معلومات عن العقرب الأصفر

العقرب أحد أنواع الحشرات السامة التي تتواجد في الكثير من الأماكن في العالم كله، والعقارب يتواجد منها العديد من الأنواع والألوان والخصائص المختلفة التي تميز كل نوع ، وسوف تناول بعض المعلومات عن العقرب الأصفر.

معلومات عن العقرب الأصفر :
يعد العقرب الأصفر من فصيلة العقربيات وطوله حوالي 3 سم يتكون سم العقرب من رأس وصدر وله أربعة أرجل تنتهي بمقارض صغيرة جدًا أما ذيل العقرب فيتكون من خمسة عقل تنتهي بالحمة وهي الإبرة التي تلسع بها ، ويتواجد في الحمة تجويفان أنبوبيان في نهايتهم كيس دهني تحمل فيه السم وعند مقدمة الرأس يوجد طرفان ينتهيان بمقارض طويلة يستخدمها في تقطيع فريسته ، وتتميز العقارب الصفراء بأن لها مقارض طويلة نسبيًا ورفيعة إذا قورنت بالعقارب السوداء.

 

 

الجرارة هو نوع من العقارب الصفراء على شكل التبنة وسميت جرارة لجرها ذنبها وهي تعتبر من أخبث أنواع العقارب وتقتل من تقوم بلدغه ، والعقرب الأصفر معروف عنه أنه يحفر جحرًا أو يستخدم جحر غير جحرها لتختبئ فيها أثناء النهار ما بين الصخور والشجيرات والنباتات الجافة وتبدأ في الخروج في الليل بحثًا عن الغذاء وتتواجد بكثرة في شبه الجزيرة العربية ، ولون جسمها أصفر وتتميز بأطراف بلون أصفر فاتح كأنه شفاف وقد لاحظ العلماء ان العقارب تشع لون أصفر بعد تسليط أشعة الشمس الفوق بنفسجية على جسمها.

وغالبًا يستخدم العلماء إشعاع نووي يشع الأشعة الفوق بنفسجية ويقوموا بتثبيتها على العنكبوت وبالتالي يظهر اللون الأصفر المخضر لذلك العنكبوت ويرى على بعد 3 متر، وقد لاحظوا أيضًا أنه عند تسليط الضوء البنفسجي على العقرب تقوم بالهروب وتدخل سريعًا إلى جحورها وقد لاحظوا أن جحر العقرب عميق وليس سطحي ، ولاحظ العلماء أن العقرب يفقد الكثير من سميته عندما يجوع أو يتعرض للأسر، ويعد هذا النوع من العقارب يمثل فزع للإنسان لأنها من الأنواع السامة.

سم العقرب :
يعتبر سم العقرب هو مصدر فزع الناس ، و العقارب تستخدم السم لتخدير فرائسها والدفاع عن نفسها ، وقد لاحظ العلماء أن العقارب التي لها مقارض ضعيفة تكون سميتها أقوى من العقارب التي تمتلك مقارض قوية حتى تستطيع أن تدافع عن نفسها ، وقد لوحظ أن سمها يؤثر بشكل أكثر على الثدييات أكثر من تأثيره على الحشرات ويتركب ذلك السم من أنزيمات ومركبات بعضها يسبب الألم المبرح عند اللسع بهذا السم وهناك مركبات أخرى من هذا السم تؤثر على الجهاز العصبي مباشرة مما يؤدي إلى هبوط الجسم وحدوث بعض الاضطرابات في ضربات القلب  إلى الوفاة.

 

 

وتبدأ الألم وأثر السم يظهر بوضوح بعد ساعة من اللدغ وستمر إلى ساعتين ويبدأ الإنسان في التحسن خلال ثلاثة أيام، ولكن تختلف حساسية الأشخاص تجاه ذلك السم على حسب سن المريض ووزنة وحالته الصحية وجهازه المناعي ، كما تختلف الأعراض من الشخص الملسوع إلى شخص أخر ومن هذه الأعراض التي تظهر بعد اللدغ ما يلي:

1-ارتفاع في درجة الحرارة.
2- زيادة في التعرق.
3- سيلان في اللعاب.
4- نزل الدموع اللاإرادي أو الألم الشديد مكان اللسع.
5- إسهال وقيء.
ويتم نقل المريض إلى المستشفى ويعطي تلقيح ضد السم.

طعام العقارب الصفراء :
تخرج العقارب الصفراء بشكل عام في الليل للبحث عن فرائسها ، وتحدث بينها وبين فرائسها العديد من المعارك فقد يستطيع العقرب الانتصار والاصطياد بالفريسة ومن ثم تحقنها بالسم حتى يسهل التهامها ، وقد تقطع الفريسة ذيل العقرب وتنتصر عليه.

التكاثر :
العقرب يعيش بشكل منفرد ويتم الالتقاء بين العقارب للتزاوج فقط ومدة الحمل متغيرة عند العقرب ، فقد تمتد من عدة أشهر إلى سنة ، كما أنها تتميز بأنها من ذوات الدم البارد لذلك في فصل الشتاء تدخل في البيات الشتوي ويظل الجنين في بطنها ويتغذى من القنوات الهضمية، وتضع الأنثى ما يقرب من 35 عقرب مكتمل النمو .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *