كيفية زيادة فاعلية أدوية ضعف الإنتصاب

إذا كنت تتناول دواء لعلاج ضعف الإنتصاب ، ربما تفعل كل شيء للتأكد من أنه يعمل بشكل فعال ، فخذ بضع دقائق فقط لتتعلم كيف تحصل على أفضل النتائج من استخدامه ، والوصول لأداء أفضل أثناء العلاقة الحميمة .

أولا : راقب جيدا الأطعمة التي تتناولها أثناء استخدام أدوية ضعف الإنتصاب
عندما تتناول وجبات كبيرة بعد أدوية ضعف الإنتصاب في بعض الأوقات ، لا تكون هذه فكرة صائبة أبدا ، فإذا ابتلعت سليندافيل (فياجرا) مع وجبة عالية الدسم ، مثل تناول شرائح اللحم على العشاء ، فربما تحتاج وقتا طويلا حتى يبدأ الدواء في العمل .

يمكن تناول أنواع أخرى من أدوية ضعف الإنتصاب مع أو بدون الطعام مثل :
– أفانافيل (ستيندرا)
– تادالفيل (سياليس)
– فاردينافيل ( ليفيترا أو ستاكسين )

ثانيا : تأكد من اختيار الدواء المناسب لحالتك
بينما تعمل أدوية ضعف الإنتصاب بنفس الطريقة ، فإنها تصنع من مواد كيميائية مختلفة ، ويمكن أن يؤثر ذلك على كيفية عملها ، الوقت الذي تحتاجه لتعمل والأعراض الجانبية المختلفة الناتجة عنها ، لذلك ينبغي التواصل مع طبيبك عن المشاكل الصحية التي تعاني منها أو تخبره عن الأدوية الأخرى التي تتناولها ، مما يساعده على إيجاد النوع المناسب لحالتك والذي لا يتعارض مع أدويتك ، وحتى يعمل بصورة فعالة .

ثالثا : انتظر الوقت الكافي ليعمل الدواء
معظم أدوية ضعف الإنتصاب تحتاج الإنتظار لوقت محدد قبل البدء في عملها ، ويختلف ذلك باختلاف نوع الدواء ، فالفياجرا والليفيترا تستغرق حوالي 30 دقيقة لتعمل ، ومفعولها يستمر لمدة 4 ساعات بعد تناول الحبة ، ويجب تناول السياليس قبل ساعتين على الأقل من التخطيط للعلاقة الحميمة ، ويدوم مفعوله لأكثر من 36 ساعة بعد تناوله .

رابعا : ناقش مع طبيبك إذا كنت بحاجة إلى زيادة الجرعة  
إذا كانت الكمية التي لا تتناولها حاليا غير كافية ، ولا تساعدك في الحصول على الإنتصاب ، فربما أنت بحاجة إلى زيادة الجرعة ، ولكن لا تفعل هذا من تلقاء نفسك ، تواصل مع طبيبك ليرى إذا كنت تحتاج إلى ذلك حقا ، وزيادة الجرعة بالصورة المناسبة لحالتك الصحية .

خامسا : تناول الدواء ببطء
لا يمكن أن تتناول دواء ضعف الإنتصاب وتتوقع الإنتصاب الفوري ، فالأدوية تعمل على تعزيز تأثير المواد الكيميائية في الجسم ، وتجعل الجسم يستدعي أكسيد النيتريك ، الذي يعمل على استرخاء العضلات في القضيب ، مما يحسن تدفق الدم ، وبالتالي يساعد على الحصول على الإنتصاب ، ولكن لكي تعمل الأدوية  ، أنت بحاجة إلى الإثارة الجنسية ، فلا تتعجل الأمور، خذ الوقت المناسب للتأقلم مع الحالة ، واستخدم جميع مشاعرك للحصول على ذلك .

سادسا : لا تمزج أدوية  ضعف الإنتصاب مع النيترات أبدا
إذا كنت تعاني من حالة صحية متعلقة بالقلب ، فيجب الإنتباه لذلك لا تتناول أدوية القلب المعروفة بالنيترات مع الأدوية المستخدمة لعلاج ضعف الإنتصاب ، لأن المزج بينهما ربما يسبب انخفاض خطير في ضغط الدم ، وللتأكد من أنك في أمان يجب التحدث إلى طبيبك قبل تناول أي من هذه الأدوية والتأكد من عدم تفاعلها مع أدوية ضعف الإنتصاب التي تتناولها .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *