اضرار عشبة العلندة

كتابة A آخر تحديث: 16 أغسطس 2017 , 23:45

تعتبر عشبة العلندة من أكثر العشب التي يتم العمل بها من قديم الزمن، وهي تكون منتشرة في بلاد الصين لأنهم يأخذونها في علاج بعض الأمراض، لاستخلاصها على بعض المنشطات الطبيعية، وهي يستخدمها كثير من لاعبي الرياضة،ويكون هناك الكثير من الأنواع لعشبة العلندة، ويكون منها الأصلي الذي يتواجد بكثرة في بلاد الصين.

وهذه هي العشبة الأصلية، وهناك أيضًا العشبة الغير أصلية وهذه لها مشاكل عديدة وتسبب الأمراض الهائلة، سوف نعرف تلك الأضرار، والأمراض التي تسببها عشبة العلندة، وكيفية تجنب الإصابة بالأمراض إذا اضطر الأمر لتناولها، وللعلم أن عشبة العنلدة تحتوي على فوائد كثيرة، ولكن بعد أن تم عمل الفحوصات الكثيرة عليها، وتحليلها تم اكتشاف الكثير من الأضرار التي فاقت الفوائد، وما تبين من خلال تلك الدراسات والتحاليل.

اضرار عشبة العنلدة:
1- تسبب عشبة العلندة عدم التوازن، وعدم القدرة على اتخاذ القرارات، وتعمل على زيادة التوتر والقلق.
2- تسبب العشبة بعض الاضطرابات التي تأتي في القلب، وتكون من أخطر الإصابات التي تسببها عشبة العلندة.
3- تعمل على توقف القلب مرة واحدة وهذا عن طريق تناولها، كما أنها تعمل على توقف الخلايا العصبية وزيادة التشنجات.
4- لا يمكن للأطفال أن يستخدموا تلك العشبة نهائيًا حتى إذا اضطر الامر.

5- تعمل على زيادة منسوب الدم في الجسم، مما يؤدي إلى سيولة في الدم ويسبب الوفاة.
6- تتسبب في التشنجات المصاحبة للصرع.
7- عند تناول عشبة العلندة لا تشعر بالجوع مطلقًا، ويمكن الشعور بالدوخة والقيء.
8- تسبب الموت المفاجئ.
9- تسيب الكلي بالأمراض المختلفة التي لا يمكن شفاؤها.

الأمراض التي تأتي من خلال تناول عشبة العلندة:
1- أمراض القلب المزمنة.
2- أمراض الكلى المصاحبة لحصى الكلى وغيرها.
3- أمراض فقر الدم.
4- تعمل على تساقط الشعر بنسبة كبيرة تصل إلى 50% من نسبة الشعر.
5- حدوث احمرار في الجلد، الحكة الشديدة، القرح بأشكالها المختلفة، مثل: قرحة الفراش وهي تكون من أصعب الأمراض التي يواجها الإنسان في حياته.

كيفية التجنب من تلك الأمراض:
يراعي عدم استخدام عشبة العلندة لأن من الظاهر أنها توجد مشاكل كبيرة أثناء استخدامها، ونحن في الاستغناء عنها، وهو بعدم تناولها، وإذا اضطر الأمر لتناول العشبة يمكن المتابعة مع الطبيب لكي لا نلقي بصحتنا إلى التهلكة.

وهناك العديد من الأطباء الذين لا يوافقون المرضى على تناول تلك العشبة على أنها منشط للبدن أو وسيلة سهلة وسريعة للتخسيس، فهناك العديد من الحالات التي ظهر عليهم العلامات الكثيرة من الإرهاق والقلق والتوتر بسبب تلك العشبة، وسوف نتعرف على بعض من هذه الحالات وندرسها جيدًا حتى لا نقع في أي مشكلة تواجهنا.

بعض النصائح التي من خلالها نستطيع التغلب على تأثير عشبة العلندة:
لا يمكن نهائيًا خلط عشبة العلندة مع أي عشبة أخرى، ويفضل بعد تناول مشروب عشبة العلندة التجول خارج البيت في وقت الظهيرة على الأقل ربع ساعة،حتى لا تتسبب في حدوث المغص أو الإسهال يمكن تناول شراب الينسون بعدها ولكن بكمية قليلة، ولا نتناول الطعام بعد تناول العشبة مباشرة.

والسيدات الذين يرغبون في إنقاص أوزانهم فيتناول عشبة العلنة بكميات كبيرة ولا يعرفون أن لها أضرر كثيرة قد تؤدي بحياتهم إلى الدمار المتكامل، لأنها تعمل على تقليل نسبة السكر في الدم ويصاحبه الهبوط الشديدة، وفقدان الوعي، وتأتي الأنيميا عن طريق استخدم العشبة كثيرًا، وحتى الطبيب لا يمكن وصفها إلى السيدات.

اضرار عشبة العلندة على المرأة:
لا يسمح للمرأة الحامل تناول عشبة العلندة مطلقًا لأن بها أخطار عديدة على السيدة الحامل والجنين، وليس للحامل فقط بل للمرأة التي تغذي الطفل من لبنها أي (المرضعة)، تتسبب عشبة العلندة على انقطاع الحبل السري الذي يربط بين المرأة وحملها.

ويصيب الجنين بالاختناق، والإرهاق، وثقل في الحركة، وقلة المياه التي تتكون حول الجنين، مما تسبب إلى دخول بعض الإفرازات السامة إلى الجنين ويتناول منها الطفل وتعمل على وفاته في الحال.

نواهي استخدام عشبة العلندة:
1- لا يمكن للمرأة الحامل أو المرضعة إلى تناول عشبة العلندة.
2- لا يمكن استعمال عشبة العلندة للأطفال وصغار السن.
3- لا يفرط في تناول مشروب عشبة العلندة لأنها تأتي بالعكس.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق