تاريخ فيضان البيرة في لندن

- -

في عام 1814 من شهر أكتوبر حدث في لندن فيضان من نوع غريب فيضان من البيرة ، تحديدا في سانت جايلز في لندن كان هناك مصنع لتصنيع البيرة ، وفي هذا المصنع قام انفجار كبير وفي هذا الانفجار انفجر أكثر من 380000 صندوق من البيرة أي ما يقدر بــ مليون ونصف لتر .

أدى هذا الانفجار إلى قتل 8 أشخاص وإصابة العديد من الأشخاص ، وأحدث هذا الانفجار كارثة كبيرة حيث أملئت شوارع سانت جايلز بالبيرة وغرقت في أكثر من مليون ونص لتر بيرة ، ونتيجة لذلك أطلق عليه العديد بتسمية (( فيضان بيرة لندن )).

ملابسات الحادث :-
في مدينة سانت جايلز وعلى طرق محكمة توتنهام في لندن يقع مصنع ميوكس المسئول عن أنتاج وتصنيع البيرة في المدينة ، يعتبر مصنع ميوكس من المصانع التي تمتلك أكبر مخزن للبيرة في لندن كلها ، حيث يبلغ ارتفاع المصنع ما يقارب بــ 6.8 متر ومساحة المصنع بالعرض تقدر بــ 227 متر ، وكان مصنع ميوكس قادر على تخزين ما يقارب من 511.000 لتر من البيرة .

يقوم مصنع ميوكس بتخزين البيرة في خزانات يتم ربطها من الوسط بــ 29 حزام معدني وذلك حتى تحافظ على شكل الخزانات وتجعلها دائرية ومتماسكة ، وفي 17 اكتوبر تم قطع حزام من الأحزمة التي ربط بها الخزان ، وهذا الأمر أدى إلى اختلال توازن الخزان وجعله يهتز ، وفي يوم 28 اكتوبر تم انقطاع بقيت الأحزمة الأخرى التي تربط الخزان وذلك نتيجة لانقطاع الحزام الأول ، ونتجة لذلك أصبح الجزء السفلي للخزان مطلق وبالتالي انفجر الخزان بما يحتويه من البيرة التي تقدر بــ 500 ألف لتر بيرة .

ونتيجة لتدفق البيرة من الخزان الكبير عمل ذلك على ألحاق الضرر بباقي الخزانات ، وأدى ذلك إلى أنهيار جميع براميل وصناديق البيرة المخصصة للتخزين في المصنع ، وكان نتيجة ذلك حدوث فيضان البيرة الذي كان بسبب تدفق مليون ونصف لتر بيرة ، والأمر الذي جعله الناس يطلقه علي الانفجار بالفيضان هو أن البيرة كانت تدفق بسرعة كبيرة تشبه الفيضانات.

من الأسباب التي أدت إلى تفاقم المشكله هو المكان الذي يقع فيه مصنع ميوكس الذي كان محاطا بالمناطق السكنية ذات كثافة عالية ، حيث أن فيضان البيرة تدفق بشكل سريع إلى تلك المناطق والأخص منطقة سانت جايلز وهي التي حدث فيها كوارث عديدة .

أبرز الكوارث التي تسبب فيها فيضان البيرة :-
من الكوارث والأضرار التي خلفها فيضان البيرة هو تدمير المباني والعقارات الموجودة بالبلدة ، كما أن فيضان البيرة تسبب في جرف العديد من الأشخاص حيث قتل ما يقارب من 8 أشخاص نتيجة هذا التدفق السريع للبيرة ، فكان هناك فندق يدعى Tavistock Arms  تضرر هذا الفندق بالكامل أثر فيضان البيره كما أن أحد موظفيه كان ضحية هذا الفيضان حيث سقط عليه سقف المبنى .

كما كان في هذا الوقت فتاتان يتناولا الفطور خارج المنزل ولكنهما كان ضحية لهذا الفيضان ، كما قتل الـ 5 أشخاص الآخرين نتيجة انهيار المبنى الذي يعملون به ، كما أصيب العديد من الأشخاص نتيجة هذا الفيضان ، وكان هناك صعوبة كبيرة لأولئك المصابين حيث كان يصعب الوصول إليهم ليتم انقاذهم.

في الوقت نفسه كان هناك مستفادين من الفيضان حيث كل عشاق البيرة خرجوا من كل مكان يسارعون لملئ الأواني والقدور بأكبر قدر ممكن من البيرة ، كما كان هناك من كان يستخدم ايديهم في الفوز بالبيرة .

واختفت البيرة من الشوارع بنفس السرعة التي انتشرت بها ، وفي هذا الوقت عمل الجميع على نقل المصابين للمستشفي لعلاجهم ، وخضعت الشوارع للتنظيف لمدة كبيرة ، فلم تزول رائحة البيرة من الشوارع بسهولة ، كما أن وقت ترميم المباني أخذ وقتا طويلا ايضا.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

nervana

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *