أحدث تقنية من جوجل للأندرويد

أهمية التقنية الجديدة من جوجل لأجهزة الاندرويد :- كانت قد أعلنت شركة جوجل عن تقنية جديدة للأجهزة التي تعمل بنظام الأندرويد ، و ذلك بأحدث إصدار ، و هو 8.1 ، و المدعوم من Oreo مما يمكن المستخدمين من التعرف على قوة إشارة الواي فاي ، و الخاصة بالأجهزة القريبة منهم قبل عملية الاتصال بها ، و ذلك حتى يتمكن المستخدم من معرفة جدوى الاتصال بها من عدمها إذ سيتم عرض قائمة إعدادات الواي فاي بإحدى علامات السرعة التالية ، و هي ” سريعة جداً أو سريعة أو متوسطة أو بطيئة ”  .

الفرق بين قوة الإشارة السريعة جداً والسريعة :- يكمن الفرق فيما بين سريع جداً ، و سريع وفقاً لــ جوجل في إمكانية قيام المستخدم ببث مقاطع فيديو عالية الجودة عند قوة الإشارة السريعة جداً ، و ” مقاطع الفيديو المعتادة” على قوة الإشارة السريعة فقط ، و بناءا على ذلك فإننا عادةً ما نجد أن الإشارة المناسبة لعملية التصفح فقط هي الإشارة المتوسطة إذ أنها تكفي لتصفح الإنترنت علاوة على كونها مناسبة لوسائل الاتصال الجماعية.

أما بالنسبة لشبكات الواي فاي المحفوظة بكلمات سر فلن يتم عرض أي بيانات سرعة لها ، و ذلك راجعاً إلى أنها ليست من ضمن حقوق المستخدم التجارية ، و بالتالي لم تتمكن جوجل من اختبارها عشوائياً ، و لكن سيتم الإشارة لها برمز قوة الإشارة المعتادة هذا بالعلاوة إلى ما صرحت به جوجل مؤخراً من أن بإمكان مشغلي الشبكة تعطيل خدمة الواي فاي في أجهزة الاندرويد الذي يقوم بعرض معلومات السرعة باستخدام عنوان ” url ” .

أحدث تقنية من جوجل للأندرويد :- أتت عملية التفكير في الأساس من جانب جوجل لطرح تلك التقنية الحديثة في أحدث إصدارتها من نظام الأندرويد ، و ذلك كان عبر صفحات المساعدة الرئيسة الخاصة بالشركة ، و ذلك يرجع إلى اتجاه الشركة لتمكين جميع المستخدمين من الإستفادة القصوى من أحدث الإصدارات ، و التحديثات التي تقوم بها شركة جوجل ، و ذلك بصفة مستمرة على نظام الأندرويد والتي من شأنها أنها تساعد المستخدمين على القيام بتحسين أدائهم اليومي .

و جدير بالذكر أن الإصدار الأخير ، و الأحدث لنظام الأندرويد قد شمل على عدد من الخدمات الجديدة ، و الجيدة ، و التي من بينها ” إمكانية إضافة عدد من الرموز التعبيرية الجديدة علاوة على استطاعة تطوير إمكانية معالجة الصور بطريقة أسهل هذا بالإضافة إلى توفر عدد من الخطوط ، و المزايا الإضافية  الهامة ، التي يتوجب الاطلاع عليها من جانب المستخدم ، و من ثم الاستمتاع بها.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *