اوراق عمل لتحسين الخط للاطفال

يعتبر تحسين الخط العربي مشكلة يواجهها الكثير منا ، حيث يعاني كثير من الأبناء من سوء الخط ، ويرغب الجميع في أن يكون لديهم خط حسن وجميل ، قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه : ( عليكم بحسن الخط فإنه مفاتيح الرزق ).

لذلك نقدم لكم نماذج اليوم الذي يشمل محاولة تحسين الخط وتقويمه ، لجعله سلس جميل اعتمادا على استراتيجية يسيرة وجميلة ألا وهي التدريب على شكل الحرف الصحيح والسليم ، ثم كتابة الجمل بعدها وتكرارها على الحرف ، وتحتوي هذه الجمل على شكل الحرف أول ، وسط وآخر الكلام .

محتويات كراس تحسين الخط للأطفال

 – تعليم الأطفال الكتابة بخط حسن

 – تقوية معجم الأطفال اللغوي من خلال الكلمات مع صور مرتبطة بها

–  التمييز بين الحرف أول ووسط واخر الكلام

 – كتابة جمل كاملة لمعرفة طريقة كتابة الحروف وسط الجمل بشكل جميل

 – حجم الكراس صغير ومنسق للطباعة

–  الكراس قابلة للقراءة علي الهاتف والتابلت

نماذج أوراق عمل لتحسين الخط للأطفال

طرق تحسين الخط

إذا شعرت الأم أو المربية بعدم قدرة ابنها على إتقان مهارة الخط فينبغي أن تسعى جادة لتحسين خطه، وذلك بواسطة اتباع الطرق المختلفة ، ومن أهمها :

التدريب المستمر

يمكن تدريب الطفل على تحسين الخط من خلال الخطوات الآتية

– تزويد الطفل بتدريبات معقولة من حيث الكم ؛ بحيث لا يشعر بالملل والإرهاق من كثرة الواجبات.

– تعليمه الطريقة الصحيحة للامساك القلم والتقليل من الحركة .

– تعيين وقت محدد يومياً للكتابة، والهدف منه اللعب والترفيه والمتعة.

– الحرص على ترك مسافة بين الكلمات ليكون الخط أكثر جمالاً ووضوحاً.

– تقديم النموذج الصحيح في الخط وتعليمه الطريقة السليمة لرسم الحروف.

بالإضافة إلى تدريبه على تقوية عضلات اليدين من خلال اللعب بالرمل والكتابة عليه، أو اللعب بالمعجون وتشكيل بعض الحروف، و اللعب بملاقط الغسيل من خلال فتحها وإغلاقها يساعد في تقوية عضلات اليدين أيضا .

توفير الأدوات اللازمة

يجب الحرص على توفير الأدوات اللازمة للكتابة حتى يتحسن خط الطفل، ومن أهمها

– عرض خيارات مختلفة من الأقلام والألوان لتجريبها واختيار ما يلائمه.

– استخدام الورق المسطر للكتابة حتى لا يظهر الخط مائلاً.

الرسم والتلوين ، حيث أن التمرين على بعض الحروف بالألوان يساعد في اكتساب مهارة الخط.

تشجيع الطفل

يجب تشجيع الطفل على تحسين خطه من خلال

– دعم الطفل إذا أظهر تحسناً في خطه.

– إتاحة جو مريح للكتابة من حيث الجلسة، ووضع اليد، وتوجيهه بعدم الضغط أثناء الكتابة على القلم، أو الورقة.

– محاولة التحلي بالصبر أثناء القيام بجميع الأنشطة السابقة التي من شأنها تحسين خط الطفل.

– الحرص على اختيار الوقت المناسب للكتابة؛ فالحالة النفسية التي يكون عليها الطفل تنعكس إيجاباً أو سلباً على خطه.

– تشجيع الطفل على الإبداع بالخروج عن النموذج المقدم له من خلال رسم الحروف والكلمات، وإضافة بصمتة الخاصة المميزة له.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *