نبذة عن رجل الأعمال الألماني كارل هانز البريشت

يعد كارل البريشت واحدا من أغنى الرجال في العالم، حيث تتعدى ثروته 25,4 مليار دولار أمريكي تم تصنيفه عاشر أغنى رجل أعمال في العالم، وفقا  للإحصائيات التي أجريتها “مؤسسة الفوارس” في عام 2011، يذكر أن البريشت قد بدأ عمله كبائع في محل البقالة الخاص بوالدته، ولكن الإصرار على النجاح والعزيمة القوية جعلت منه شخصا ناجحا ومرموقة،وفيما يلي نبذة مختصرة عن قصة نجاح “كارل البريشت”، وكيف استطاع تجاوز كل ظروف الحياة ومصاعبها.

نشأته وطفولته
-ولد كارل في الموافق من 20 فبراير عام 1920 في مدينة “اسن” الألمانية.

– كانت أسرته متواضعة جدا، حيث كان يعمل والده عامل منجم ثم عمل بعد ذلك كمساعد خباز

-كانت أمه تمتلك بقالة صغيرة في حي “تشونبوك” إحدى ضواحي مدينة اسن.

– عمل كارل في احدى المطاعم الراقية التي تقدم الأطباق الخفيفة.

– ادى خدمته العسكرية أثناء الحرب العالمية الثانية في فيرماخت.

– بعد انتهاء الحرب بدأ كارل العمل في متجر والدته، بمساعدة أخوه الأصغر “تيو”.

– استطاع الأخوان تحقيق نجاحا كبيرا في التجارة وتوسيعها.

– تم افتتاح أول مركز تجاري يحمل اسم “الدي”، وتعني “تخفيضات ألبريشت” في عام 1960 .

النجاح والإنجازات
– بدأ كلا الشقيقين كارل وتيو بادارة متجر البقالة، الذي تمتلكه والدتهما عام 1946 .

– استطاعو توسيع العمل وازداد حجم التجارة تحت شعار”سلسلة متاجر ألدي”.

– تضخم حجم التجارة ليصل عدد الفروع إلى 55 فرع في عام 1955

– تزايد عدد الفروع عام 1960 ليصل إلى 300 فرع.

– قرر الشقيقين فصل الإدارة، وتقسيم الشركات إلى قسمين ليحصل “كارل” على “الفرع الجنوبي”، للشركة في ألمانيا ويعد هذا الفرع الأكثر تحقيقا للأرباح، بينما تولى ” تيو”إدارة الفرع الشمالى للشركة نفسها

– استطاع الشقيقان السيطرة على أكثر من ثلاث ألاف فرع للشركة في ألمانيا عام 1997.

– قرر “كارل ألبريشت” أن يترك العمليات اليومية في “ألدي سود” عام 1994

– جلس على مقعد رئيس مجلس الإدارة في عام 2002 .
– تزايد عدد أفرع الشركة العملاقة ليصل إلى 6500 فرع في عام 2003 .

– قرر التخلي الكامل عن إدارة الشركة في عام 2006

– لم تعد شركة ألدي سود تدار على يد أفراد أسرة كارل ألبريشت، واليوم يقوم عدد من المسئولين الغرباء عن العائلة.

– وصل عدد فروع الشركة في الوقت الحالي إلى سبعة ألاف فرع.

– يصل حجم المبيعات سنويا إلى ما يزيد عن خمسة وأربعون مليارات دولار.

حياته الشخصية
– يميل كارل عزل نفسه عن الحياة العامة، لذا لا يتوفر عنه الكثير من المعلومات.

– وفقا للتقارير التي نشرتها “مجلة فورس” ، والتي تفيد بأن كارل يعيش في مدينة اسن، مثلما فعل شقيقه “تيو” الذي عاش في المدينة ذاتها حتى توفي.

– توضح التقارير أن لدى كارل طفلان، ولا يعمل أي منهما في ألدي، ولكن هناك من يقول أن لديه ولد واحد فقط.

– يشاع عنه أنه يعيش في سويسرا مع زوجته في الوقت الحالي، ولكن هذا الأمر غير مؤكدا .

هواياته
– أوضحت التقارير أيضا أن كارل من محبي لعبة الجولف، لذا قام ببناء ملعب جولف خاص به عام 1976، وسماه  أو بيرغوف . (Öschberghof

– يعشق تربية الزهور ويقوم بزراعتها في النادي.

– يشاع عنه حبه لجمع الألات الكاتبة العتيقة، ومحاولته المستديمة في الاستيلاء على عروض “نادي ليدز يونايتد”.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *