مجمع الأمل للصحة النفسية الثالث على مستوى المملكة

حصل مجمع الأمل للصحة النفسية على المركز الثالث من بين أكثر من 70 مستشفى كانت تتنافس ضمن برنامج أداء الصحة على مستوى المملكة، ويعد مجمع الأمل هو المستشفى النفسي الوحيد الذي كان ضمن الفائزين في المنافسة .

مجمع الأمل للصحة النفسية
يعد مجمع الأمل أحد أهم الأصروح الطبية في المملكة في علاج المشاكل والأمراض النفسية ومشاكل الإدمان، وهو مصمم على أحدث الطرازات العالمية، الأمر الذي مكنه من منافسة المراكز النفسية في الدول المتقدمة، ويحتوي المجمع على مستشفى لعلاج الإدمان التي افتتحت عام 1407 هـ، ومستشفى لعلاج الأمراض النفسية التي افتتحت 1403 هـ، ولكل منهما العديد من المرافق، وقد تم افتتاحهم قبل أن ينتقلوا إلى موقعهم الحالي في الرياض، برعاية من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وتبلغ مساحة المجمع 162.300 متر مربع، منها حوالي 157.400 متر مربع مباني وملحقات، حيث تضم المباني 503 من الأسرة، التي تكلفت 560 مليون ريال .

أهمية مجمع الأمل للصحة النفسية
مجمع الأمل للصحة النفسية هو مستشفى متكاملة تقدم الخدمات الطبية والرعاية النفسية والاجتماعية، للأفراد الذي يعانون من الأمراض النفسية أو الإدمان، وكذلك يقوم المجمع بتقديم الإرشاد والنصح الديني، ويقوم بتوفير بيئة آمنة تساعد المرضى على الشفاء وتحقيق أفضل النتائج، ويقوم المجمع بدور كبير في توعية وتثقيف المجتمع حول ضرر المخدرات وأنواع الاضطرابات النفسية .

ويساهم المجمع في برامج إعادة تأهيل المرضى، وهي برامج شاملة تهدف إلى مساعدة المرضى على تنمية قدراتهم، لكي تؤهلهم للعودة بصورة إيجابية ومنتجة إلى المجتمع، لذا يقوم المجمع بالمشاركة في الدراسات والتدريبات على المستوى المحلي والدولي، لمحاولة رفع مستوى العلاج للأمراض النفسية والإدمان .

أقسام مجمع الأمل للصحة النفسية
تتكون أقسام المجمع من : أقسام الصحة النفسية، التي تحتوي على 230 سرير، وتقدم العلاج لجميع الأمراض النفسية والمشاكل الاجتماعية، وتحتوي على قسم للنساء وآخر لرجال في كل مرفق من مرافقها، حيث يوجد فيها أقسام الدخول، وأقسام النقاهة، وأقسام التأهيل، ومركز الرعاية النهارية، أما أقسام الإدمان فتحتوي على 273 سرير، وهذه الأقسام تهتم برعاية وتأهيل مرضى الإدمان عبر عدة أقسام هم : قسم إزالة السميات، وقسم التأهيل المبكر، وقسم النقاهة، وقسم التشخيص المزدوج، والقسم الأمني، والقسم النسائي، وقسم الأحداث، ووحدة الرعاية اللاحقة .

أما قسم الإسعاف والطوارئ فيحتوي على : قسم الاستقبال والتنويم، قسم التمريض بالإسعاف والطوارئ، الأطباء المقيمين والأخصائيين والاستشاريين، وحدة الخدمة الاجتماعية بالإسعاف والطوارئ، وحدة الملاحظة للحالات النفسية، غرف انتظار المراجعين التي يوجد بها بوفيه ودورات مياه، غرفة انتظار الحالات الأمنية والحالات المرسلة من الجهات الأمنية، وحديقة داخلية لمرضى الملاحظة، أما قسم العيادات فيحتوي على مكاتب الاستقبال ومكتب تسجيل الحالات، وعيادات الأطباء النفسيين والاجتماعيين، وعيادة تخطيط المخ، وعيادة رسم القلب، وعيادات الأسنان، وغرفة الأشعة، وعيادة العلاج بالصدمات الكهربائية .

أما قسم المختبر فيتكون من : وحدة فحص السموم الإكلينيكية، وحدة الكيمياء الحيوية، وحدة أمراض الدم، وحدة الجراثيم، وحدة الكشف عن الفيروسات والتفاعلات المصلية، ووحدة الهرمونات، كما يحتوي المجمع على قسم الصيدلية، وأقسام التأهيل وهي : قسم العلاج بالعمل، الصالة الرياضية والمسبح، قسم العلاج الطبيعي، والملاعب المكشوفة، ، ويحتوي المجمع على عدة مباني وأقسام أخرى وهم : مبنى الإدارة، ومبنى الإدارة الطبية، ومباني الإسكان، والجامع الرئيسي، وقسم التغذية .

برنامج أداء الصحة
يعد هذا البرنامج برنامج تنافسي،  شارك فيه حوالي 70 مستشفى، 9 منها فقط كانت مستشفيات نفسية، وضم البرنامج أكثر من 563 مشروع، وقد شارك مجمع الأمل للصحة النفسية بمشروع ” مرصد الأمل Dashboard “، وهو المستشفى النفسي الوحيد الذي كان ضمن الفائزين في البرنامج، حيث حصل على المركز الثالث على مستوى المملكة، وقد فاز بسبب نجاحه في متابعة 60 مؤشر سريري من أصل 75 مؤشر، وقد قام الدكتور توفيق الربيعة وزير الصحة بتكريم المجمع، وأعرب محمد بن مشعوب القحطاني المدير التنفيذي للمجمع عن شكره وتقديره لوزير الصحة على هذا التكريم .

وأوضح القحطاني أن المشروع الذي اشترك به مجمع الأمل قام برفع دقة البيانات المدخلة للمؤشرات الجديدة لتصل إلى 96 %، وتحسين جودة الخدمة المقدمة، وتقليص وقت الانتظار بالنسبة للحالات العاجلة بنسبة وصلت إلى 60 %، وكذلك تحسين نسبة مشاهدة المرضى المنومين خلال 24 ساعة لتصل إلى 76 %، كما أوضح أن المشروع يقوم بتقديم حلول تقنية يطلق عليها ” منصة لذكاء الأعمال “، تناسب جميع المؤشرات السريرية، وتتوافق مع رؤية المملكة 2030 .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *