5 مخطوطات لم يعرف العلماء تفسيرها حتى اليوم

- -

إن الجزء الأكبر من تاريخ البشرية والحضارات الذي نعلمه اليوم هو في الحقيقية نقل لنا عن طريق المخطوطات التي تم اكتشافها وفك شفراتها من قبل المختصين ، وتعد الكتابة والتدوين هي الطريقة المثلى في التاريخ ونقل التاريخ من جيل إلى جيل .

ورغم توصل العلماء والباحثين في مجال اللغات إلى فك وتعريف اللغات القديمة الصعبة للغاية وترجمة المخطوطات والجداريات ، إلا أن هناك مجموعة من المخطوطات لم يستطيع أحد فك رموزها حتى اليوم.

وقد تعددت اللغات التي دونة بها هذه المخطوطات ، ولكن أيضاً المشكلة الحقيقية في فك شفراتها لا تقتصر على اللغات المستخدمة ، ولكن أيضاً احتواء بعضها على رسومات غريبة لكائنات غير معلومة تقوم بالتفاعل مع الأشياء بطريقة غريبة ، ومن خلال هذه القائمة ستتعرف على أغرب هذه اللوحات الذي مازالت حتى يوم لغز لا يعرف له أحد تفسير .

1- مخطوطة فوينيتش
يعود تاريخ كتابة مخطوطة فوينيتش إلى اوائل القرن الخامس عشر وقد احتوت المخطوطة على مجموعة من الرسومات الغريبة التي جمعت بين نساء في لحظات الولادة ، ومجموعة من النباتات الغريبة وحاول مجموعة من الباحثين الوصول إلى تفسير للنصوص والرسومات الموجودة في الكتاب .

وقد اطلق على المخطوطة هذا الاسم نظراً للبائع الذي وجدت المخطوطة بحوزته في عام 1912 وكان اسمه  ويلفورد م. فوينيتش ، وبحسب التاريخ حول هذه المخطوطة فهي كانت بحوزة إمبراطور ألماني في القرن السادس عشر ، ويعتقد البعض أن هذه المخطوطة هي خاصة بساحر كان يسجل فيها اسرار سحره ، وأخرون يظنون أنه كتاب في علم النباتات وصناعة العلاج .

2- مخطوطة سرافينوس
تم اكتشاف مخطوطة سرافينوس في عام 1981 وأطلق عليها هذا الاسم نسبة إلى صانعها الرسام والمصمم الإيطالي لويجي سيرافيني ، والذي كان يعتقد أنه من خلال الرسومات الغريبة التي سجلها في هذه المخطوطة أنه يستطيع أن يصف ما كان يشعر به ويشاهده في مراحل الطفولة قبل حتى تعلمه التحدث .

وفي عام 2009 قامت جامعة (أكسفورد) بتكوين مجموعة من العلماء لدرسة هذه المخطوطات التي تتكون من 360 صفحة ، وكانت النتيجة في الأخير أن هذهالنصوص لا تعني أي شيء في الحقيقية وأنها مجرد ارهاصات عقلية لكاتبها .

3- مجموعة مخطوطات سميثفيلد البابوية
عد مجموعة مخطوطات سميثفيلد البابوية واحدة من المخطوطات الأغرب في تاريخ البشرية  ، فهي في الأساس تمت كتابتها في القرن الثالث من قبل رجال الكنيسة في ذلك الوقت ، ويعتقد البعض أنها كانت تعبر عن قوانين الكنيسة في ذلك الوقت ، وقد احتوت المخطوطات على مجموعة من الرسوم الغريبة والتي توضح صراعات وقتال بين الأرانب والدببة و مجموعة من البشر يشبهون حيوانات غريبة .

4- مخطوطات رهونك
تم اكتشاف مخطوطات سميثفيلد رهونك في القرن التاسع عشر وبالتحديد في المجر ، ولا يستطيع العلماء والمؤرخون أن يكتشفون أي تفاصيل عن هذه المخطوطات المكونة من 448 صفحة والتي تحتوي 200 رمزاً تشير إلى معارك وأيضا رموز بعض الديانات مثل المسيحية والإسلام والهندوسية ، ويعتقد البعض أن المخطوطات هي كتابات هنجارية قديمة .

5- كتاب سويجا
كتاب سويجا هو عبارة عن عدد من المخطوطات التي تعود إلى القرن السادس عشر ، وتحتوي صفحات الكتاب البالغ عددها 200 صفحة على مجموعة من الرموز والشفرات الخاصة بعالم السحر ، وقد تمت كتابة الكتاب باللغة اللاتينية كما يحتوي على مجموعة من الجداول تحتوي على أثر من 40 ألف حرف كل حرف يرمز لشيء في عالم السحر الأسود .

 

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *