تأثير تناول الكالسيوم على الكبد

- -

الكالسيوم من أهم العناصر التي يتكون منها جسم الإنسان ، كما أنه له العديد من الفوائد التي تشمل صحة العظام ، و كذلك صحة الجهاز العصبي المركزي و المخ و غيرها .

الكالسيوم
الكالسيوم هو المعدن الأكثر وفرة في جسم الإنسان ، و ذلك لأن العظام ثبت أنها تتكون من 99% من الكالسيوم ، كما أن الدم يجري فيه نسبة جيدة من الكالسيوم أيضا ، هذا إلى جانب أن الكالسيوم له أهمية كبيرة في دعم كافة الوظائف الفسيولوجية في الجسم ، فضلا عن أنه له أهمية كبيرة في الحفاظ على صحة العظام و الأسنان ، و كذلك نقل الإشارات العصبية ، هذا بالإضافة إلى أنه قادر على تنظيم ضربات القلب و المساعدة على إفراز الهرمونات ، كما أن له دور كبير في علاج المشاكل المتعلقة بالكبد .

منع تراكم نسب الحديد
– هناك بعض الحالات يعاني الجسم فيها من تراكم نسب مرتفعة من عنصر الحديد في الجسم ، مما يؤدي إلى الإصابة بالتهاب الكبد ، نظرا لتراكمه في العديد من أعضاء الجسم و كذلك تراكمه على الكبد ، مما يؤدي إلى ضعف حالة القلب و البنكرياس .

– تظهر أعراض تراكمه على الكبد على شكل حالة من الإعياء و التعب و نقص الطاقة ، فضلا عن الآلام في منطقة البطن ، هذا فضلا عن أن تراكم الحديد من الممكن أن يصيب الإنسان بالكبد الموسع أو الندبات ، و التي تؤدي فيما بعد بالإصابة بتليف الكبد .

– تناول مكملات الحديد مع الكالسيوم يؤدي للإصابة بكل هذه المشاكل ، و ذلك نظرا لأن الكالسيوم يعمل على إعاقة الجسم من إمتصاص الحديد مما يؤدي إلى تراكمه ، و لذلك ينصح الأطباء بتناول الكالسيوم بعد تناول الحديد بفترة لا تقل عن ساعتين .

تأثير الكالسيوم على الأمراض الكبدية
يعمل الكبد على إفراز بعض البروتينات في الدم و التي تعرف باسم البلازما ، ذلك العنصر المعرف باسم الزلال ، و الكالسيوم يعمل على تنظيم هذا العنصر في الدم ، و يذكر أن مرضى الكبد لا يمكنهم إفراز هذا الالبلازما بالشكل الكافي ، مما يؤدي إلى التسبب في عدد من المشاكل التي تتعلق بضغط الدم ، و كذلك بعض المشاكل التي تتعلق بالأوعية الدموية ، و تناول الكالسيوم يعمل على منع تسرب السوائل في الأوعية الدموية المتضررة ، هذا فضلا عن أنه يعمل على تنظيم معدلات الزلال في الجسم .

الأنيميا
يصاب مريض الأمراض الكبدية في الغالب بحالة تعرف بتسمم الدم ، وهذه الحالة يحدث فيها انخفاض في معدلات الكالسيوم في الدم ، فتصل إلى أقل من 8.2 ملليجرام لكل ديسيلتر ، و قد ذكر في العديد من الأبحاث أن السبب في هذه الإصابة حدوث خلل في الغدة الدرقية ، تلك التي تعمل على إنتاج هرمون الباراثيون ، و الذي يعمل على تنظيم معدلات الكالسيوم في الدم بشكل أساسي ، و هذه الحالات التي تعاني من نقصان معدلات الكالسيوم ، تصاب ببعض الأعراض التي تشمل الهزات المتكررة الخفيفة ، و كذلك البعض قد يصابوا بانخفاض ضغط الدم و نوبات من الخرف و قصور القلب الاحتقاني .

اختلال معدلات الكالسيوم في الدم
يعاني مرضى الكبد من انخفاض معدلات الكاسيوم في الدم ، فلابد للحفاظ على صحة الكبد أن يحتوي على نسب مرتفعة من الكالسيوم ، كما أن الدم بنسبة كبيرة يتدفق إلى الكبد متجها من خلاله إلى الأمعاء الدقيقة و المعدة و البنكرياس و الطحال ، و وفقا لبعض الدراسات التي أجريت في جامعة كلورادو أثبتت أن الدم يخرج من الكبد محمل بالأغذية المتجهة للأمعاء الدقيقة ، و كذلك الدم المحمل بالسموم و الأشياء الضارة للخروج من الجسد ، و عند اختلال معدلات الكالسيوم في الدم لا يتمكن الكبد من ممارسة مهامه هذه .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *