطمئن على صحة نمو طفلها، تختلف أوقات ظهور كل سن عن الآخر وتختلف أيضًا من طفلٍ إلى آخر، ولكن يمكن لجدول التسنين أن يعطيكِ فكرة عن الميعاد المحتمل لظهور كل سن من أسنان طفلك، وإليكِ جدول التسنين :

جدول الأسنان العلوية

  • القواطع المركزية من 8 شهور إلى 12 شهرًا.
  • القواطع الجانبية من 9 شهور إلى 13 شهرًا.
  • الضرس الأول من 13 شهر إلى 19 شهرًا.
  • الأنياب من 16 شهر إلى 22 شهرًا.
  • الضرس الثاني من 25 إلى 33 شهرًا.

جدول الأسنان السفلية

  • القواطع المركزية من 6 أشهر إلى 10 أشهر.
  • القواطع الجانبية من 10 أشهر إلى 16 شهرًا.
  • الضرس الأول من 14 إلى 18 شهرًا.
  • الأنياب من 17 إلى 23 شهرًا.
  • الضرس الثاني من 23 إلى 31 شهرًا.

يوضح جدول التسنين الموعد المحتمل من عمر طفلك لظهور الأسنان والضروس والأنياب، وتكون المجموعة الأولى من الأسنان وهي ما يُطلق عليها (الأسنان اللبنية) وهي تظهر ثم تتساقط ليظهر من بعدها الأسنان الدائمة، عادةً ما تبدأ الأسنان اللبنية في الظهور ما بين عمر 6 و12 شهرًا وقد تظهر مبكرًا قليلًا فتبدأ في عمر الأربع شهور، أو تتأخر قليلًأ لما بعد الإثنى عشر شهرًا، وعادةً ما تظهر الأسنان في شكل أزواج، أي أن القواطع تظهر معًا، والضروس المتقابلة تظهر معًا، والأنياب تظهر معًا وهكذا.[1]

أعراض التسنين عند الأطفال

  • ألم واحمرار في اللثة في مكان خروج الأسنان.
  • ارتفاع طفيف في درجة الحرارة، أقل من 38 درجة مئوية.
  • تورم في إحدى الوجنتين.
  • ظهور طفح جلدي على الوجه.
  • يقوم الطفل بفرك أذنيه.
  • يسيل اللعاب من فم الطفل بكثرة على غير المعتاد.
  • يقوم بمضغ وقضم المزيد من الأشياء من حوله، الأطعمة والألعاب وأصابعك.
  • تشعرين أن الطفل قلق بشكل كبير.
  • لا ينام جيدًا، يعاني من اضطرابات في نومه.
  • يمكن أن تبدأ أسنان طفلك في الظهور دون أي ألم على الإطلاق.[2]

أفضل مسكن للآلام التسنين عند الأطفال

  • حلقات التسنين.
  • الفواكه والخضروات.
  • جل التسنين.
  • باراسيتامول إيبوبروفين.
  • تهدئة الطفل وإلهائه.

يصبح التسنين مؤلمًا بعض الشئ ومرهقًا للطفل مما قد يدفعك لتجربة بعض الأشياء التي من شأنها مساعدة طفلك على المرور بمرحلة التسنين بأقل معاناة ممكنة، وإليك بعض الاقتراحات لتسكين آلام التسنين لدى الأطفال : 

حلقات التسنين :  يمكن لطفلك أن يقوم بمضغها فهي آمنة ونظيفة، وتخفف من انزعاجه وتصرف تركيزه عن الألم قليلًا، ويصبح مفعولها أقوى إذا قمتي بتبريدها في الثلاجة، وعليك قراءة التعليمات المدونة عليها لمعرفة المدة المناسبة لتبريدها لتكون ملائمة للثة الطفل، واحذري أن تتركيها في الفريزر فإن تجميدها قد يتسبب في تلف اللثة لدى طفلك، ولا تقومي بربطها حول عنق الطفل حتى لا يتعرض للاختناق.

الفواكه والخضروات : يمكنك إعطاء طفلك بعض الفواكه والخضروات أو قطع الخبز، ويا حبذا إذا كانت باردة، فإن مضغ الأشياء يساعده على تهدئة اللثة ويمكنه أكلها أيضًا، ولكن لا تقدمي إلى طفلك الطعام الصلب لمضغه إلا إذا كان قد تجاوز عمره الستة أشهر، وعليك مراقبته أثناء الأكل حتى لا يتعرض للاختناق، وتجنبي البقسماط والمنتجات التي تحتوي على السكر بشكل عام حتى لا تتسبب في تسوس أسنانه التي لا تبدأ في الظهور بعد، والتي بالكاد قد ظهرت.

جل التسنين : من الأفضل تجربة الخيارات غير الطبية قبل اللجوء للعلاجات مثل جل الأسنان، خاصةً أنه لا يوجد دليل أكيد على فاعليته في تخفيف آلام التسنين، إذا لجأتِ إليه فتأكدي أولًا أنه مخصص للأطفال لأن جل الأسنان في العموم لا يصلح للأطفال، يحتوي الجل على مخدر موضعي خفيف، وتأكدي أيضًا من أنه مرخص ومعترف به حتى لا تقعي وطفلك فريسة للأنواع الغير معروف مصدرها من جل التسنين والتي قد يكون لها بعض الآثار الخطيرة.

باراسيتامول إيبوبروفين : يمكن إعطاء الأطفال والرضع فوق عمر الثلاثة أشهر مسكنات خالية من السكر مثل الباراسيتامول والإيبوبروفين، ولكن يمنع تعاطي الأسبرين للأطفال دون عمر 16 عامًا، اقرئي تعليمات الدواء، واستشيري الصيدلي والطبيب المعالج قبل إعطاء الطفل أي علاج.

تهدئة الطفل وإلهائه : قد تساعد تهدئة الطفل أو إلهائه واللعب في تشتيت انتباهه عن الألم وتخفيف ألم التسنين عليه، ويمكنك فرك لثة الطفل بإصبع نظيف.

قومي بمسح وجه الطفل بلطف إذا كان لعابه يسيل بكثرة، فإن تنظيف وجهه بشكل مستمر يقيه الطفح الجلدي الذي قد يظهر مع التسنين، ومع بداية ظهور الأسنان ابدأي بالاعتناء بها واصطحبي طفلك لطبيب الأسنان للاطمئنان عليه ولمعرفة الطريقة الصحيحة للعناية بأسنان الرضيع، وبمجرد ظهور الأسنان اللبنية ابدأي باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد.[3]

تأخر التسنين عند الأطفال

يولد الطفل وأسنانه بالكامل تحت طبقات اللثة، وعادةً تبدأ الأسنان اللبنية في الظهور في عمر الستة أشهر، ويختلف عمر بداية ظهور الأسنان اللبنية من طفلٍ إلى آخر، في الغالب عندما يبلغ الطفل سن الثالثة من عمره يكون لديه 20 سنًا لبنيًا، في فترة التسنين يختلف الوقت الذي تظهر في الأسنان بين الأطفال ولكن إذا بلغ الطفل الشهر 18 من عمره دون أن يظهر في فمه أي سن من أسنانه اللبنية الأولية فيجب اللجوء فورًا إلى طبيب الأسنان لمعرفة الأسباب وعلاجها، وإليك الأسباب المحتملة لتأخر التسنين عند الأطفال : 

  • تأخر التسنين من السمات السائدة، لذا فإن طفلك سيرث هذه السمة إذا كانت عند إحدى الوالدين.
  • تأخر التسنين من تبعات انخفاض وزن الطفل عند ولادته، كما أنه قد يعاني من عيوب في مينا الأسنان.
  • خلل التنسج الموضعي وهو حالة وراثية.
  • قد تتأخر الأسنان في الظهور بسبب سوء التغذية.
  • نقص الفيتامينات والمعادن وخاصةً الكالسيوم وفيتامين دال.
  • متلازمة داون.
  • قصور في نشاط الغدة الدرقية.[4]

مميزات التسنين المتأخر

  • تعتقد الأمهات أن التسنين المتأخر قد يكون في مصلحة الطفل حيث يكون مستعدًا لمواجهته بشكل أفضل.
  • التسنين متأخر هو فرصة جيدة لتقليل فرص الإصابة بالتسوس المبكر للأسنان اللبنية.
  • سيكون تنظيف الأسنان أكثر سهولة لأن الطفل أكبر عمرًا.
  • تستمتع الأمهات بضحكات طفلها دون أسنان لفترة أطول وتكون غاية في اللطافة.

هناك بعض الخرافات التي اشتهرت حول التسنين المتأخر، فيقول البعض أن الطفل الذي ظهرت أسنانه متأخرًا لا يجب أن ينظر في المرآة قبل عيد ميلاده الأول حتى لا يصيبه سوء الحظ، ويقول البعض أن التسنين المتأخر حظ سعيد للطفل والأسرة لأنهم سوف يصبحون أغنياء، ومن أظرف ما قيل في التسنين المتأخر أن الطفل سوف يصبح لصًا، والبعض يربط بين التسنين المتأخر أو البكر عن الرضَّع بالذكاء والعبقرية، وكلها أقوال لها صحة لها على الإطلاق، ولكنها اشتهرت على نطاق شعبي بين الجدات والأمهات، والخلاصة أن في أغلب الحالات لا يشكل تأخر نمو الأسنان أي خطر على صحة طفلك وتطوره، وأغلب الحالت فإنها تظهر من طلقاء نفسها.[5]

إشترك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى