التهاب ما بين اصابع اليدين وكيفية علاجها

كتابة reem آخر تحديث: 10 يناير 2018 , 02:37

تعتبر الاصابة بالتهاب ما بين اصابع اليدين من الامور التي تحدث كثيرا، و عي في الحقيقة لها عدة اسباب و يمكن الوقاية منها، و كذلك علاجها على حسب السبب.

التهاب ما بين اصابع اليدين
تحدث نتيجة كثير من الاسباب  منها مثلا اثار الجروح، و خاصة أي جرح مفتوح، و قضم الاظافر و الزوائد الجلدية في الأظافر، و بعض الاشخاص يكونون أكثر عرضة للإصابة بالتهاب ما بين اصابع اليدين، بما في ذلك مرضى السكري، و المرضى المصابين بضعف المناعة، و الناس في مهن معينة، مثل أطباء الأسنان، و الممرضات و كذلك من يعملون في المياه كثيرا مثل غسل الصحون.

اعراض التهاب ما بين اصابع اليدين
تختلف الاعراض حسب السبب، فإذا كنت تعاني من التهاب بالظافر يحدث احمرار وتورم في المنطقة المجاورة للأظافر، و يمكن رؤية القيح تحت الجلد و الأظافر و قد يتسرب من الجرح و يكون مؤلما جدا، بينما الاصابة بما يسمى الداحس تكون في شكل تورم و الم شديد باحد الاصابع، و عادة ما تكون المنطقة حمراء، و يمكن رؤية القيح تحت الجلد واضحا.

و كذلك الاصابة بالهربس قد تسبب تورما و احمرارا في الاصابع، مع الإحساس بالحرق أو الحكة في المنطقة المصابة، و قد يكون هناك تورم خفيف مع حمى منخفضة الدرجة و تورم العقد اللمفية في المنطقة، و من الاسباب الاخرى ايضا التهاب النسيج الخلوي، و الذي تشمل أعراضه احمرار منطقة الجلد المصابة، و قد تكون منتفخة، و لكن حركة الأصابع و اليد لا ينبغي أن تكون صعبة أو مؤلمة.

العلاجات المنزلية لالتهابات ما بين الاصابع
يوجد بعض العلاجات المنزلية التي تخفف من الالتهاب كثيرا، مثل كمادات المياه الدافئة، و ايضا خل التفاح له خصائص مضادة للجراثيم و قد يوصف كعلاج منزلي للالتهابات الفطرية في الاظافر، و يجب على المرضى المصابين بأي أمراض تضعف المناعة او مرض السكري اللجوء للطبيب فورا حتى لا تتدهور حالتهم سريعا، و ينتهي الامر بفقدانهم لأحد الاصابع أو بعضها.

علاج التهاب ما بين اصابع اليدين
الدعامة الأساسية لعلاج التهابات ما بين اصابع اليدين هو المضادات الحيوية و الرعاية المناسبة للجروح، و تختلف رعاية الجروح المناسبة لكل من الإصابات المختلفة، و هي تتراوح بين عمل شق بسيط لتصريف الصديد او القيح من الجروح، إلى الجراحات الاستكشافية للتخلص من الانسجة المصابة تماما.

ويمكن علاج معظم الإصابات في المنزل، و أحيانا يتم حجز المريض داخليا في المستشفي، و يتم تصريف القيح بعدة طرق مثل ان يتم استخدام مشرط لعمل شق بسيط للسماح للقيح بالتصريف و الخروج، أو قد يتم إدراج مشرط على طول حافة الظفر ، و إذا كانت العدوى كبيرة، يمكن إزالة جزء من الظافر، و إذا كان هذا الإجراء مطلوبا، سيقوم الطبيب بحقن مخدر موضعي في قاعدة الإصبع الذي سيوفر إجراء خال من الألم، و في معظم الأحيان، سيتم اعطاء المريض المضادات الحيوية عن طريق الفم، ثم يتم توجيه المريض لكيفية العناية بالجرح في المنزل، و في حالة الهربس يعتمد العلاج كليا على مضادات الفيروسات مثل الزوفيراكس، و قد يحتاج التهاب النسيج الحولي لمضادات حيوية عن طريق الوريد.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق