العلاقة بين تناول الأسماك الدهنية و البلوغ عند الفتيات

الأسماك الدهنية غذاء مفيد ومفضل بالنسبة لكثير من الناس و أكد الأطباء على أهمية تناولها و ذلك لأنها تحمي من خطر الإصابة بأمراض القلب و الأوعية الدموية و كذلك تحمي من خطر الإصابة بالأورام السرطانية الخبيثة و لكن مؤخراً أشارت دراسة طبية حديثة أن تناول الأسماك الدهنية يؤخر سن البلوغ عند الفتيات .. و لكن ما العلاقة بين تناولها و تأخر سن البلوغ ..؟ هذا ما ستوضحه تفصيلاً السطور التالية لهذه المقالة .

أولاً ما هي الأسماك الدهنية ..؟   هي الأسماك التي تحتوي على نسبة دهون تتراوح ما بين 6% و تصل إلى  10% و هي مثل ( السردين ،و السالمون ،و التونة الطازجة و ليست المعلبة ،و الأنشوفة ،و سمك الرنكة …. ) ،و جميع هذه الأسماك مصدراً أساسياً للأوميجا3 و هو حمض دهني غير مشبع يسهم في علاج الكثير من الأمراض .

الفوائد الصحية لتناول الأسماك الدهنية :

– الوقاية من أمراض القلب : أكدت نتائج دراسة طبية أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية أن تناول الأسماك الدهنية كسمك السالمون يحمي من خطر الإصابة بقصور القلب و الأزمات القلبية.

– صحة العين : أوضح باحثون أمريكيون أن مع التقدم في السن يزداد خطر الإصابة بالضمور البقعي و لكن حالة الحرص على تناول الأسماك الدهنية كالتونة و السالمون يقل خطر الإصابة بالمرض .

– مكافحة الأورام السرطانية الخبيثة : لاحظ باحثون أمريكيون أن تناول الإنسان للأسماك الدهنية يؤدي لإنخفاض خطر الإصابة بسرطان الأمعاء بنسبة تصل إلى 39% .

ثانياً معلومات طبية عن سن البلوغ .. البلوغ مرحلة عمرية يمر بها الإنسان من 13 عام عند الفتاة و حوالي  14 عام عند الذكر و تحدث فيها تغيرات نتيجة لإفراز الهرمونات من الغدة النخامية و تتنوع هذه التغيرات ما بين جسمانية ،و نفسية ،و فسيولوجية و عقلية .

أعراض و علامات البلوغ عند الإناث :
– تغير نبرة الصوت فتصبح ناعمة .
– العادة الشهرية (الطمث )
– اتساع ملحوظ في عظام الحوض .
– ظهور شعر بأماكن مختلفة من الجسم “شعر العانة ”
– زيادة الدهون و زيادة حجم الصدر و الأرداف .

دراسة توضح العلاقة بين تناول الأسماك الدهنية و تأخر سن البلوغ بين القتيات …قام مجموعة من الباحثين من جامعة ميتشجان الكائنة بالولايات المتحدة الأمريكية بجمع البيانات ،و الفحوصات الطبية لحوالي 456 فتاة  بدايةً من عمر خمسة سنوات و حتى عمر اثنى عشر عاماً و استمرت مدة الدراسة حوالي 6 سنوات و كان هناك ثلاث مجموعات من الفتيات المجموعة الأولى  تناولت الأسماك الدهنية و المجموعة الثانية منهن تناولت اللحوم الحمراء بكميات كبيرة والمجموعة الثالثة استهلكت اللحوم الحمراء بكميات قليلة  و توصل  الأطباء إلى النتائج التالية :

نتائج الدراسة الطبية :
– وجد الأطباء أن الفتيات اللاتي تناولن اللحوم بمعدل تراوح ما بين مرتين و حتى أربع مرات أسبوعياً بلغن في سن اثنى عشر عاماً و ثلاثة أشهر .
– لاحظ الأطباء تأخر ملحوظ في سن البلوغ هند الفتيات اللاتي تناول كمية قليلة من اللحوم أسبوعياً فقد بلغن في سن اثني عشر عاماً و ثمانية أشهر .
– أوضح الأطباء أن الفتيات اللاتي تناولن الأسماك الدهنية  مرة واحدة أسبوعياً تأخر سن البلوغ لديهم .
– لاحظ الأطباء أن الفتيات اللاتي أسرفن في تناول الأسماك الدهنية ( السردين ،و التونة ،و الماكريل ،و السلمون ) بلغن في سن الثانية عشر عاماً و ستة أشهر .

تعقيب الأطباء : أشار الأطباء أن لابد من الوقوف على أسباب البلوغ المبكر  و ذلك لأن هناك إرتباط وثيق بينه وبين الإصابة  بالأمراض  الخطيرة كسرطان الثدي ،و السكري من النوع الثاني ،و أمراض القلب و الأوعية الدموية ،و البدانة ،و في هذا السياق أوضحوا أن الأمر يحتاج مزيد من الدراسات للوصول لنتائج أدق .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *