ببغاء الكنيور من أجمل مخلوقات الله على الأرض

ببغاء الكنيور، من أجمل الطيور التي خلقها الله – عز وجل – ، فهو ينتمي إلى عائلة الببغاوات ، الذي تتمتع بالجسم النحيل والصوت الناعم ، بالإضافة إلى أنه ثرثار وهزيل ، محب للطيور الأخرى، والجدير بالذكر أن كلمة ” كنيور ”  تعني الذيل المخروط الشكل .

في التقرير التالي ، سنتعرف سوياً على  الشكل الخارجي لهذا النوع من الببغاوات، وأهم ما يميزه ، فقط من خلال السطور التالية :

 الشكل الخارجي لببغاء الكنيور ، وأهم ما يميزه :

على الرغم من تواجد هذا النوع من الببغاوات، بالعديد من الأشكال والأحجام ، إلا أن الغالبية العظمى بهذه العائلة، يتمتع بالجسم النحيل مع مختلف الألوان ، بالإضافة إلى المناقير الملتوية والقوية ، والرؤؤس الكبيرة الحجم بالمقارنة بحجم الجسد .

ببغاء الكنيور

ببغاء الكنيور

يتميز ببغاء الكنيور ، بأنه من الطيور ذات الشكل الرائع ، بالإضافة إلى كونها أكثر إجتماعية ، ويمكنها التكيف سريعاً مع مختلف البيئات ، أما عن متوسط عمر هذا النوع من الببغاء ، فيتراوح ما بين 15 عام إلى 35 عام .

تاريخ ببغاء الكنيور :

تم العثور على هذا النوع من الببغاوات، لأول مرة في أنحاء متفرقة من أمريكا الجنوبية والمكسيك، بالإضافة إلى منطقة جنوب تشيلي ، كما ظهر هذا النوع من الببغاوات، في بعض المستعمرات الموجودة ، في جنوب جزر الهند الغربية ، وذلك في عام 1924.

معلومات مثيرة حول ببغاء الكنيور  :

يعد ببغاء الكنيور من الطيور المهددة للإنقراض ، وذلك نتيجة إزالة العديد من الغابات، وتدمير الموائل، لتفادي هذه المشكلة ، قام بعض الباحثين بتقديم مقترحاتهم لحل هذه الأزمة ، وذلك عن طريق تربية هذا النوع من الببغاوات بداخل البيوت ، بالإضافة إلى فتح باب استيراد هذا النوع من الطيور.

ببغاء الكنيور

ببغاء الكنيور

هناك العديد من الأنواع من ببغاء الكنيور ، ويختلف كلاً منهما عن الآخر ، من حيث الحجم واللون والعمر ، ويطلق على أصغر ببغاوات الكنيور ” بيررورا بيكتا ” ، والذي يتراوح طوله ما بين 21.6 إلى 24 سم ، وعن أكبر أنواع هذا النوع من الببغاوات ” باتاجونيا ” ، ويتراوح طوله ما بين 45 إلى 48 سم .

يتميز هذا النوع من الببغاوات ، بأنه تمتلك صوتاً حاداً وصاخب، وكثير من هذه الأنواع يمكنها التحدث، وكثيرمنهم أيضاً بارعين في الكلام، ومحاكاة الأصوات الذي يسمعونها ، مثل تكرار الكمات أو العبارات ، و أحياناً يقوم بالتصفير .

متوسط عمر ببغاء الكنيور :

أما عن متوسط عمر ببغاء الكنيور ، فيختلف وفقاً لنوع الببغاء وحجمه ، فعادة ما تكون الأنواع الأكبر حجماً، هي التي تعيش لفترة أطول ، كما يمكن للببغاء الصغير ، أن يعيش لفترة تصل إلى 15 عاماً ، أما عن الببغاوات الكبيرة الحجم ، فقد يصل متوسط عمرها إلى حوالي 35 عاماً، وربما أكثر من ذلك .

ببغاء الكنيور

ببغاء الكنيور

الوحدة هي العدو الأول لببغاء الكنيور :

يكره هذا النوع من الطيور ، العيش بمفرده في قفص ، فحينها يصبح عصبي ومضطرب وحزين ، ويمكن أن يبدأ في القيام ، ببعض السلوكيات العنيفة تجاه نفسه ، مثل القيام بنزع ريشه، نتيجة إصابته بالإكتئاب ، و أحياناً قد يصل الأمر إلى حد الامتناع عن الطعام ، بالتالي التعرض إلى الأمراض أو الموت .

 ببغاء الكنيور

ببغاء الكنيور

 كيفية التفرقه بين الذكر والأنثى في ببغاء الكنيور :

أما عن كيفية التفرقه بين الذكر والأنثى ببغاوات الكنيور ، فنجد أن الإناث تتميز بأن الحلقة الدائرية ، الموجودة حول العيون أضيق من الأخرى الموجودة عند الذكور، بهذه الطريقة يتم التفرقه بين الذكر والأنثى .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

منى المتيم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *