Monday, Jul. 16, 2018

  • تابعنا

استخدام المنظفات أثناء الحمل

أبريل 15, 2016 - -

يحاول الكثير منا ألا نعرض أنفسنا بشكل متزايد للمخاطر البيئية خاصة السيدات الحوامل ، ويكون القلق أعلى عندما يتعلق الأمر باستخدام المنظفات الكيماوية -التي تستخدم في تنظيف المنزل عموماً – خلال فترة الحمل . فكل أم ترغب في حماية نفسها وطفلها أيضاً الذي لم يولد بعد ، من مخاطر استنشاق أوابتلاع تلك المنظفات عن طريق الخطأ ، لذا تتساءل العديد من الأمهات عن مدى الأمان الذي تحمله المنظفات الكيماوية لها ولطفلها ، وقد يكون الخبر السار هنا هو أن تلك المنظفات آمنة تمتما ً للاستخدام أثناء الحمل لك ولطفلك ، ولكن مع الحذر من الاتصال المباشر مع هذه المواد الكيماوية وضمان استخدامها في غرفة جيدة التهوية.

هل المنظفات الكيماوية آمنة للاستخدام أثناء الحمل ؟
بالنسبة للسيدات اللاتي يتساءلن حول مسألة الأمان المتعلقة باستخدام المواد المنظفة أثناء فترة الحمل ، نحن نطمئنك سيدتي بأنها آمنة ولكن مع وجوب الحذر عند الاستخدام كما ذكرنا أعلاه. حيص توجد بعض التقارير الطبية التي تربط بين استخدام المنظفات الكيماوية ومشاكل الجهاز التنفسي اللاحقة لدى الأطفال حديثي الولادة .ويمكن أن تكون المنظفات آمنة أثناء تنظيف المنزل عن طريق ضمان أن يكون لديك التهوية الجيدة في الغرفة حيث سيؤدي ذلك إلى زيادة تداول الهواء النقي ، ومن المهم أيضاً عدم ملامسة تلك المواد بشكل مباشر لذا فمن المستحسن أن ترتدين قميصاً بأكمام طويلة أو معطف وقفازات لمنع التلامس مع بشرتك.

حتى مع كل هذه الاحتياطات، هناك واجبات  تتطلب الحذر عند القيام بها في عملية التنظيف والتي تشمل:

تنظيف الفرن؛ ذلك أن معظم منظفات الأفران تنتج أبخرة وهذه من الصعب هروبها أو تطايرها بشكل سريع نظراً لأن المكان الذي يوجد به الفرن عادة لا يكون مكاناً جيداً للتهوية. لذا تأكدي من قراءة التعليمات على العبوة المستخدمة والتحذيرات أيضاً ، واتبعي التعليمات على الرسالة دائماً.

الهباء الجوي؛ الهباء الجوي هي عبارة عن مواد للتنظيف ينتشر عنها بسهولة المواد الكيميائية التي تنتجها من خلال الضباب ، وهذه يمكن أن يكون من الصعب تجنبها فإذا كنت تشعرين كما لو هذه الأبخرة تتسبب لك في الة من الهياج التنفسي أو الحساسية أو أعراض أخرى ، قد ترغبين في تجنب هذه المواد تحديداً أو اطلبي من شخص ما أن يقوم بالتنظيف من أجلك ، ويفضل استخدام معظم المنتجات الصديقة للبيئة مثل صودا الخبز والخل.

تحذير : لا تخلط منتجات التنظيف العضوية أو مواد التنظيف الطبيعي سوياً ، واجعلي دائماً البدائل الطبيعية هى خيارك الأولللحد من استخدامك للمواد الكيميائية الضارة في المنزل حتى لا تعرضين نفسك وطفلك لهذه المواد. نحن جميعا بحاجة إلى اتخاذ الحيطة والحذر عند استخدام المواد الكيميائية وكقاعدة أساسية عامة لا تخلطين المواد الكيميائية معاً سواء أكنت حاملاً أم لا. فبعض الأمثلة الجيدة من المواد الكيميائية عند خلطها معاً تنتج كماً من الأبخرة يمكن أن تكون ضارة أيا كان من يستنشقها.

متى يجب استدعاء الطبيب : إذا لاحظت أنك تعانين من الغثيان والدوار أو حدوث الصداع عند استخدام مواد التنظيف، يجب عليك هنا استعداء الطبيب والحصول على بعض الهواء النقي. كما يجب أن تتوقفي عن القيام بالتنظيف وطلب المساعدة عند حدوث أي آثار سلبية من المواد الكيميائية المنظفة ، ويجب على الأمهات الحوامل دائما ارتداء قفازات لأن بشرتهن تصبح أكثر حساسية مقارنة بمن لا يحملن أجنة. والأهم من ذلك، التحدث إلى الطبيب لمعرفة أي من المواد الكيميائية آمنة للاستخدام أثناء الحمل.

عندما تتعرضين لقضايا السلامة المرتبطة بالمواد الكيميائية المنظفة أثناء الحمل، يجب عليكِ سيدتي الأخذ في الاعتبار بعض الأمور  ، مثل :

  1. قراءة تسميات

الكلمات الرئيسة للبحث عنها في التسمية هي : خطر، سام، تآكل والسم. فهذه الكلمات تشير إلى أن منتجات التنظيف قد تكون ضارة لذا يجب تجنبها مع هذه التحذيرات وخصوصا عند استخدام منظفات المراحيض، ومنظفات الأفران ، وصرف مكانس السجاد حتى لو كنتِ تقومين باستخدام تلك الأشيتء من قبل حدوث الحمل لفترة طويلة ، فهي لا تزال غير آمنة. حيث يمكن للأدخنة المنبعثة من هذه المواد الكيميائية أن تهيج الرئتين والعينين والحلق والأنف. ومنتجات التنظيف لديها مستويات منخفضة من السمية ، ورغم ذلك ينصح الخبراء أنه يمكنك تجنب مواد التنظيف السامة إذا أمكن لأنه لا يزال غير معروف كيف أن المواد الكيميائية يمكن أن تتفاعل مع طفلك.

  1. فتح النوافذ

حتى عند استخدام منتجات التنظيف الطبيعية، تأكدي من أنك نظيفة في غرفة جيدة التهوية. ففتح النوافذ يحسن نوعية الهواء في الأماكن المغلقة بشكل كبير، كما أنه يساعد في القضاء على كمية كبيرة من الأبخرة السامة في الغرفة. وعند تنظيف الحمام، وتشغيل مروحة العادم ينبغي أن يتم ذلك عند تنظيف الغرفة ثم السماح للمروحة أنن تعمل لمدة 15 دقيقة بعد الانتهاء من ذلك.

  1. ارتداء القفازات

يصبح الجلد أكثر حساسية عند الحوامل وبناء على ذلك، قد تحتاجين لحمايته فالمنتجات التي لا تؤثر عليك قبل أن تصبحي حاملا يمكن أن تؤثر عليك الآن، و يمكن أن تتطورهذه إلى التهاب الجلد مما يجعلك تشعرين بالحكة في بشرتك ومن ثم حدوث التهاب . بعض المنتجات التي يمكن أن تسفر عن هذه المشكلة ما يلي: الأصباغ، والكلور، ومواد التبييض، المنظفات والعطور، والتي توجد في منتجات التنظيف اليومية. لذلك لا يمكن المساومة على مسألة ارتداء القفازات ، ويجب عليكِ حماية بشرتك في جميع الأوقات.

  1. تجنب تنظيف العفن بنفسك

على الرغم من أنه لا توجد دراسات حاسمة تشير إلى أن تنظيف العفن يشكل خطراً على النساء الحوامل، فإنه من المستحسن أن تتجنبين القيام بذلك العمل الرتيب. وكما تعلمين ينتج العفن بالفعل المواد السامة، وقد تم ربط هذه المواد بظهور بعض العيوب الخلقية في الحيوان. و كان لديك عفن في أي غرفة من المنزل، تأكدي من الحصول على بعض المساعدة من زوجك . والحل السهل للقضاء على العفن هو خلط بعض مواد التبييض مع الماء.

للاطلاع على : اضرار مضادات البكتيريا ” الصابون والمنظفات “

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

نسمه

(2) Readers Comments

  1. أمة الله
    11/09/2017 at 10:33 ص

    انا في الاسبوع السادس و منذ زواجي استعمل مواد كيميائية لمسح الفرنCaroline savon marseille لا استغنى عنو ماذا افعل الحين انا جد قلقة حزينة اخاف على الجنين كل يوم استعمل هذا المسحوق افدوني جزاكم الله خير

  2. هاجر
    10/05/2018 at 8:33 ص

    البيبى بخير دلوقتى انتى اكيد ولدتى طمنينا

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *