معلومات عن حياة معروف الرصافي

يعرف معروف الرصافي بأنه من أشهر الشعراء العراقيين في القرنين الماضيين ، و هو أسمه معروف بن عبد الغني البغدادي الرصافي ، قد ولد في مدينة الرصافة في عام 1875م و قد عاش و تربى بها ، كما أنه قد درس و تعلم مبادئ العلوم في الكتاتيب الموجودة في بغداد ، و لكنه لم يكمل دراسته بها و قد توجه لدراسة علوم اللغة العربية و آدابها و تخصص بها ، حيث كان هو أحد تلاميذ الكثير من علماء اللغة العربية الأجلاء ، و الذي منهم محمود شكري الآلوسي ، و الذي قد عاش و تعلم منه فترة حوالي اثني عشر عام تقريبا ، كما أنه قد تتلمذ على يد قاسم القيسي و عباس القصاب أيضا .

حياة معروف الرصافي المهنية
و الجدير بالذكر أنه في بادئ الأمر قد تم تعيين معروف ليكون معلم في المرحلة الابتدائية ، إلا أنه بعد ذلك سرعان ما قد تعين في المرحلة الإعدادي الرسمية في مدرسة في بغداد ، و بعد ذلك فقد ترك بغداد و ذهب إلى القسطنطينية ، حيث أنه قد تم تعيينه ليكون مدرس للغة العربية في المدارس الملكية ، كما أنه تعين أيضا في مدرسة الواعظين و قد تم انتخابه كعضو في مجلس المبعوثان العثماني .

و بعد ذلك قد ترك القسطنطينية تحديدا بعد الانتهاء من الحرب العالمية الأولى ، و قد توجه بعد ذلك إلى دمشق ، و ذلك كان في عام 1918م ، و قد عاش بها حوالي سبعة أشهر ، و لم يستقر بها طويلا حيث سافر بعد ذلك إلى القدس حيث أنه قد عمل بها مدرس في دار المعلمين بها و كان من أشهر العلماء بها أيضا .

و بعد ذلك فإنه قد قامت الحكومة العراقية بطلب معروف الرصافي في عام 1921م ليعود إلى بلاده ، و هذا ما فعله معروف حيث أنه لبى الطلب و عاد إلى العراق ، و قد قامت الحكومة بتعيينه نائب لرئيس لجنة الترجمة و التعربي في وزارة المعارف في العراق ، و في نهاية عام 1921م قد قامت الحكومة العراقية بتعيينه أيضا مفتش للغة العربية .

و بعد ذلك فإنه قد تم نقله لكي يقوم بالدراسة في دار المعلمين العالية في بغداد ، حيث أنه قد تم انتخابه خمسة مرات في عضوية مجلس النواب العراقي ، و يعرف عن معروف الرصافي أنه قد أشاد به الكثير من الشعراء العراقيين العظماء ، و الذي منهم شاعر يد الثورة رشيد عالي الكيلاني الحاصة ، و ذلك في عام 1941م ، حيث أنه قد قام بتأليف الكثير من الأناشيد التي تتكلم عنه ، و ظل الشعراء تتكلم عن علمه و تفوقه في اللغة العربية حتى فشلت الثورة ، و التي من بعدها ظل في مكانته العظيمة حتى توفى .

و قد توفى معروف الرصافي في بيته في منطقة الأعظمية و ذلك في اليوم السادس عشر من شهر آذار من العام 1945م ، و تم دفنه في مقبرة الخيزران في جنازة شهيرة شارك بها الكثير من رجال الصحافة و الأدباء .

مؤلفات معروف الرصافي
و من المعروف عن معروف الرصافي بأنه قد قام بتأليف الكثير من المؤلفات الخاصة باللغة العربية و الأدب العربي ، إلى جانب الأشعار و الكتب الثورية و التاريخية المهمة في اللغة العربية ، و التي منها ، محاضرات في الأدب العربي ، و كتاب كيف نحن في العراق ، و كتاب السجن في بغداد ، و نحن في بغداد ، و الأمة العربية ماضيها و باقيها ، و المطلقة ، و فاسق مراء أو جاهل يدعى العلم ، و وزراء المعارف عندنا ، و أي جهل فيك ، و الشيطان و الطليان ، و الوطن و الجهاد ، و ما وراء القبر ، و نحن والحالة العالمية ، و يوم سنغافورة ، و بين الانتداب و الاستقلال ، و حكومة الانتداب .

كما أنه قد كتب أيضا كتاب الإنكليز في سياستهم الاستعمارية ، و كتاب يوم الفلوجة ، و الوزارة المذنبة ، و كتاب الحق و القوة ، و كتاب عند سياحة السلطان ، و كتاب المجلس العمومي ، و كتاب وقفة ند يلدز ، و كتاب هولاكو و المستعصم ، و الكتاب الرازي ، و كتاب جالينوس و العرب أو أبو بكر ، و كتاب الأرض ، إلى جانب الكثير من المؤلفات المهمة الأخرى .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *