شاعر الإمارات (حمد بن خليفة بو شهاب)

كتابة: محررة آخر تحديث: 01 أبريل 2016 , 11:30

مع شخصية مميزة من دولة الإمارات العربية المتحدة ومحبوبة لدى الكثير من العرب وذلك لوجود العديد من الأسباب والتي تتمثل في الثقة بالنفس والامتلاء بالذات و الاعتزاز بالأبداع الذاتي، وأيضاً وجود العاطفة والوفاء للأصحاب والأصدقاء، فضلاً عن حبه للشعر وإتقانه له، نتحدث عن شخصية الشاعر الإماراتي العظيم حمد بن خليفة بو شهاب، والذي يطلق عليه شاعر الإمارات وذلك من قبل صاحب السمو الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

فاليوم من خلال موقع المرسال نقوم بعرض السيرة الذاتية التي تخص شاعر الإمارات (حمد بن خليفة بو شهاب)، كما نعرض تفاصيل حياته وأخلاقه ومؤلفاته والقصائد الخاصة به، لأنه يعد من الشخصيات المحبوبة والمثقفة على مدى التاريخ.

نشأة حمد بن خليفة بو شهاب
ولد السيد حمد بن خليفة بو شهاب في عام 1932 في إمارة عجمان بدولة الإمارات العربية المتحدة ، واسمه بالكامل هو حمد بن خليفة بن حمد بن خليفة بن مصبح بن عيسى الفلاحي، من فخذ آل محمد من قبيلة آل بو فلاح، أما لقبه فهو بو شهاب.

تعليم حمد بن خليفة بو شهاب
لقد تعلم بو شهاب في كتاتيب عجمان ثم قام بالالتحاق بالمدرسة المحمدية ، فقد أحب القراءة واهتم بتعلم النحو والفقه، وبدأت بوادر نبوغه في كتابة الشعر تظهر في سن التاسعة من عمره،  أحب حمد بن خليفة أبو شهاب الشعر مبكرًا فحفظه وأتقنه وقرأه في المجالس وتغنى به، ثم بعد ذلك بدأ يكتبه، سواء في شعره النبطي أو الفصيح، ثم تنقل بين العديد من البلاد،حيث تنقل للعمل ما بين جزيرة سقطرة في بحر العرب والكويت و السعودية والبحرين في الخمسينات من القرن الماضي، ثم انتقل بعد ذلك إلى دبي وذلك في السبعينات وكان يجالس الشعراء والأدباء أمثال راشد بن سالم الخضر، وراشد بن سالم بن ثاني المعروف برشيد، وحمد بن سليمان، وأحمد بن سند والمرحوم عبد الله الشيبة، وناصر بن محمد، وخالد بن خصيف وغيرهم، فأخذ يحفظ ما يقولون ويكتبه ، فكان أكثر تعلقاً بالشعر والأدب، وبدأ يكتب الشعر في سن الثامنة أو التاسعة .

قصائد حمد بن خليفة بو شهاب
من هذه القصائد العظيمة قصيدة بوركت من نهضة، و قصيدة اللغة العربية، وقصيدة مهداة إلى الشيخ زايد.

مؤلفات حمد بن خليفة بو شهاب
لدى بو شهاب العديد من المؤلفات والقصائد الرائعة والتي تتمثل في ديوان سلطان بن علي العويس وذلك في عام 1978،و ديوان تراثنا من الشعر الشعبي حيث كان الجزء الأول في عام 1980 والجزء الثاني في عام 1981، ديوان شاعرات من الإمارات في عام 1984، و في عام 1988 أطلق ديوان ربيع بن ياقوت، وفي عام 1991 أطلق ديوان صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، و ديوان قصائد مهداة إلى صاحب السمو رئيس الدولة في عام 1995، أما في عام 1997 ألف بو شهاب وقفات مع تاريخ دولة الإمارات، إصدار ديوان قصائد مهداة إلى صاحب السمو رئيس الدولة 1995، أصدار ديوان حمد بن عبد الله العويس الجزء الثالث 1988، اصدار ديوان حمد بن عبدالله العويس 1986.

مناصب حمد بن خليفة بو شهاب
حصل هذا الشاعر العظيم على تولي العديد من المناصب الرسمية والتي تتمثل بدايةً في أنه كان وزيراً مفوضاً بوزارة الداخلية، كما أصبح عضو في لجنة التراث و التاريخ ثم  في الفترة ما بين عام 1972 وعام 1976 قد تسلم إدارة مكتب وزارة الإعلام في الإمارات الشمالية، أما في عام 1971 كان بو شهاب هو أول  أول من قدم برنامج الشعر الشعبي في التلفاز وذلك عبر تلفزيون الكويت، و كما يعد أول من نشر الشعر الشعبي في الصحافة اليومية عبر إشرافه على صفحة الشعر الشعبي في صحيفة البيان .

مساهمات حمد بن خليفة بو شهاب
قد أسهم بو شهاب في خدمة الشعر وذلك من كثرة حبه وتعلقه به، فقد قام بالإشراف على برنامج الشعرالشعبي في تلفزيوني دبي وأبوظبي.

وفاة حمد بن خليفة بو شهاب
لقد توفي الشاعر بو شهاب في عام 19 أغسطس عام 2002 بعد بقائه داخل المستشفى من يوم 8 أغسطس 2002، حيث أصيب بنوبات وأزمات قلبية شديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق