قصة فيلم flightplan

فيلم flightplan: هو أحد الأفلام الامريكية  الترفيهية الشهيرة والمشوقة والتي نالت الكثير من النجاح والاعجاب، وقد تم انتاجه في عام 2005 في الولايات المتحدة الامريكية، والفيلم من بطولة: جودي فوستر، وبيتر سارسجارد، وإريكا كريستينسن، وشين بين، وقام بإخراجه المخرج روبرت شوين تك، وقام بكتابة الفيلم المؤلف بيتر دولينج وبيللي راي.

قصة فيلم flightplan:
– يتناول الفيلم قصة (كيلي برات) مهندسة الطائرات التي توفى زوجها في برلين، فتقرر السفر من برلين إلى الولايات المتحدة الامريكية حتى  تعود بجثته وتقوم بدفنه في بلده، فتصعد كيلي بصحبة ابنتها الصغيرة جوليا التي تبلغ من العمر ستة أعوام، إلى طائرة فخمة من طراز (جمبو 474) ذات الطابقين قامت هي بعمل تصميمها.

– على متن الطائرة تختفي جوليا تماما ولا تستطيع (كيلي برات) أن تجد أي اثر لها، فتنهار ليس لأنها فقدت ابنتها الوحيدة فقط، بل لأن كل أفراد طاقم الطائرة يؤكدون عدم ادراج اسم جواليا بين قائمة الركاب، كما أن لا أحد من الركاب قد رأى الطفلة على متن الطائرة، وأصبح الجميع يشكون في قواها العقلية ويتهموها بالجنون.

– كان الكابتن ريتش الذي يقوم بدوره الممثل (شين بين)، وضابط الطيران الأمريكي جان كارسون، لا يصدقان كيلي برات نهائيا ويشكون في قواها العقلية، وعدم قدرتها على الاتزان، وكان على متن الطائرة بعض الركاب العرب الملتحيين، فتتذكر كيلي أنها رأت اثنين منهما يراقبان منزلها في اليوم الذي قبل يوم السفر، وقامت كيلي باتهامهما أنهما قاما بخطف ابنتها.

– غضب الرجل العربي من هذا الاتهام ووصفها بانها اهملت ابنتها، وعلى الرغم من خوف كيلي على ابنتها، إلا أنها تصرفت بشجاعة ولم تيأس من محاولة إقناع طاقم الطائرة أن ابنتها على متن الطائرة وأنها قد تتعرض للأذى.

– بعدما فقدت الامل في أن يصدقها احد، فلم تستطيع كيلي سوى الاعتماد على ذكائها وخبرتها في تصميم الطائرات حتى تقوم بالبحث عن ابنتها، حيث استطاعت ان تتسلل إلى أسلاك التحكم وقامت بالعبث بها، مما تسبب بإطفاء انوار الطائرة، وتم القاء أقنعة التنفس على الركاب مما اثار زعر الكثير من الركاب ، وتمكنت اخيرا من الفرار من ضابط الطيران جان كارسون وقام بهذا الدور الممثل (بيتر سارسقارد).

– صعدت كيلي إلى الطابق الثاني من الطائرة وأخذت تبحث في التابوت الذي يوجد فيه زوجها المتوفي، وتفاجأت بالضابط كارسون يطاردها باستماته وهو يحمل مسدس، ويؤكد لها أنها مريضة نفسية ويحضر لها معالجة نفسية حتى تساعدها على أن تهدأ وتعود إلى اتزانها، لكنها تتأكد من أنها لا تتوهم أمر ابنتها .

– استطاعت كيلي أن تتسلل في ممرات الطائرة وتأكدت بنفسها أن الضابط جان كارسون متورط في مقتل زوجها، وأنه هو من قام بإخفاء اوراق ابنتها جوليا واخفاء حقيبتها من الطائر بمساعدة احدى المضيفات، فأخذت تبحث عن جوليا في كل مكان على متن الطائرة إلى أن نجحت في النهاية ووجدتها.

– كان كارسون قد قام بتخدير جوليا ووضع الكثير من المفجرات في ملابسها وفي مكان نومها، فخلصت كيلي جوليا من هذه المفرقعات، وفي النهاية مات كارسون متفجرا، ونجحت كيلي في ارجاع ابنتها جوليا واثبتت للجمع أنها ليست مجنونة، ويتم سجن المضيفة التي قامت بمساعدة كارسون.

– وعلى الرغم من أنها اتهمت الرجل العربي أنه هو من قام باختطاف ابنتها لمجرد أنه عربي أو مسلم ، إلا أنه كان ينظر لها باعجاب لقدرتها على استعادة ابنتها، كما أنه الشخص الوحيد الذي قام بمساعدتها  عندما وضعت كيلي جوليا في عربة الاسعاف فناولها حقيبة اليد الخاصة بها، وكان ذلك لمحة جيدة أن العربي يساعد الآخرين على عكس الغرب الذين يتهمون العرب بالارهاب لمجرد أنهم عرب مسلمون.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ايمان محمود

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *