صندوق البخار .. أحدث طريقة لطرد السموم

صندوق طرد السموم Detox Box ، هو صندوق مصنوع من الأخشاب الطبيعية والزجاج يستخدم الأشعة تحت الحمراء المأمونة ، لرفع درجة حرارة الجسم ومساعدته على إفراز العرق وطرد السموم من الجسم . ويعتبر طرد السموم من الأمور الضرورية في عصرنا الحالي ، والذي يتميز بالتقدم التكنولوجي وانتشار الملوثات في البيئة المحيطة بنا ، والتي تسببت في انتشار أمراض المفاصل والقلب والسرطان ، وأعراض الإجهاد المزمن .

التعرق وطرد السموم
ظهرت هذه التقنية العلاجية في أستراليا بعد نجاحها في أوروبا واليابان والولايات المتحدة . تقوم التفكرة على جلوس الشخص في صندوق خشبي بأبواب زجاجية وبث أشعة تحت حمراء غير ضارة ، مثل تلك الموجودة في حمامات الساونا والبخار ، مما يعمل على تدفئة الهواء ، وعلى عكس حمامات البخار ، يكون هواء دافئ وجاف وليس رطب . يبدأ الجسم بإفراز العرق ، وتخليص الجسم من السموم ، وتحسين الحالة العصبية للجسم .

ورغم قدم فكرة العلاج بالبخار ، إلا أن هذه التقنية قد أثبتت فاعليتها وخلوها من الآثار الجانبية وصلاحيتها لجميع الأشخاص عدا الحالات المتأخرة من أمراض القلب ، حيث تتسبب الحرارة المرتفعة بنتائج عكسية .

لماذا الأشعة تحت الحمراء ؟
تعتبر الأشعة الحمراء من الأشعة المأمونة على جسم الإنسان ، وعلى عكس الأشعة فوق البنفسجية الضارة التي قد تتسبب في التهاب وحرق الجلد ، وإصابته بالسرطان . وتستخدم الأشعة الحمراء لرواد الفضاء لمساعدتهم على اللياقة وتقوية القلب والأوعية الدموية في الفضاء ، وتستخدم في حضانات الأطفال المبتسرين لتدفئتهم ، وهي نفسها التي تكسبنا الشعور بالدفء تحت أشعة الشمس .

تتغلغل الأشعة تحت الحمراء داخل صندوق البخار حتى عمق 6 سنتيمتر تحت سطح الجلد ، مما يساعد على إفراز كمية من العرق تعادل ثلاثة أضعاف حمامات البخار التقليدية ، وبالتالي إفراز كميات أكبر من السموم . تكون درجة الحرارة داخل صندوق البخار ما بين 40 و50 درجة مئوية .

مزايا صندوق البخار
* التخلص من سموم الجسم: يحتوي الجسم على الكثير من السموم والتي تدخل الجسم نتيجة لتناول الأطعمة الملوثة أو التعامل اليومي مع الملوثات ، مما يؤثر على كفاءة عمل الأجهزة الحيوية . تُطرد السموم من الجسم بطريقتين رئيسيتين ، الكبد وبإفراز العرق عن طريق الجلد .
* تجديد النشاط وتصفية الذهن: بالجلوس داخل صندوق البخار ، والإسترخاء ، تُحفز الكثير من الهرمونات الطبيعية بالجسم ، مثل هرمون الإندروفين الذي يعرف بهرمون السعادة ، والذي يعمل على تهدئة الجسم وإراحة الأعصاب . وهذا الهرمون مرتبط بشكل وثيق مع الجهاز المناعي بالجسم ، والتخلص من الألم ومحاربة الشيخوخة .
* إذابة الدهون: أثبتت الأبحاث الطبية أن الدهون الموجودة تحت الجلد يمكن أن تذوب في درجة حرارة 43 مئوية . وبعد ذوبانها تتحول إلى مادة هلامية ، تحتوي على الماء والدهون وتُفرز مع العرق . مع إتباع نظام غذائي صحي والقيام بجلسات صندوق البخار يمكن للجسم خسارة الوزن بطريقة صحية ومريحة . يمكن للشخص حرق 600 سعر حراري في جلسة بخار مدتها 30 دقيقة .
* تجديد خلايا الجلد: التعرض للأشعة تحت الحمراء يدعم الطاقة الإيجابية للخلايا ، ويحفزها على التجدد مما يعطي بشرة صحية وشابة . يحذر مرضى الحساسية الجلدية من العلاج بالبخار إلا بعد استشارة الطبيب المختص .

أين أجده؟
يتوافر صندوق البخار داخل المستشفيات والمراكز الطبية التي تعتمد تقنية العلاج بالبخار ، كأحد فروع الطب البديل ، وقد يتوافر لدى مراكز العلاج الطبيعي والمراكز المتخصصة في علاج السمنة . ينبغي التفرقة بينه وبين غرف الساونا والبخار الأخرى ، والتي تعتمد على خروج البخار عن طريق أجهزة خاصة بتسخين الماء وتحويله إلى بخار .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *