تعرف على فيتامين الكولين

كتابة الاء خالد غانم آخر تحديث: 24 أكتوبر 2016 , 08:50

ذكرنا في عدة مقالات سابقة ، و سنظل نذكر ، أن الفيتامينات بأنواعها لا يستطيع أحد أن ينكر دورها لجسم الانسان ، فهي تساعد الانسان على القيام بوظائفه اليومية ، و تقيه من الاصابة بالكثير من الامراض ، و تعطي مظهر صحي للجلد ، البشرة و الشعر . و أي نقص في نسبة أي نوع من أنواع الفيتامينات ، يؤدي الى الكثير من الاضرار ، و أي زيادة أيضاً ، في بعض انواع الفيتامينات ، تؤدي الى حدوث اضرار . لذلك اذا قام الشخص بوضع الجدول الذي يحتوي على الكمية الموصى باستخدامها له من كل نوع من انواع الفيتامينات ، و الجدول الاخر المحتوي على نسب الفيتامينات الموجودة في المنتجات الغذائية المختلفة ، و قام بوضع جدول لنفسه جديد بشكل أسبوعي ، يحتوي على الاطعمة التي سيقوم بتناولها في الاسبوع ، و قام بشرائها ، سيسهل عليه ذلك الكثير و سيساعده على تناول الكمية المطلوبة .

في هذا المقال سنتعرف على نوع جديد من الفيتامينات ، و يسمى الكولين . و سنتعرف على فوائدة للجسم ، أضرار نقصه و أضرار زيادته ، بعض من مصادره و الكمية الموصى باستخدامها لكل فرد على حسب سنه و جنسه .

فيتامين الكولين :-

ينتمي لمجموعة فيتامين ” ب ” المركب ، و له أسم أخر و هو فيتامين ” ب 4 ” . و هو من الفيتامينات الذائبة في الماء .

أستخدامات فيتامين ” ب 4 ” العلاجية ، الكولين :-

– يساعد في علاج بعض الامراض الخاصة بالكبد .
– يستخدم في علاج مرض الزهايمر .
– يستخدم في علاج الامراض الخاصة بالشرايين .
– يستخدم في علاج بعض الامراض الخاصة بالاضطرابات العصبية .
– يستخدم في علاج مرض انفصام الشخصية .
– يستخدم في علاج ما يعرف باسم مرض هنتنغتون ( و هو مرض يسبب تلف في خلايا المخ ، يؤدي الى الاصابة بالخرف و فقدان الذاكرة و قيام المصاب بحركات لارادية سريعه ) .
– يستخدم في علاج حالات الاصابة بداء توريت ( و هو مرض عصبي ) .
– يستخدم في علاج حالات الخرف .
– يستخدم في علاج حالات الاصابة بمرض ثنائي القطب ( و هو مرض نفسي عصبي ) .

أهمية فيتامين ” ب 4 ” للجسم ، الكولين :-

– يقي من الاصابة بدهون الكبد .
– يساهم في التحكم بالوزن .
– يساهم في الحفاظ على نسبة الكوليسترول في الدم .
– يقي من الاصابة بالحصوات المرارية .
– له دور مهم في تدعيم وظائف الانسولين في الجسم .
– يساهم في الحفاظ على أغشية الخلايا .
– يساهم في الحفاظ على الحالة النفسية و العصبية .
– يساهم في الوقاية من الاصابة بالزهايمر و فقدان الذاكرة .
– يساهم في الوقاية من الاصابة بالتهابات الكبد .
– يساعد الكلى في الحفاظ على مستوى الماء .
– يقي الجنين من الاصابة بتشوهات الانبوب العصبي .
– يستخدم كنوع من انواع المكملات في حليب الاطفال المعلب .

أعراض نقص فيتامين ” ب 4″ ، الكولين في الجسم :-

– أرتفاع معدل الكوليسترول في الجسم .
– الاصابة بالكبد الدهني .
– الاصابة بارتفاع ضغط الدم .
– حدوث اضطرابات في الكلى .
– صعوبة في هضم الدهون .
– توقف النمو ، عند الاطفال .
– بعض الحالات تصاب بمشاكل في الجهاز العصبي .
– ارتفاع بعض الانزيمات الموجودة في الكبد .

الاشخاص الاكثر عرضة للاصابة بنقص فيتامين ” ب 4 ” ، الكولين :-

– مدمني الكحول .
– الاشخاص الذين يبذلون جهد بدني كبير .

أعراض الاصابة بزيادة نسبة فيتامين ” ب 4 ” ، الكولين في الجسم :-

– افراز الجسم رائحة شبيهة بالسمك ، تؤدي الى اصابة الشخص بحالة نفسية سيئة .
– الاصابة بانخفاض ضغط الدم .
– الاصابة بفرط التعرق .
– مشاكل نفسية و عصبية .
– مشاكل في الجهاز الهضمي .
– تزايد خطر الاصابة ببعض الامراض السرطانية .

بعض من مصادر فيتامين ” ب 4 ” ، الكولين :-

– الدجاج ، كبد البقرة ، بياض البيض ، السبانخ ، القرنبيط ، جنين القمح ، الارز البني ، فول السوداني، اسماك القد .

الكمية الموصى بها يومياً لكل شخص ( لا يعاني من مشاكل زيادته ) :-

– الرضع من الولادة حتى ستة اشهر : 125 مليجرام .
– الرضع من سبعة اشهر حتى سنة واحدة : 150 مليجرام .
– الاطفال من سنة حتى ثلاثة سنوات : 200 مليجرام و بحد أقصى 1000 مليجرام .
– الاطفال من أربع سنوات حتى الثمانية : 250 مليجرام و بحد أقصى 1000 مليجرام .
– الذكور و الاناث من عمر التاسعة حتى الثالثة عشر : 375 مليجرام و بحد أقصى 2000 مليجرام .
– الذكور و الاناث من عمر الرابعة عشر حتى الثامنة عشر : 400 مليجرام بحد أقصى 3000 مليجرام .
– الذكور من عمر التاسعة عشر حتى الوفاة : 550 مليجرام بحد أقصى 3500 مليجرام .
– الاناث من التاسعة عشر حتى الوفاة : 425 مليجرام بحد أقصى 3500 مليجرام .
– الاناث الحوامل أقل من ثمانية عشر عام : 450 مليجرام بحد أقصى 3000 مليجرام .
– الاناث الحوامل من عمر التاسعة عشر حتى الخمسين : 450 مليجرام بحد أقصى 3500 مليجرام .
– الاناث المرضعات أقل من ثمانية عشر عام : 550 مليجرام بحد أقصى 3000 مليجرام .
– الاناث المرضعات من عمر التاسعة عشر حتى الخمسين : 550 مليجرام بحد أقصى 3500 مليجرام .

اقراء المقال :
هل الكوليسترول مرض مزمن ؟

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق