صليخة ،و السمر نباتات عمانية لتسهيل الولادة و علاج مغص الرضع

سلطنة عمان من أبرز الدول الغنية بمقوماتها الطبيعية التي تمتع أهلها في الاستفادة منها في مختلف شئون حياتهم و من أبرز تلك المقومات النباتات و الأشجار العمانية و من أهم نباتات السلطنة بالنسبة للنساء نبات صليخة و ذلك لأنه يستخدم لتسهيل عملية الولادة و السمر الذي يستخدم رماده لعلاج مغص الرضع بجانب ذلك هناك عدة فوائد أخرى لبعض أعشاب و أشجار السلطنة مثل شريون ،و شيم و سوف تطلعك السطور التالية لهذه المقالة على فوائد و استخدامات هذه النباتات .فوائد نباتات عمانية

أولاً نبات صليخة .. هو عبارة عن نبات معمر مزهر طوال العام يوجد في شمال سلطنة عمان تجده بالحدائق و الأدوية الموجودة بشمال عمان و يوجد تلك النبات على ارتفاع يصل لحوالي مائتي متر و تجده كشجيرة تتميز سيقانه بأنها كثيرة التبرعم يبلغ طولها ما يقرب من أربعة أمطار أوراق نبات صليخة تشبه اليد لها خمسة فصوص و الأهاز أرجوانية و ثماره على شكل كبسولة دائرية .

صليخة ،و الولادة .. اسمه العربي طلق و لكنه سمي بصليخة نسبة إلى معني الصليخة و هو تسهيل الولادة أما طلق فتعني طلق الولادة أو المخاض تلك النبات بالفعل يستخدمه الكثير من السيدات لتسهيل الولادة حيث يقومن بطحن بذوره و إضافة و تضاف كمية بسيطة من تلك البذور إلى الماء و تنقع أوراقه أيضاً بالماء ثم يقمن بشربه لتسهل لديهم عملية الولادة و بعد الولادة يقومن بشرب أوراق نبات صليخة المنقوعة و ذلك لتنظيف الجهاز التناسلي بعد الولادة .

ثانياً نبات السمر .. عبارة عن شجرة يبلغ ارتفاعها ستة أمتار موجود في مختلف أنحاء سلطنة عمان تحديداً في جوانب الأودية و السهول الحصوية و الرملية و السهول الجبلية و في المنحدرات الجبلية تمتاز قشرة شجرة السمر بلونها الرمادي المائل إلى الأسود و ثمارها تزهر في الفترة من شهر ابريل و حتى شهر يونيو و تأتي شهرة السمر من استخداماته فرماده يخلط مع الكركم ليسهم في علاج مغص البطن عند الرضع و استفادت منه الماشية و الجمال أيضاً كعلف و يفضل أن يتناوله الماعز لأنه يسهم في زيادة حليبها و تحسين طعمه و حطبه كثير الاستخدام خاصة في محافظة ظفار العمانية و ذلك لأن له قشرة سميكة تحترق ببطئ ولا يتصاعد منها دخان ومن أخشاب شجرة السمر كان يتم انتاج الفحم النباتي و كان يستخدم أيضاً في علاج التهابات الثدي عن طريق هرس الأجزاء حديثة النمو لتصبح كالمعجون و بعد ذلك نضيف إليها كمية من الحليب و نتركها تغلي على النار و منها نحصل على لبخة ثم توضع على موضع الالتهابات لتخفيفها .

ثانياً شجرة شيم ..من الأشجار المنتشرة في مختلف البيئات سواء البيئات الصخرية أو المفتوحة تتميز أزهارها باللون الأصفر الزاهي و تنمو تلك الأزهار على سنابل نهاية فروع الشجرة و ثمارها تكون على شكل كبسولة متخذة الشكل البيضاوي و تمتاز بذورها بنعومة ملمسها و لونها الأسود و من أبرز استخدامات الاستفادة من سيقانه كغذاء للحيوانات كما يستعمل أيضاً كوقود للنار

ثالثاً عشبة شريون .. تلك العشبة تجدها في محافظة ظفار العمانية و تحديداً على المنحدرات الصخرية و الهضاب العالية فتلك الأماكن تعد بيئته الأصلية و يتراوح ارتفاعها بين 50 متر و حتى 1200 متر و تمتاز تلك العشبة بتفرعها و لونها الأخضر الذي يميل إلى اللون الرمادي و جميع أجزاء عشبة شريون من الممكن تناولها كغذاء فيما عدا سيقانه ،و قرونه ،و أزهاره .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *