مرحلة الطفولة المبكرة

تشتمل الطفولة المبكرة على عدد من مراحل الحياة، والتي تتميز بمعالم النمو، وتعرف الطفولة المبكرة بأنها الفترة من الولادة وحتى سن الثامنة، وعلى الرغم من أننا ندرك أيضا أهمية الرعاية الجيدة قبل الولادة في نتائج الطفولة المبكرة لنا، فهو تعريف مشترك بين العديد من المنظمات الوطنية والدولية الرائدة، وننتهي في سن الثامنة لأنه يعكس معلما تطوريا هاما، ويتوافق العمر الثامن مع الصف الثالث، وهو عام حاسم لإتقان مهارات القراءة التي سيبني عليها التعلم الإضافي وتنبؤ موثوق به لنجاح التعليم في المستقبل، وعلى الرغم من أن الأعمار من صفر إلى 8 تمثل سلسلة متصلة من التطور.

إلا أن هناك أسبابا وجيهة وراء تخصص الممولين والبرامج في مرحلة واحدة، وتتطور احتياجات الأطفال وأسرهم، ويتمتع المنظمات المختلفة بوضع يمكنها من لعب أدوار مختلفة في مراحل مختلفة، وعلى سبيل المثال يمكن الوصول بسهولة أكبر إلى الأطفال وأولياء أمورهم من خلال النظام الصحي، في حين أن احتمالات الأطفال الأكبر سنا قد تتأثر بسهولة أكبر من خلال مدرستهم الابتدائية، ومن الناحية المثالية يتم ترتيب وتنسيق الاستثمارات في جميع المراحل بحيث ينتقل الطفل الذي يستفيد كطفل رضيع من برنامج واحد بسلاسة إلى بيئات ستواصل دعم تطورها .

الطفولة المبكرة

عند تقرير ما إذا كان التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة هو الخيار الوظيفي المناسب لك، فإن أول وأهم سؤال تطرحه على نفسك هو هل أحب العمل مع الأطفال، وإذا لم تتمكن من الإجابة بنعم، فقد لا تكون هذه المهنة هي الأفضل لك، ويتطلب العمل مع الأطفال الصبر والتفاني والحساسية، وقد تكون محاولة مواكبة ذلك مرهقة ولكن إذا كنت على مستوى التحدي ، فقد تكون مجزية للغاية، والأطفال الصغار ليسوا مثل الطلاب الآخرين، فاحتياجاتهم فريدة من نوعها ويجب أن تكون على علم بذلك، ومن المهم أن تفهم أنك قد تكون من أوائل البالغين الذين تفاعل معهم طفل خارج أسرته.

ويمكن أن يكون الانفصال عن آبائهم أمرا صعبا، ويجب على المدرس مساعدتهم خلال هذا الانتقال، ويمكن أن يصبح الطفل مرتبطا بك “كبديل” عن والديه، أو قد يتجنبك تماما، والمعلمون العظماء قادرون على التكيف مع ردود الفعل العاطفية لطلابهم، وعندما يتعلق الأمر بتفاعلات طلابك مع الأطفال الآخرين، يمكن أن تكون هذه واحدة من المرات الأولى التي يتفاعلون فيها مع الأطفال في سنهم، وغالبا ما يصبح دور المعلم دور الوسيط عندما يواجه الأطفال مشاكل في المشاركة أو تعلم كيفية التواصل .

التعليم في الطفولة المبكرة

والتعليم في مرحلة الطفولة المبكرة (ECE) هو تعليم الأطفال من الولادة وحتى سن 8، ووفقا للجمعية الوطنية لتعليم الأطفال الصغار يفتح نافذة جديدة، وخلال هذه المرحلة من الحياة  تم بناء الأسس اللازمة للتطور المعرفي والجسدي والعاطفي، وهذه فترة من النمو والتطور السريع والمكثف، مع وجود اللجنة الاقتصادية لأوروبا على رأسها لتعزيز أساس صحي للحياة، ويبدأ الأطفال الصغار عموما في تعلم أساسيات المشي والتحدث وتسمية الألوان والأشكال في المنزل، وغالبا ما يبدأون في تعلم الحروف الأبجدية وكيفية حسابها، وهي الجوانب الأساسية للتعلم الأكاديمي، ولكن التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة يتيح للأطفال الفرصة لتطبيق ما تعلموه في المنزل يفتح نافذة جديدة في بيئة عملية، والتفاعل مع الأفراد خارج أسرهم، وتوفر فصول اللجنة الاقتصادية لأوروبا للأطفال الصغار بيئة آمنة ومغذية للتفاعل والتحفيز والنشاط الاجتماعي.

هناك ما يقدر ب 441000 من المعلمين في مرحلة الطفولة المبكرة في الولايات المتحدة، وفقا لمكتب الولايات المتحدة لإحصاءات العمل يفتح نافذة جديدة، ومن المتوقع أن ينمو هذا المكون الحاسم في نظام التعليم بشكل مطرد في السنوات المقبلة، ومع توقع نمو في الوظائف بنسبة 7 في المائة خلال عام 2024، ويفتح المساعدون التعليميون نافذة جديدة ورعاية الأطفال يفتح نافذة جديدة، كما تعمل جنبا إلى جنب مع المتخصصين في اللجنة الاقتصادية لأوروبا، ومن المتوقع أيضا أن تنمو هذه الوظائف بوتيرة مماثلة .

كيف يمكنني أن أصبح معلما في مرحلة الطفولة المبكرة

كمدرس للتعليم المبكر الطموح، تحتاج إلى الحصول على مزاجه الصحيح، ويمكن القول إن الصبر والإبداع والحساسية ومهارات الاتصال والقدرة على التواصل مع الأطفال من أهم المؤهلات، ومع ذلك من المتوقع أيضا أن تحصل على التعليم المناسب وبيانات الاعتماد، وتضع كل ولاية معاييرها الخاصة لما يتوقعونه من المعلمين المعتمدين، وقبل البدء في مسيرتك لتصبح مدرسا للطفولة المبكرة، يجب عليك معرفة المتطلبات الخاصة بالولاية أو المدرسة التي ترغب في تدريسها فيها، ونظرا لأن تعليم الأطفال الصغار هو مجال متخصص للغاية، فإن بعض المدارس تتطلب درجة علمية في التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة أو تنمية الطفل، وحدد العديد من المدارس التمهيدية الحد الأدنى لمتطلباتهم على شهادة جامعية، ومعظم مدارس مونتيسوري تتطلب درجة البكالوريوس، كما إن حصولك على درجة البكالوريوس في التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة سوف يؤهلك بشكل عام للتدريس حتى الصف الثالث، وبالطبع فإن الحصول على درجة متقدمة مثل درجة الماجستير في التعليم أو التدريس في هذا المجال لا يؤدي إلا إلى تحسين قدراتك وفرص العمل وفرص التقدم الوظيفي .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2019-08-29 at 10:51

    شكرا لك

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *