أسباب الاصابة بالدودة الشريطية وطرق علاجها

كتابة: نجلاء آخر تحديث: 13 يونيو 2018 , 04:59

 الدودة الشريطية أحد أنواع الديدان التي تصيب الكثير من الناس وتمثل كابوس بالنسبة لهم لما تسببه من ألم ومشاكل صحية جسيمة ولهذا سوف نوضح أسباب الاصابة بالدودة الشريطية وطرق علاجها.

الدودة الشريطية
الدودة الشريطية هي نوع من الديدان الطفيلية المعوية التي تشبه في شكلها شريط القياس كما أن هذا النوع من الديدان لا تستطيع أن تعيش بدون الوجود داخل أمعاء حيوان أو إنسان حي.

وعندما يدخل بيض هذه الدودة إلى جسم الإنسان عن طريق اللحوم الغير مطهية جيدًا للحيوان المصاب بهذه الدودة الشريطية يصاب بها الإنسان أو قد تنتقل إلى الإنسان من خلال التواصل مع براز الحيوان المصاب أو عن طريق الماء الملوث فإنها تفقس في أمعاء الإنسان وتسبب له العديد من المشاكل.

أسباب الإصابة بالدودة الشريطية
هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذه الدودة ومن هذه الأسباب ما يلي:
1-شريطية البقر والتي تسمى باسم الشريطية العزلاء.
2- شريطية الخنزير والتي تسمى الشريطية الوحيدة.
3- الشريطية القزمية

وتتم الإصابة بهذه الدودة عن طريق بعض الطرق مثل:
1-ابتلاع بيض الدودة الشريطية وذلك من خلال الطعام الملوث أو التربة أو الماء الموثين ببراز الحيوان المصاب.

2- تناول بعض اللحوم أو الأسماك المصابة أو احتواء اللحوم والأسماك على كيس اليرقات وإذا لم تطهو هذه اللحوم بشكل جيد يتسبب ذلك في دخول هذه اليرقات إلى الأمعاء وتنمو وتكبر حتى تصبح دودة شريطية بالغة.

وقد يصل عمر الدودة الشريطية لما يقرب من 20 عام وطولها يبلغ 15 متر.

3- تنتقل الدودة الشريطية من إنسان إلى أخر لأنها الدودة الوحيدة التي تستطيع إكمال دورة حياتها في عائل أخر ولذلك فهذه الدودة من أكثر أنواع انتشارًا.

4- الانتقال من الحشرة إلى الإنسان عن طريق التقاط الحشرات للبيض الخاص بهذه الدودة ونقلها إلى الإنسان وهذه الطريقة من الإصابة من أكثر الطرق التي تنتشر في معظم الدول النامية نتيجة عدم النظافة.

5- عدوى النفس عن طريق إصابة الشخص لنفسه مرة أخرى بهذه الدودة إذا لم يتبع قواعد النظافة المطلوبة.

أعراض الإصابة بالدودة الشريطية
تظهر بعض الأعراض على الإنسان المصاب بالدودة الشريطية ولكن في مراحل متأخرة من نمو هذه الدودة في جسم الإنسان ومنها:
1-ظهور بيض اليرقات المتواجد في البراز.
2- وجود ألم في البطن وخاصة في المنطقة السفلية من البطن.
3- الشعور بغثيان وقيء.
4- وجود انسداد في الأمعاء.
5- وجود فقدان في الشهية.
6- وجود مشاكل في النوم والإصابة بالأرق.
7- سوء التغذية.

علاج الإصابة بالدودة الشريطية
علاج الدودة الشريطية اليرقة أصعب من علاج الدودة الشريطية البالغة وذلك لأن اليرقة تنتقل بسهولة من جسم لأخر بينما الدودة البالغة لا تنتقل بأي من طرق انتقال اليرقات.

عند تشخيص الإصابة بالدودة الشريطية يصف الطبيب العلاج المخصص للقضاء على الدودة وذلك على حسب ما إذا كانت دودة بالغة أو يرقات.

ويتم عمل فحص للبراز كل شهر للتأكد من القضاء عليها بشكل نهائي.

علاج الدودة الشريطية في المنزل
هناك بعض الطرق المنزلية التي تساعد في التخلص من الدودة الشريطية ومنها:

1- جوز الهند : يستخدم جوز الهند كمضاد للطفيليات ويمكن أن يتم تناوله بشكل مباشر أو استخدام جوز الهند عن طريق إضافته في الطعام أو إضافته إلى المشروبات.

2- الثوم : يعتبر الثوم من أكثر المواد المضادة للطفيليات ولذلك فهو فعال لعلاج الدودة الشريطية ويتم تناول الثوم عن طريق بلع 3 حبات من الثوم كل يوم على الريق.

3- البابايا الغير ناضجة : تحتوي البابايا على عنصر البابين الذي يساعد في التخلص من الدودة الشريطية ويتم تناول البابايا عن طريق شربه مع العسل والماء الساخن على الريق في الصباح.

4- حبوب القرع : تحتوي حبوب القرع على مواد تعمل على التخلص من الدودة الشريطية وتمنع من تشبثها في جدار المعدة ومن ثم تجعلها تخرج من الجسم بسهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى