الفيتامينات التي تساعد في علاج سرعة القذف

سرعة القذف أثناء النشاط الجنسي من أكثر المشاكل المحبطة . هناك مجموعة متنوعة من مكملات الفيتامينات ، التي لا تحتاج إلى وصفة طبية ، و التي قد تساعد على منع هذا الاضطراب . و لكن في بعض الحالات ، قد يكون سرعة القذف مشكلة أساسية لحالة خطيرة . لذلك ، تحدث مع طبيبك أو مقدم الرعاية الصحية عن مخاوفك ، و استشره عن تناول مكملات الفيتامينات .

ما هي سرعة القذف ؟
يحدث سرعة القذف عند القذف قبل أو بعد وقت قصير من بدء الجماع . و وفقا للمعهد الوطني الصحة ، أن سرعة القذف من المشاكل الشائعة . بعض المشاكل النفسية ، مثل القلق ، أو مشاكل العلاقة أو ضعف الانتصاب قد تمنع قدرتك على الحفاظ على النشاط الجنسي . كما أن بعض المشاكل البيولوجية ، مثل مشاكل الغدة الدرقية ، و عدم توازن الهرمونات ، أو المشاكل الوراثية ، تلعب دورا في سرعة القذف المتكرر . تحدث مع مقدم الرعاية الصحية عن مخاوفك قبل أن يعطل حياتك .

الفيتامينات التي قد تساعد في علاج سرعة القذف :
1- حمض الفوليك

قد يصف طبيبك مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية SSRIs ، لعلاج الاكتئاب . تعمل مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية عن طريق منع استيعاب السيروتونين ، و هو ناقل عصبي . تساعد هذه العملية على توازن السيروتونين ، و بالتالي تحسين مزاجك . قد يعمل حمض الفوليك بطريقة مماثلة ، من خلال التفاعل مع الناقلات العصبية أحادي الأمين . هذه الأنواع من المرسلات تنظم و تعدل الإشارات بين خلايا الدماغ ، التي تسمى الخلايا العصبية ، و التي تساعد على استقرار المزاج .

للحصول على الصحة المثلى ، يوصي معهد لينوس بولينغ بتناول 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يومي ، لأنه قد يساعد على تقليل التوتر، و ربما يساعد على منع سرعة القذف .

2- فيتامين C
حمض اللاكتيك و الجذور الحرة هي المنتجات الثانوية من التقلصات التي قد تواجهك أثناء القذف . القذف المتكرر يمكن أن يسبب تراكمهم في منطقة الحوض ، مما قد يؤدي إلى سرعة القذف المتكررة . في مجلة “Medical Hypothesis” في عام 2009 ، اقترح الباحثون أن فيتامين C يمكن أن يساعد في القضاء على بعض من هذه المنتجات الثانوية . حيث أن فيتامين C هو أحد مضادات الأكسدة القوية ، التي تساعد على درء الضرر الناجم من الجذور الحرة ، التي تضر الخلايا و يمكن أن تؤدي إلى تلف الأوردة الموجودة في القضيب .

الحصول على كميات كافية من فيتامين C يوميا ، حوالي 90 ملليغرام ، قد يساعد على منع الضرر من الجذور الحرة ، و الحد من المشاكل المرتبطة بسرعة القذف مع مرور الوقت .

3- فيتامين E
فيتامين E لديه أيضا خصائص مضادة للأكسدة ، و بالتالي يمكن أن يساعد أيضا في القضاء على الجذور الحرة . بالإضافة إلى الخلايا الضارة و الجدران الوريدية ، الجذور الحرة يمكن أن تحطم الأنسجة العضلية . وجود وفرة من الجذور الحرة العائمة في منطقة الحوض قد تؤدي إلى ضعف العضلات ، و بالتالي زيادة المشاكل المرتبطة بسرعة القذف .

تأكد من أنك تتناول الكميات الموصى بها من هذا الفيتامين ، و التي تمثل 15 ملليغرام أو 22.4 وحدة دولية من فيتامين E يوميا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *