الفرق بين تربية الدواجن والارانب

- -

من أكثر الأمور التي يمارسها الكثير من الأشخاص سواء كهواية أو كمشروع منزلي يساهم في زيادة الدخل تربية الدواجن والأرانب، ولكن لكل منهم ظروف خاصة للتربية ولتجنب الكثير من المشكلات الصحية.

الفرق بين تربية الدواجن والارانب :
يؤكد الكثير من الخبراء البيطرين أن الدجاج يختلف تماما عن الأرانب في ظروف التربية والطبيعة وتحمل المناخ وغيرهم لهذا يفضل عدم خلطهم في أعشاش التربية وهذا لأن ظروف حياتهم كالآتي :

تربية الدجاج في المنزل :
الدجاج من أبرز اللحوم المتداولة هذا إلى جانب ما تنتجه من بيض كبروتين غذائي مميز لهذا يعد من أكثر الحيوانات والطيور التي يتم تربيتها في المنازل توفير تلك المتطلبات الهامة لهذا يحتاج إلى :

1- مكان مناسب جيد التهوية ويتعرض الدجاج لدفء أشعة الشمس دون الافراط في ذلك ويتميز الدجاج بقدرته على النمو والتكاثر رغم اختلاف المناخ.

2- يحتاج الدجاج لتغذية مناسبة ومكان هادئ للنمو بشكل طبيعي والتكاثر، فلابد من توفير مناطق خاصة لوضع البيض وان يكون مريح لظروف الفقس والتكاثر.

3- يفضل وضع نشارة خشب في أرضية المكان وهذا لضمان نظافة المكان أطول فترة وعدم وجود روائح سيئة بالمكان.

4- لابد من الاهتمام بالنظافة الدورية للمكان بازالة النشارة وتنظيف فضلات الدجاج باستمرار.

تربية الأرانب في المنزل :
مع تربية الأرانب تحتاج لمكان خاص للتربية ومنازل ذات مواصفات خاصة إلى جانب اختيار الأرانب الخالية من الأمراض مع مراعاة توفير ما يلي :

1- تحتاج الأرانب إلى غذاء خاص يحتوي على القدر الكافي من البروتينات والألياف لضمان نموها وصحتها وهذا متوفر في الخضروات والحبوب والبرسيم.

2- تحتاج الأرانب لعناية خاصة ويفضل عدم حملها من ساقيها أو أذنيها أن هذا يؤثر على عظام الأرنب ولكن يفضل حملها من المنتصف.

3- لابد من تقليم الأظافر لتجنب الاحتكاك بالجلد أو تجميع البكتيريا بسبب الفضلات والمكان الغير نظيف أو انتشار أمراض جلدية ومنها الجرب.

4- تحتاج الأرانب لمناخ خاص فتعرضها للرطوبة أو درجات الحرارة المرتفعة أو التعرض المباشر لأشعة الشمس ينسبب في مرضها أو موتها.

5- لابد من توفير الأرض المناسبة لحركة الأرانب حتى لا تتعرض للجروح أو أي أمراض جلدية وأهم ما يحتاج إليه الأرنب هو جفاف الأرض لأن الرطوبة تتسبب في التهابات الجلد.

6- لابد أن يكون المكان مناسب وواسع لحركة الأرانب والقفز المستمر.

عوامل تؤثر على صحة الدواجن والأرانب :
على الرغم من الظروف الحياتية لكل من الدواجن والأرانب إلا أنه يجمع بينهما عدة عوامل تؤثر على صحتهم وقد تتسبب في موتهم بأعداد كبيرة ومن تلك العوامل :

1- الحرارة المرتفعة التي تتسبب في إصابة كل من الأرانب والدواجن بأمراض خطيرة للغاية تتسبب في موت أعداد كبيرة.

2- الرطوبة المرتفعة والأماكن الرطبة تتسبب في اصابة الدواجن بأمراض في الساقين ثم تسبب عدوى سريعة وكذلك الأرانب تتسبب الرطوبة في اصابتهم بأمراض جلدية معدية أيضا.

3- عدم الاهتمام بالنظافة يتسبب في انتشار حشرات وفطريات دقيقة مع مرور الوقت تتسبب في أمراض كثيرة للأرانب والدجاج.

4- أكدت العديد من الدراسات أن درجات الحرارة المرتفعة تؤثر على التكاثر والتزاوج وبهذا تكون مشكلة في الانتاج.

5- انتشار الغازات السامة أو الأتربة يؤثر على صحة الدجاج والأرانب.
6- اهمال التطعيمات والتحصينات يسبب انتشار الأمراض.

تربية الدجاج والأرانب تحتاج لخبرة كبيرة لابد من اكتسابها قبل المغامرة بالتربية ثم يحدث الكثير من الخسائر مع مراعاة توفير المكان المناسب لكل نوع منهم على حدى وهذا لضمان انتاج سليم وأعداد كبيرة خاصة أن فرصة التكاثر في الدجاج والأرانب كبيرة وسريعة وهذا يحقق نتائج مذهلة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ميرفت عبد المنعم

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *