متلازمة أينشتاين عند الأطفال

يطلق هذا المصطلح على الأطفال الذين يعانون من تأخر في الكلام، حتى عمر الخمس سنوات استخدمه العالم “توماس سويل”، نسبة إلى عالم الفيزياء الشهير”أينشتاين” صاحب “نظرية النسبية”، والذي كان تأخر نطقه حتى سن الخامسة، وغالبا يكون الأطفال المصابون بهذا المرض من أصحاب المواهب الخارقة، ويتمتعون بنسبة عالية من الذكاء، وفيما يلي توضيح لأسباب حدوث هذه المتلازمة، وأعراضها وأشهر الشخصيات التي أصيبت بها .

متلازمة أينشتاين
– يطلق عليها أيضا مصطلح” متلازمة اسبرجر“.
– تصيب الأطفال بين عمر السنتين وحتى الخمس سنوات.

الذكور أكثر عرضة للإصابة. 
بنسبة تزيد عن نسبة إصابة الإناث بأربعة أضعاف.
– يخطئ الكثير في تشخيص الأطفال الذين يتأخر كلامهم، على أنهم مصابون بالتوحد ولكن هذا التصنيف غير دقيق، فهناك بعض الأطفال المصابون بتأخر الكلام لديهم قدرات عالية ومهارات معرفية، مع وجود بعض السمات الشائعة، مثل التركيز على الموسيقى أو إمتلاك القدرة على حل الألغاز أو التركيز على العلوم والرياضيات.

– قد يتعرض الطفل تأخر الكلام بسبب التأخر في النمو الإجتماعي، لم يستطيع الخبراء النفسيون والأطباء عمل تقيما مهارات هؤلاء الأطفال المعرفية، نظرا لعدم قدرتهم على الكلام في الاختبارات العقلية تعتمد على الكلام بشكل أساسي، فكيف لهم أن يقيموا مع هذا الواقع.

– كان هناك اعتقادا أن التأخر في الكلام يدل على التأخر في النمو العقلي، ولكن اتضح عند متابعة نسبة ليست بالكبيرة من الأطفال الذين تأخر كلامهم، واتضح أنهم يتمتعون بقدر عالي من الذكاء كما أنهم يمتلكون ذاكرة متميزة، ولديم شخصيات قوية تفوق الإختبارات، التي يخضعون لها كونها أقل من قدراتهم

– من المعروف أن الأشخاص المصابون من التوحد يميلون للعزلة والانطواء، لكن هناك العديد من الشخصيات الناجحة والمرموقة، التي حققت نجاحا كبيرا في حياتهم وشهرة واسعة، رغم إصابتهم بالتوحد ومن أبرز هؤلاء هم
1- ألبرت أينشتاين
يعد أينشتاين أعظم علماء الفيزياء وأكثرهم شهرة في التاريخ، رغم أن الأبحاث التي أجرتها جامعة أوكسفورد البريطانية، أوضحت أنه عانى في صغره من متلازمة “اسبرجر”.

2- بيل غيتس
صنف”غيتس” على أنه أغنى رجل في العالم، ويذكر أنه أصيب بالتوحد ولكنه يؤكد هذا بنفسه.

3- فان جوخ
هو الرسام الهولندي الشهير، ويعد واحدا من أهم وأشهر فناني المدرسة الانطباعية.

4- درايل هانا
الممثلة الأمريكية الشهيرة حيث ذكرت منظمة “تجمع التوحد” أن دريل أصيبت “بمتلازمة اسبرجر” في طفولتها

– كانت داريل قد أشارت إلى معاناتها من ذلك المرض، في عدة مقابلات صحفية كانت قد أجريت معها، وعلى الرغم من ذلك فازت بحوالي ثمان جوائز سينمائية.

5- تيم برون
– هو واحد من أهم وأبرز المخرجين في أمريكا، كما أنه من أكثر الشخصيات التي أثرت في مدرسة الإخراج الحديثة.

– كانت صديقته السابقة “هيلينا بونهام” قد أعلنت أن تيم كان مصابا بالتوحد، وأنه كان يعاني من العزلة الاجتماعية والانطواء،  رغم ما حققه من نجاح في مجال الإخراج.

6- دانيال تاميت
يتميز دانيال بقدرة فائقة في الحساب لذا أطلق عليه “النابغة”. –
كان في طفولته مصابا بالتوحد

7- دان آمرود
هو الممثل والكاتب الأمريكي الشهير عضو مجموعة “بلوز براذرز”، والذي حصل على جائزة أيمي
كان مصابا بمتلازمة اسبرجر في صغره

8- أليكسيس واينمان
ملكة جمال الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2012، والتي اكتشف الأطباء إصابتها بالتوحد، وهي في الحادية عشر من عمرها، وعلى الرغم من ذلك استطاعت أليكسيس أن تفوز بهذا اللقب.

9- تمبل جراندين
وهي ناشطة في مجال الدفاع عن حقوق المصابين بالتوحد، وتعمل أستاذة في علم الحيوان بجامعة “كولورادو” الأمريكية .
– صنفتها صحيفة “التايمز” واحدة ضمن أكثر الشخصيات المؤثرة في العالم  .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

حـسـنـاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *