اسباب فتح العين أثناء النوم عند الأطفال

تتسائل الكثير من الأمهات عن أسباب نوم رضيعها أو طفلها مفتوح العينين ، وهذه الحالة شائعة لدى حديثي الولادة بشكل خاص ، ولكن هل يمكن أن يؤثر فتح العينين أثناء النوم أي ضرر على الطفل ، وكيف يمكن التعامل مع هذه المشكلة ؟

تتلخص الإجابة على هذه الأسئلة في عدة نقاط :
– تعتبر هذه الحالة طبيعية غالبا لدى الأطفال ، فلا داعي لقلق الأمهات ، فعادة ما يفتح الأطفال أعينهم أثناء النوم حتى عمر العام والنصف .

– لا توجد أسباب واضحة تحديدا لظهور هذه المشكلة ، ولكن يؤكد بعض الأطباء أن حركة العين عند الأطفال تكون أسرع من حركتها لدى الأشخاص البالغين ، وتستمرة لمدة 50% من عدد ساعات النوم لدى الأطفال الصغار .

– ربما تدوم هذه الحالة حتى يبلغ الطفل العام ونصف من عمره ، وأظهرت بعض الدراسات أنها قد تكون حالة وراثية من الأم أو الأب ( ربما ينام أحدهما بعينين مفتوحتين أو نصف مفتوحتين) .

كيف يمكن التعامل مع هذه الحالة ؟
– ينبغي التأكد أن هذه المشكلة لا تؤثر سلبيا على صحة الطفل ، ويمكن غلق جفنيه بلطف شديد ، للتأكد من عدم تعرض عينيه للأذى .

– إذا استمرت هذه المشكلة بعد عام ونصف من عمر الطفل ، هنا ينبغي استشارة الطبيب ، فربما تكون هنا ثمة مشكلة صحية إن لم تكن حالة وراثية .

أسباب النوم بعينين مفتوحتين لدى كل من الأطفال والكبار : ربما تلاحظ تعرض أحد أفراد العائلة لهذه الحالة ، أو تشعر بألم وجفاف في العين عند الإستيقاظ من النوم ، نتيجة فتح عينيك دون أن تعلم بذلك ، تسمى هذه الحالة بالعين الأرنبية الليلية ، وهي إغلاق العينين بصورة غبر كاملة ، أو عدم القدرة على غلق الجفنين أثناء النوم ، مما قد يسبب بعض المشاكل مثل تبخر كمية الدموع التي تساعد على تنظيف العينين ، تعرض القرنية للجفاف ، كما تكون العين عرضة للإصابة بالتهابات الجفون أو القرنية .

أسباب الإصابة بالعين الأرنبية :
– نتيجة وجود مشكلة في أعصاب العينين .
– نتيجة إجراء عملية جراحية أو التعرض لصدمة ما .
– النوم بعينين مفتوحتين نتيجة الوراثة .
– يمكن أن تكون هذه الحالة مرتبطة بالأحلام وخاصة الكوابيس .
– أو تحدث عند التقاء الحلم مع حالة الوعي والإدراك .

كيفية علاج العين الأرنبية : يتفاوت تأثير العين الأرنبية من شخص لآخر ، فربما لا تسبب إزعاج لشخص ما ، وتسبب الكثير من المتاعب والمشاكل الصحية لشخص آخر ، لذلك ينبغي الإنتباه إلى الحفاظ على القرنية من التعرض للجفاف ، ومحاولة إستعادة الجفون لحالتها الطبيعة .

خطوات علاج العين الأرنبية :
– استخدام قطرات مناسبة ويفضل إحتوائها على الزيوت اللازمة للحفاظ على رطوبة الحفون والعيون .
– حماية العين من الجفاف عن طريق استخدام بعض المراهم والمضادات الحيوية تحت إشراف الطبيب .
– حماية العيون والجفون أثناء النوم ، وذلك عن طريق إستخدام بعض الأقنعة الطبيعية للمنطقة المحيطة بالعينين .
– استخدام القطرات التي تحتوي نسبة عالية من الماء المقطر ، لأنها تحمى العين عن طريق ترطيبها بصورة جيدة .
– ترتبط العين الأرنبية بالتقدم في العمر في بعض الأحيان ، فتزيد فرص الإصابة بها كلما زاد العمر .
– ينصح باستخدام الدموع الصناعية قبل النوم ، لحماية العينين وتخفيف الآثار الناتجة عن فتح العينين أثناء النوم .
– ربما تحتاج بعض الحالات إلى إجراء جراحي ،وفقا لما يوصي به الطبيب .
– ينصح باستشارة الطبيب في حالة التعرض جفاف العين ، للوقاية من الإصابة بالتهابات وتقرحات القرنية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *