أسباب الإحساس بحرقة اللسان

- -

اللسان هو عضو حساس ، يتأثر بما يحدث في الجسم من تغيرات ، فهو العضو الأهم المسئول عن حاسة التذوق ، وعن القدرة على الكلام ، وتعرض اللسان للعديد من المشكلات والتغيرات الصحية ، تأثرآ ببعض المشكلات التي يعاني منها الجسم ، فاللسان يعتبر مرآة واضحة لحالة الجسم بشكل عام ، ومن خلال ما يحدث له من تغيرات يمكن الاستدلال على وجود مرض معين أو خلل صحي معين بالجسم ، لذلك فإن أي مشكلة أو تغير في اللسان لا ينبغي الاستهانة به على الإطلاق .

ومن التغيرات التي يتعرض لها اللسان ، هي الشعور بحرقة اللسان ، حيث يشكو العديد من الأشخاص من حرقة اللسان ، ويأتي هذا الإحساس على الرغم من أن الشخص قد يكون لم يعرضه لأي حرق أو مشكلة في الفترة الأخيرة ، إنما يأتي هذا الإحساس من تلقاء نفسه ، ودون وجود سبب واضح بالنسبة للمريض ، لكن الحقيقة أن حرقة اللسان لها عدد من الأسباب المرضية ، منها ما هو خطير ، ومنها ما هو بسيط أيضآ .

أسباب الإحساس بحرقة اللسان :

1 – نقص الحديد :

يسبب نقص الحديد الإصابة بالأنيميا أو فقرالدم ، حيث يسبب نقص عنصر الحديد في الجسم نقص عدد كرات الدم الحمراء ، ويتعرض الجسم للعديد من المضاعفات ، ومن تأثيرات نقص الحديد في الجسم أيضآ هو تغير اللسان ، حيث يصبح اللسان لونه أحمر ولامع ، ويتعرض للإصابة بالتقرحات ، والإلتهابات ، وتنعكس كل هذه التغيرات الناتجة عن نقص الحديد في صورة شكوى الشخص من حرقة لسانه بشكل كبير ، وكلما زاد نقص الحديد في الجسم تزيد حدة هذه الاعراض ، ويزيد الشعور بحرقة اللسان أيضآ .

2 – نقص فيتامين بـ 12 :

ربطت العديد من الدراسات بين الشكوى من حرقة اللسان وبين الإصابة بنقص فيتامين بـ 12 في الدم ، حيث يسبب نقص فيتامين بـ 12 في الدم جفاف الفم واللسان ، بالإضافة إلى تعرض اللسان للإلتهاب والإحمرار ، وهو ما يسبب حرقة اللسان أيضآ ، وقد تم عمل تحليل للأشخاص الذين يشكون من حرقة اللسان المستمرة وليست المؤقتة وتبين أنها نتيجة نقص فيتامين بـ 12 بالفعل .

3 – القلاع الفموي :

إن مرض القلاع الفموي من أبرز الأمراض التي تؤدي إلى الإحساس بحرقة اللسان ، وتعتبر حرقة اللسان دليلآ فعليآ على الإصابة بالقلاع الفموي إذا حدثت حرقة اللسان ، وصاحبها ظهور للتقرحات البيضاء في اللسان ، أو على الخدين من الداخل ، أو سقف الحلق ، أو اللثة ، أو حتى اللوزتين .

4 – سن اليأس :

ما لا تعلمه العديد من السيدات أن حرقة اللسان لديهن قد تكون نتيجة ما يمر به الجسم لديهن من تغيرات ، وتغير الهرمونات بسبب الوصول إلى سن اليأس ، وتعاني نسبة حوالي 40 % من السيدات من حرقة اللسان مع الوصول لسن اليأس ، والسبب في ذلك هو الخلل الهرموني الذي يسببه إنخفاض هرمون الاستروجين ، ويصاحب حرقة اللسان إحساس المرأة بمرارة الفم أيضآ .

5 – اللسان الجغرافي :

يتعرض البعض لإلتهابات وتقرحات في اللسان ، وتحدث هذه الإلتهابات بوجود بقع ملتهبة ذات لون أحمر في مناطق متفرقة من اللسان ، وهذه الحالة تسمى باللسان الجغرافي ، وقد يتغير مظهر هذه البقع من يوم إلى آخر ، ويتم علاج هذه الحالة عند طبيب متخصص ليحدد العلاج اللازم ، وهذه الإلتهابات تسبب حرقة شديدة في اللسان مع ظهورها ، ولا يتحسن هذا الإحساس إلا بعلاج الإلتهابات .

6 – الحساسية :

تسبب الحساسية تجاه أنواع معينة من الطعام ، أو تجاه التدخين ، أو تناول المواد الكحولية ، أو حتى بعض ، وبالتالي إحساس الشخص بالحرقة .

علاج حرقة اللسان :

بناء على السبب المؤدي إلى الإحساس بحرقة اللسان يقوم الطبيب بإتخاذ قرار العلاج المناسب ، لكن مع العلاج للمشكلة الأساسية المؤدية لحرقة اللسان يهتم الطبيب بعلاج حرقة اللسان أو على الأقل تسكينها حتى لا تظل تسبب إزعاج للمريض ، فينصح الطبيب بشرب كميات كبيرة من الماء ، مع البعد عن الاطعمة الحارة ، أو كثيرة التوابل ، بالإضافة إلى تجنب الأطعمة الساخنة ، وغيرها من الأشياء التي تزيد من تهيج اللسان .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

إسراء عادل

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *