حوار بين شخصين عن الوطن

حب الوطن هو المشاعر التي تنمو بداخلنا خلال مراحل تطورنا ونضجنا ، والتي تنشأ في البداية بين أحضان الأسرة ثم في المدرسة ، كما يمكن تنميته بعد ذلك عن طريق الاطلاع على المعارف والقراءات المختلفة .

حوار بين شخصين عن الوطن

  مواطن1 / لاشك أن الوطن يمثل لمواطنيه ومواطناته الشيء الكثير من أجل ذلك يسرني أن أجري هذا اللقاء مع أحد المواطنين في هذا الوطن الغالي ..
ويسعدني مع بداية هذا اللقاء أن أرحب بك وأطلب إليك أن تحدثني عن وطنك ..

مواطن 2 / أشكر لك استضافتي في هذا اللقاء الجميل حول الوطن، فوطني هو المملكة العربية السعودية مهبط الوحي ومنطلق الإسلام ومهد العربية .. وطن له وزنه السياسي وثقله الاقتصادي .

مواطن 1 / هذا يعني أن وطننا وطن ذو خصوصية وتفرد ..

مواطن 2 / نعم، فهذا الوطن بتمسك أهله بالإسلام وسيرهم في طريق السنة المطهرة جعل هذا الوطن متميزا وجعل أهله مطالبين بأن يكونوا متميزين في كل شيء !!

مواطن 1 / في كل شيء .. هل بالإمكان أن توضح لي ذلك ؟

مواطن 2 / بكل سرور ولنأخذ على ذلك الفتى  كمثال مطالب بأن يكون متمسك بقيم دينه باعتباره مسلم في بلد الإسلام مبتعدًا عن كل تصرف قد يضر به ، أو ينزل من قدره .

مواطن 1 / هذا يقودنا إلى سؤال مهم، هو: لماذا يحب الإنسان وطنه؟
مواطن 2 / الإنسان يحب وطنه لأنه الأرض التي عاش عليها وهو الوطن الذي رعاه منذ صغره، وقدم له كل أسباب الحياة الكريمة .
مواطن 1 / باعتبارك مواطن، ما هو واجبك اتجاه وطنك؟

مواطن 2 / واجب عظيم ومهما عملت فإنني لن أوفيه حقه لكن ذلك لا يعني أن أتوانى عن الجد من أجل النجاح في هذه الحياة والسعي من أجل رفعة ديني ووطني في أي مجال من مجالات الحياة .

مواطن 1 / وما النصيحة التي ستقدمينها لأخوتك في المجتمع؟

مواطن 2 / نصيحتي لهم هي نصيحتي لنفسي بأن نكون رجال ونساء صالحين وصالحات واعين وواعيات.. نسعى لما فيه صالح الوطن مبتعدات عن كل تقليد يسبب الإضرار في الدين والخلق .

حوار مع وطني

ابنة الوطن : لقد أحببت كثيراً من الناس ولكن لم أعرف طعم المحبة والإخلاص إلا مع شخص واحد إنه ليس كأي إنسان أعطاني كل ما أتمنى وحقق كل أمنياتي و ها قد أتى اليوم الذي سأحتفل وسنحتفل به احتفالا متواضعا إنه الغالي وطني
سلام المحبة والوفاء لأغلى إنسان .. السلام عليك يا وطني .

الوطن: أهلا بك يا ابنتي وعليك السلام ورحمة الله وبركاته .

ابنة الوطن : كم تغمرني السعادة بلقائك اليوم ..هلا سمحت لي بدقائق من وقتك الثمين؟؟

الوطن : تفضلي ولا تستأذني فكم تمنيت أن أجتمع معك ِ يوما و ها قد تحققت أمنيتي .

ابنة الوطن : لا اعرف بماذا أبدأ فكل ما فيك جميل ورائع هل أشكرك على أفضالك أم أعدد مميزاتك ؟!

الوطن: أنتم أحبابي إذا لم أقدم لكم لمن أقدم, فليس لدي سواكم .

ابنة الوطن : كم أحبك يا وطني .. كم أنت تحبنا يالا روعتك وكرمك علي ، ففي ربوعك الرائعة ترعرعت ,ومن مدارسك الجميلة تعلمت ، ومن مائك شربت ومن خيراتك الطيبة تغذيت، يلمن فيك احتميت، أفبعد هذا كله آلا تريدني أن أقدم لك شكري وامتناني ؟؟

الوطن: أنا لم أفعل إلا واجبي .

ابنة الوطن : يالا تواضعك يا وطني .. ليت كل الأوطان مثلك فأنت ليس كأي دولة فيك تحمل الحرمين وتحميهما وفيك أستشعر نعمة الأمن والأمان واستشعر روعة مدارسك الغالية ففي كل عام تخرج دفعة من الطلبة متميزين يحملون في قلوبهم حب الدين و مكارم الأخلاق ..

الوطن: هذا من فضل ربي العظيم ثم بفضل خير الملوك الذي رعاني وحماني وجعلني من الدول المتميزة والمحبوبة عند الجميع .

ابنة الوطن : أدامك الله يا وطني وحماك من الأعداء يا وطني ، شكرا لكل ما قدمته لي ولغيري يا أجمل الأوطان .

الوطن: لقد سررت بلقائك .. وشكرا لكلماتك الجميلة وأود أن أشكر أيضا من رعاني رعاية رائعة شكرا لخير الملوك أدامه الله وبارك فيه ، ذاكري دروسكِ جيدا أنت وأخواتك الطالبات .. وفقكم الله ورعاكم .

ابنة الوطن : يا إلهي كم أنت رائع يا وطني

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(3) Readers Comments

  1. A
    A
    2019-09-14 at 12:01

    شكرا لك

  2. A
    A
    2019-09-19 at 10:39

    اليوم الوطني 89 كل عام والوطن بخير

  3. Avatar
    خريان الفسيان
    2019-11-05 at 22:28

    شكرا على هذا الكلام

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *