دور الكويت الانساني في مجال العمل الاغاثي

من أهم ما يميز دولة الكويت الدور الإنساني الإغاثي الهام ، و الذي يظهر جليا في العديد من المجالات الهامة ، هذا فضلا عن أن هذا الدور أشاد به العديد من المسئولين من مختلف أنحاء العالم .

دور الكويت في العمل الإغاثي
من بين من أشاد بهذا الدور الهام ، كلا من السيد مساعد الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ، و السيد رئيس مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ، بالدور الذي تقوم به دولة الكويت في العمل الإغاثي ، و بشكل خاص في الحالات الطارئة و ذلك بشكل خاص لضحايا الحروب و الكوارث الطبيعية و غيرها من الأمور .

اغاثة السوريين
قدمن الكويت العديد من أنواع الإغاثات للشعب السوري على وجه التحديد ، تلك التي هدفت لتقديم يد العون و المساعدة لهذا الشعب ، و تمثلت هذه المعونات في عدد من المعونات المادية و أخرى معنوية و عينية ، و تمثلت في المعونات الغذائية ، و كذلك الرعاية الصحية و الملابس ، هذا إلى جانب إقامة العديد من المشروعات للنازحين منهم إلى لبنان ، و قد صرحت وكالة الأنباء الكويتية بتقديم العديد من المشروعات الإغاثية للسوريين ، و التي تشمل اقامة مشروعات لمد المياه الصالحة و كذلك مشاريع علاجية لهم و غيرها .

إغاثة الموصل
و من بين العديد من الإغاثات الإنسانية التي تقدمها الكويت ، ذلك الذي تم دعم العراقيين القائمين في الموصل ، هؤلاء الذين نزحوا إلى دهوك ، و كانت الحملة المقدمة لإغاثتهم باسم الكويت بجانبكم ، و تمثلت هذه الحملة في العديد من المواد الغذائية التي تفيدهم ، فضلا عن توصيل مياه الشرب ، و كذلك حملات لمساعدة المرضى و  تقديم الخدمات العلاجية ، و كانت هذه الحملة تحت توجيهات سمو الأمير صباح الاحمد الصباح .

إغاثة اليمن
و من بين الإغاثات التي قدمت للمحتاجين و الحالات الطارئة ، تلك التي تم تقديمها على شكل مساعدات طبية ، تمثلت هذه الإغاثات في عدد من الحاويات لحمل الأدوية ، و ذلك مع توفير وحدات للغسيل الكلوي ، و علاجات للكوليرا ، فضلا عن توفير مستوى جيد للتعليم لمساعدة هؤلاء النازحين .

إغاثة الروهنجيا
وو قد هبت هذه المساعدة من أجل نجدة المسلمين ، و قد تم إعلان جمعية الهلال الأحمر لإطلاق حملة بغرض جمع التبرعات و المواد الغذائية كذلك فضلا عن تقديم العديد من الخدمات الخاصة بالعلاج ، و كذلك إمدادهم بالأغذية و بشكل خاص للنساء و الأطفال الذين يعانون من مشاكل التغذية ، و غيرها من العديد من المساعدات الإنسانية التي تمثلت في العلاج و كذلك مساعدة كلا من بنجلاديش و ميانمار و غيرها .

إغاثة سوازيلاند
و قد تم إغاثة سوازيلاند بقيمة 4 مليون دينار كويتي ، هذا فضلا عن العديد من المشاريع الداعمة في المجال الاقتصادي و الاجتماعي ، و قد تم بالفعل إرسال العديد من المعونات من أجل إغاثتهم ، و قد كانت هذه الحملة تحت إشراف سمو الأمير ، و تم الإعلان عن القيام بها رسميا في المؤتمر العربي الأفريقي الرابع .

إغاثة تنزانيا
و قد وصلت قيمة الإغاثات الكويتية لتنزانيا حوالي 13.6 مليون دولار أمريكي ، و كانت هذه المساعدات تتمثل في إقامة عدد من المستشفيات و منها مستشفى للولادة ، و قد تم الإعلان عن هذه توصيل مساعدات إنمائية لهم ، و تحسين شبكة الطرق و تقوية فرصة التبادل التجاري و غيرها .

كل هذا إلى جانب تقديم العديد من المساعدات ، و التي شملت العديد من المساعدات و ذلك لعدد كبير من الذين يعانوا من المجاعات ، و أثار الحيوب و غيرها من الكوارث ، تلك التي تقتضي التدخل العاجل ، و بالفعل تمكنت الكويت من إغاثة عدد كبير منهم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *