معنى ألوان علم دولة فنزويلا

تعد جمهورية فنزويلا واحدة من بين الدول التي تقع في أمريكا الجنوبية، والعلم الخاص بها يدل على سيادة الدولة على أراضيها وهو يشبه بشكل كبير العلم الأرميني، وقد تم اعتماد العلم الخاص بجمهورية فنزويلا خلال عام 2006 وقد تم تقسيم العلم إلى ثلاثة ألوان أفقية وهما الأصفر والأزرق والأحمر، كما يتوسط العلم واللون الأزرق منه ثماني نجوم بيضاء اللون.

معنى ألوان علم جمهورية فنزويلا :
بداية فقد تم اعتماد علم فنزويلا خلال عام 2006 وتحديدا يوم الثاني عشر من شهر مارس من ذلك العام، وقد تم اتخاذ العلم من العلم الأرميني ولكن بعكس اللونان الأحمر والذهبي، وعن المعني الخاص بألوان علم فنزويلا فقد جاءت على النحو التالي :

– اللون الأصفر : والذي يرمز إلى كل من الثروات الطبيعية والموارد التي توجد داخل دولة فنزويلا.

– اللون الأزرق في العلم يدل على : السماء والبحر على وجه التحديد حيث تطل دولة فنزويلا على المحيط الأطلسي، والذي يعد هو الفصل بين كل من فنزويلا ودولة إسبانيا.

– أما عن اللون الأحمر والذي يأتي في نهاية العلم : فهو دليل على دماء الشهداء الذين قد ضحوا بحياتهم من اجل نيل أستقلال الدولة، حيث قد ضحي الكثير من أبناء الدولة من أجل الاستقلال عن دولة إسبانيا والتي كانت تحتل دولتهم لعدة سنوات.

– وعن النجوم البيضاء التي تتوسط العلم واللون الأزرق : فهي تدل على المقاطعات التي توجد في فنزويلا والتي قد عملت على توقيع الاستقلال عن المستعمر الإسباني.

معلومات عن دولة فنزويلا :
دولة فنزويلا فهي واحدة من بين الدول التي تقع في أمريكا الجنوبية ومنذ عام 1522 وتعد دولة فنزويلا من بين الدول التي وقعت تحت الاحتلال الإسباني، وخلال عام 1821 قد تمكنت من الاستقلال ولكن ليس بالشكل الذي يمنح السيادة للشعب الأصلي في الحكم، فقد عانت دولة فنزويلا كثيرا من الاضطرابات السياسية وقد عانت من كثرة الانقلابات الداخلي في البلاد مما أدي إلى تعرض الدولة للكثير من أنواع السلطة والحكم والانقسامات الداخلية.

والجدير بالذكر فإن دولة فنزويلا اليوم تعد من الدول الرئاسية التي يوجد بها عدد 23 ولاية، وتعد واحدة من بين اكثر البلاد الأكثر تحضر داخل أمريكا الجنوبي والتي يطلق عليها أيضا أمريكا الجنوبية، كما أن غالبية الشعب الفنزويلي يعيشون ف الشمال وتحديدا بالقرب من العاصمة الفنزويلية كاركاس والتي قد صنفت واحدة من بين اخطر المدن العالمية، كانت تعد دولة فنزويلا واحدة من بين أكبر الدول العالمية تصديرا للنفط كما كانت تحتوى على اكبر أحتياطي نفط في العالم حتي تم أكتشاف النفط في الدول العربية.

وقد شهدت الكثير من السقطات الاقتصادية حتي خلال عام 2001 عند انتعش سوق النفط كثيرا، ولكن مع حلول عام 2008 شهد الاقتصاد الفنزويلي حالة من التدهور مرة أخرى، ويعد الدستور البلوفاري هو الدستور المهين على دولة فنزويلا والذي قد تم العمل على صياغته خلال عام 1999، ويعد ذللك الدستور بمثابة أول دستور شعبي قد تم الاستفتاء علية داخل دولة فنزويلا وكثيرا ما يكد المحللين السياسيين على أن الفساد ومعدل الجريمة مرتفع جدا بالنسبة للإحصائيات الخاصة بتلك الدولة فهي معروفة بكثرة تهريب المخدرات وانتشار القتل بها على أوسع نطاق.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *