الاختلافات بين حليب الأبقار وحليب الماعز

هناك بعض البلاد التي تفضل شرب حليب الأبقار بينما هناك آخرون يفضلون حليب الماعز، و في حين أن المنتجين متشابهين بشكل أساسي من نواح عديدة، لكن هناك بعض الاختلافات المهمة بينهما، والتي يمكن أن تساعد الأشخاص في تحديد أيهما أنسب لهم.

الاختلافات بين حليب الأبقار وحليب الماعز :
هناك عدد من الاختلافات الطفيفة بين حليب الأبقار وحليب الماعز، وأبرزها أن مذاق حليب الماعز يميل إلى أن يكون أقوى قليلاً ، ولكنه لا يزال معتدلاً مقارنة بحليب الأبقار. ومع ذلك، فهناك بعض الاختلافات المحددة بين الاثنين وهي كما يلي :

– محتوى الدهون :
الاختلافات بين حليب الماعز وحليب الأبقار عندما يتعلق الأمر بمحتوى الدهون ليس كبير ، ولكن الحجم الفعلي للكريات الدهنية في حليب الماعز يصل إلى ما يقرب من خمس الموجود بحليب الأبقار مما يجعل من السهل كسرها وهضمها، وبالإضافة إلى ذلك ، فهناك المزيد من الدهون الثلاثية السلسلة المتوسطة في حليب الماعز ، مما يعني أن هذا النوع من الدهون يستخدم بسهولة أكبر من تلك الموجودة في حليب البقر، كما أن السلالات المختلفة لها كميات مختلفة من الدهون أيضاً .

– محتوى البريبايوتك :
البريبايوتك هي أطعمة غير قابلة للهضم،ولكنها تشجع نمو البكتيريا الجيدة في الأمعاء ، مما يدعم الجهاز الهضمي، و يحتوي حليب الماعز على ما يقرب من خمسة أضعاف عدد مواد البريبايوتك الموجودة في حليب البقر، وهي معروفة أيضاً بإسم السكريات قليلة التعدد .

– البروتينات :
هناك أساساً نوعين من البروتينات الموجودة في حليب البقر وحليب الماعز، وهما مصل اللبن وكازين، و في حين أن معظم البروتينات الموجودة في كلا النوعين من الحليب متشابهة، إلا أن هناك اختلافًا طفيفًا في حليب البقر ، حيث أنه يحتوي على حويصلات ألفا أكثر بكثير من حليب الماعز، ولوحظت ألفا بأنها واحدة من العوامل الرئيسية المسؤولة عن إصابة بعض الناس بالحساسية تجاه حليب الأبقار، ومن ناحية أخرى ، يحتوي حليب الماعز على عدد أكبر من حبيبات بيتا.

فصل القشدة عن الحليب :
أحد الفروق الأكثر إثارة للاهتمام بين حليب الماعز وحليب البقر هو أن حليب البقر سوف يفصل بشكل طبيعي من تلقاء نفسه، وعلى الرغم من أن فاصل القشدة سوف يفعل ذلك على الفور، فإن حليب الماعز متجانس بشكل طبيعي حيث لا يمكن أن يتم فصله عن القشدة ما لم يتم استخدام فاصل خاص، في حين أن هناك طرق مختلفة لفصل الحليب بشكل عام، وفي الواقع يعتبر فاصل القشدة أحد الطرق القليلة التي يمكن أن يتم بها فصل حليب الماعز .

ويمكنك الاختيار من بين عدد من فواصل القشدة التي هي عبارة عن أجهزة صلبة يمكن الاعتماد عليها، والتي تستمر لسنوات تحت الاستخدام العادي والصيانة، وعند الاختيار بين حليب الماعز وحليب البقر ، تكون الاختلافات بشكل عام كافية للتوصية بحليب الماعز لكثير من الناس، بفضل محتوى البروتين الفريد، ولكن يجب تذكر أيضاً أن حليب الأبقار له ميزاته الخاصة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *