احتياطات يجب مراعاتها لمريض سيولة الدم

هناك العديد من المشكلات الصحية التي يمكن أن يصاب بها الإنسان ، ومن بين هذه المشكلات توجد حالات معينة نتيجة للعوامل الوراثية ، ويصبح من الصعب السيطرة عليها ، على الجانب الآخر يوجد العديد من الخطوات الوقائية وأساوب الحياة الصحي الذي يمكن إتباعه

ونظرا لأن هذا المرض ليس له علاج ، فالطريقة الوحيدة للسيطرة عليه هي إتخاذ بعض الإحتياطات اللازمة حتى لا تزداد الحالة سوءا ، لذلك يناقش هذا المقال بعض منها ليساعد في الوقاية من المضاعفات التي يمكن أن تنتج عن هذه الحالة ، يعرف مرض سيولة الدم بأنه ينتقل عبر الجينات الوراثية ، والشخص المصاب بهذه الحالة لا ينتج المركبات المسئولة عن تجلط الدم في الجسم ، مما يسبب زيادة النزيف وقد تتدهور الأمور لتصبح مميتة .

لذلك ، كيف يمكن إيقاف نزيف الدم لدى مرضى سيولة الدم ؟ يجب أخذ بعض الإحتياطات مثل تجنب بعض الأدوية التي تسبب ميوعة الدم أو القيام ببعض التمارين الرياضة التي تساعد في الحفاظ على الصحة ، واتباع هذه الخطوات الوقائية يساعد مرضى سيولة الدم للعيش حياة طبيعية إلى حد ما .

قائمة بأهم الاحتياطات الوقائية التي تساعد في الحفاظ على مريض سيولة الدم من المضاعفات :

1- ممارسة الرياضة بإنتظام : ربما تكون هذه معلومة شائعة أن مريض سيولة الدم يجب أن يتجنب ممارسة الرياضة تماما ، وهذا الأمر خاطئا تماما ، فالتمارين الخفيفة مثل تمارين السباحة ، الإطالة ، المشي أو لعب التنس يساعد حقا في تمدد العضلات والحفاظ علي لياقة هؤلاء الأشخاص .

2- تجب الرياضات التي بها مجازفات : يجب أن يأخذ مريض سيولة الدم في إعتباره الإبتعاد تماما عن الرياضات التي قد تسبب المجازفة أو الخطورة عليهم مثل كرة القدم والملاكمة ، لأنها تسبب لهم الإجهاد وتعرضهم للنزيف الخارجي أو الداخلي لعدة مرات ، وقد تؤدي إلى الوفاة في بعض الحالات .

3- تجنب العقاقير التي تسبب سيولة الدم : يجب أن ينال مرضى سيولة الدم عناية فائقة وأن يكون لديهم الحذر الشديد عند استخدام بعض العقاقير والأدوية ، فمعظم الأدوية المسكنة المتاحة في المتاجر المتخصصة قد تؤدي إلى إسالة الدم ويكون ذلك أمرا خطيرا على صحة هؤلاء الاشخاص ، لذلك يجب الحذر وتجنب الأدوية التي تسبب سيولة الدم .

4- النظافة الشخصية للأسنان : يجب العناية الشخصية الزائدة بنظافة الأسنان ، وفي حالة نزيف اللثة يصبح من الأفضل استشارة الطبيب المتخصص ، والذي لابد أن يكون لديه خبرة كبيرة في التعامل مع حالات سيولة الدم .

5- رحلات السفر : يجب أن يقوم الأشخاص المصابون بسيولة الدم بأخذ بعض الإحتياطات اللازمة قبل السفر ، فمن الضروري حمل بعض أدوية الطوارئ اللازمة ، لذلك يجب التوجه لأقرب مستشفى متخصص في سيولة الدم للتواصل مع أرقام الطوارئ الخاصة بهم في حال وجود أي مشكلة .

6- الحصول على الرعاية الطبية فور حدوث أي مشكلة : إذا كنت مريض سيولة دم وتعرضت لجرج أو نزيف ما ، فينبغي الحصول على الرعاية الطبية فورا قدر الإمكان ، حتى إذا كان جرحا بسيطا ، فيجب الفحص الطبي في الحال وعدم إهمالها لأنها قد تسبب الوفاة إذا تفاقمت الأمور .

خطوات تساعد على تقوية العقل لدى مرضى سيولة الدم :

خطوة 1 : يجب أن يقبل مريض سيولة الدم بأن هذه الحالة ليس لها علاج ويجب البحث عن عزاء بأنه يمكن تسهيل الأعراض .

خطوة 2 : يعاني الأشخاص المصابون بالأمراض الغير قابلة للعلاج النهائي مثل سيولة الدم  من الشعور بالإكتئاب والقلق ، لذلك يجب البحث عن طريقة لعلاج الجانب النفسي والعقلي لهؤلاء الأشخاص .

خطوة 3 : تساعد كلا من ممارسة اليوجا والتأمل في تخفيف التوتر المصاحب لمرضى سيولة الدم إلى حد كبير .

خطوة 4 : يجب ألا يتردد مريض سيولة الدم في طلب المساعدة من العائلة والأصدقاء عند الشعور بالإكتئاب الناتج عن الإصابة بهذه الحالة ، لأن التعامل معها بمفرده يكون أمرا قاسيا .

خطوة 5 : كما يمكن تنظيم لقاء مع مرضى آخرين يعانون من سيولة الدم ، وذلك لمشاركة الخبرات مع هؤلاء الأشخاص .

خطوة 6 : تساعد الرياضة الخفيفة في إفراز الاندروفين مما يعمل على علاج الإكتئاب ، ولكن يجب الإبتعاد عن الرياضات العنيفة كما ذكرنا من قبل .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *