أعراض زيادة البروتين في الجسم

ربما تكون على دراية بالأنظمة الغذائية عالية البروتين الشائعة حاليًا، يقال أن الوجبات الغذائية عالية البروتين تساعد على تقليل الدهون ، وفقدان الوزن ، وتطوير العضلات، والبروتين هو جزء أساسي من نظام غذائي صحي، ويساعد على بناء وإصلاح العضلات والأعضاء والعظام، ومع ذلك ، فإن خبراء التغذية لا يدعون إلى تجاوز الحد الموصي به .

أضرار تناول الكثير من البروتين

في حين أن هناك فوائد محتملة لنظام غذائي عالي البروتين ، مثل زيادة الشبع واحتباس العضلات، فمن المهم أن تكون مدركًا للمخاطر، حيث يرتبط البروتين الزائد في الجسم بالعديد من المخاوف الصحية، خاصة إذا اتبعت نظامًا غذائيًا عالي البروتين لفترة طويلة، فالوجبات الغذائية عالية البروتين قد تساعد على خسارة الوزن ، ولكنها قد تكون قصيرة الأجل، ويتم تخزين البروتين الزائد عادة على شكل دهون بينما يتم إفراز فائض الأحماض الأمينية، وهذا يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن مع مرور الوقت ، خاصة إذا كنت تستهلك الكثير من السعرات الحرارية أثناء محاولة زيادة كمية البروتين، وجدت دراسة عام 2016 أن زيادة الوزن كانت مرتبطة بشكل كبير بالأنظمة الغذائية حيث حل البروتين محل الكربوهيدرات، ولكن ليس عند استبدال الدهون .

ما هي أبرز أعراض زيادة البروتين

1- رائحة الفم الكريهة

فتناول كميات كبيرة من البروتين يمكن أن يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة، ويمكن أن يكون هذا جزئيا لأن جسمك يذهب إلى حالة أيضية تسمى الكيتوزيس، والتي تنتج المواد الكيميائية التي تعطي رائحة الفواكه الكريهة، ولن يتخلص التنظيف والفرش من الرائحة، ويمكنك مضاعفة كمية الماء الخاصة بك ، وفرش أسنانك في كثير من الأحيان ، ومضغ العلكة لمواجهة بعض من هذا التأثير .

2- الإمساك

في دراسة أجريت عام 2003 ، أفاد 44 في المئة من المشاركين اصيبوا بـ الإمساك، ويرجع ذلك إلى أن الوجبات الغذائية الغنية بالبروتين التي تقيد الكربوهيدرات تكون عادة منخفضة في الألياف، وزيادة كمية الماء والألياف الخاصة بك، قد ترغب في تتبع حركات الأمعاء .

3- الإسهال

حيث أن تناول الكثير من منتجات الألبان أو الأغذية المصنعة ، إلى جانب نقص الألياف ، في نظامك الغذائي يمكن أن يسبب الإسهال، وهذا صحيح بشكل خاص إذا كنت لا تتحمّل اللاكتوز أو تستهلك مصادر البروتين مثل اللحوم المقلية والأسماك والدواجن، ولتجنب الإسهال ، أشرب الكثير من الماء ، وتجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين ، وزيادة كمية الألياف الخاصة بك .

4- الجفاف

جسمك يطرد النيتروجين الزائد مع السوائل والماء، وهذا يسبب حدوث جفاف، وعلى الرغم من أنك قد لا تشعر بالعطش أكثر من المعتاد، وجدت دراسة صغيرة عام 2002 عن الرياضيين أنه كلما زاد تناول البروتين ، انخفضت مستويات الماء، قم بزيادة استهلاكك للمياه للحد من هذا التأثير ، خاصة إذا كنت شخصًا نشطًا، أشرب الكثير من الماء طوال اليوم .

5- تلف الكلى

بعد اتباع نظام غذائي غني بالبروتين لفترة طويلة يمكن أن تزيد من خطر تلف الكلى، وتناول الكثير من البروتينات يمكن أن يؤثر أيضا على الأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى، وهذا بسبب النتروجين الزائد الموجود في الأحماض الأمينية التي تشكل البروتينات، ويجب أن تعمل الكلى لديك بجد للتخلص من النتروجين والفضلات الإضافية لعملية التمثيل الغذائي للبروتين .

6- زيادة خطر الاصابة بالسرطان

حيث ارتبطت الوجبات الغنية بالبروتين بارتفاع معدل الإصابة بالسرطان ، وربما يرجع ذلك إلى ارتفاع مستويات استهلاك البروتين القائم على اللحوم، ويرتبط تناول المزيد من اللحوم بسرطان القولون والثدي والبروستاتا، وأظهرت الدراسات انخفاض خطر الإصابة بالسرطان بالنسبة للأشخاص الذين لا يأكلون اللحوم، ويعتقد العلماء أن هذا قد يرجع جزئيا إلى الهرمونات والمركبات المسرطنة والدهون الموجودة في اللحوم .

7- مرض القلب

قد يؤدي تناول الكثير من اللحوم الحمراء و الحليب الكاملة الدسم، كجزء من نظام غذائي غني بالبروتين إلى أمراض القلب، ويمكن أن يكون هذا مرتبطا بزيادة مدخول الدهون المشبعة والكولسترول، ووفقا لدراسة 2010 هذه ، تبين أن تناول كميات كبيرة من اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان عالية الدسم يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية لدى النساء، وخفض تناول الدواجن والأسماك والمكسرات من المخاطر .

8- فقدان الكالسيوم

النظم الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين واللحوم قد تسبب فقدان الكالسيوم، ويرتبط هذا في بعض الأحيان بهشاشة العظام وضعف صحة العظام، وجدت مراجعة أجريت عام 2013 للدراسات وجود ارتباط بين مستويات عالية من استهلاك البروتين وسوء صحة العظام .

ما هو المعدل الطبيعي للبروتين

الكمية اليومية الموصي بها من البروتين هي 56 غراما للرجل، و 46 غرام للمرأة، أو يمكنك حساب كمية البروتين التي تحتاجها من خلال وزن جسمك، ويحتاج معظم البالغين إلى 0.8 جرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم، وقد يحتاج الأشخاص الذين يمارسون الرياضة في المقام الأول مع الأوزان أو وزن الجسم لأكثر من ساعة في معظم أيام الأسبوع إلى ما يصل إلى 1.2 إلى 1.7 جرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم، ويعتبر استهلاك أكثر من 2 جرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم كل يوم مفرط .

أفضل مصادر تحتوي على البروتين

1- اللحوم الخالية من الدهون والطيور الداجنة .
2- أسماك برية .
3- البيض .
4- ألبان قليلة الدسم .
5- البقوليات .
6- الجوز .
7- الحبوب .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *