الفرق بين العطف والتعاطف

كتابة: reem آخر تحديث: 09 يناير 2018 , 00:44

كثيرا ما نخلط بين معنى العطف و معنى التعاطف، و كلا من الكلمتين له معنى مختلف تماما عن الآخر، و لكن من المهم أن نفهم الفرق بين التعبيرين، و سوف يفيدك ذلك في معرفة من يهتم لأمرك حقا، و من ليس كذلك.

ما هو معنى التعاطف و المقصود به؟
التعاطف هو استجابة عاطفية شعورية لحالة شخص ما، و كلمة التعاطف غالبا ما ترتبط بحدوث ظرف مؤلم و ترتبط بالمشاعر الانسانية بشكل كبير، فأنت شخص متعاطف حين تحاول ان تفهم ما يمر به شخص اخر و تحاول ان تشعر بما يشعر هو به في أحد الظروف لصعبة التي يمر بها، و قد تتخيل نفسك جيدا في نفس الوضع و نفس الظروف، و تطور في عقلك نفس المشاعر التي يشعر بها هذا الشخص الذي تشعر بالتعاطف معه، و رغم أنك تشعر بنفس ما يشعر به تقريبا و تظهر ذلك علنا، إلا أنك لا تقوم بفعل شيء تجاهه، و لا تحاول التخفيف من المشاعر السيئة التي يمر بها هذا الشخص.

ما هو العطف و ماذا يقصد به؟
العطف هو كلمة تستخدم للتعبير عن نفس الشعور بالتعاطف، و لكن الاختلاف هو أنك حين تشعر بالعطف يكون لديك رغبة داخلية في فعل شيء ما، فأنت لست فقط تتعاطف معه و تشعر بما يشعر به، بل تريد فعل شيء من أجله، فالعطف على الآخر ينتج عنه أفعال تؤدي لنتائج إيجابية للشخص الذي تشعر بالعطف تجاهه.

توضيح الفرق بين العطف و التعاطف بمثال
بعد أن شرحنا معنى كل من العطف و التعاطف، يجب أن نفهم كيف نفرق بينهما، و لكي نستطيع القيام بذلك و لتوضيح الفرق بين العطف و التعاطف اكثر، سوف نضرب مثالا بحالة شعورية حزينة يكاد يم بها الناس كل يوم تقريبا، و هو حالة الحزن التي تصيب شخصا ما عند وفاة شخص آخر عزيز على قلبه، فإذا مر احد معارفك او المقربين منك بظروف سيئة بسبب وفاة أحد المقربين منه، فسوف تشعر على الفور بالأسى لأجل هذا الشخص القريب منك، و سوف تشعر بما يشعر به و تتذكر مشاعرك التي مررت بها حين توفي احد المقربين منك، و تربط بينها و بين هذا الشخص الذي تتعاطف معه، فأنت إذن تشعر بما يشعر به و لكنك لا تفعل شيئا لأجله، فأنت إذن متعاطف معه.

بينما قد تجد نفسك أمام هذا الشخص المقرب منك و الذي يمر بظروف سيئة، و انت تحاول التخفيف عنه، ربما تقوم باحتضانه أو التربيت على كتفيه أو محادثته للتخفيف عنه، و قضاء بعض الوقت معه، و ربما تقوم ببعض الأعمال نيابة عنه للتخفيف عنه و تقليل أعبائه اليومية التي لا يستطيع الالتزام بها نظرا لحالته، و في هذه الحالة أنت تشعر بما يشعر هو به، و تحاول أن تخفف عنه و تقوم بعمل شيء إيجابي تجاه مشاعره، فأنت إذن تشعر بالعطف تجاهه و ليس التعاطف.

الفروق بين العطف و التعاطف
و نفهم من كل ذلك أن كثير من الناس يستخدم كلمتي العطف و التعاطف لشرح نفس المعنى الشعوري تجاه الآخرين، و لكن في الحقيقة كلاهما مختلف تماما عن الآخر، و الحقيقة أن التعاطف هو استجابة عاطفية سلبية تجاه الآخر، بينما العطف هو حالة من الشعور بغيرك من الناس تتبعها اتخاذ اجراءات ايجابية تجاه الشخص الآخر للتخفيف عنه، و تحسين وضعه قدر الإمكان.

نبّهني عن
guest
1 تعليق
رد خطي
الإطلاع على كل التعليقات
تخ
تخ
3 سنوات

لطيف

زر الذهاب إلى الأعلى
1
0
نحب تفكيرك .. رجاءا شاركنا تعليقكx
()
x
إغلاق