قصة عن الكلمة الطيبة صدقة و فضلها

الكلمة الطيبة هي تلك الكلمات التي تسر السامع كما تحدث الأثر الطيب في نفوس الجميع، كما أن الكلمة الطيبة من شأنها إثمار الأعمال الصالحة في كل وقت بإذن الله عز وجل، كما أن الإنسان يفتح أبواب الخير من خلال تلك الكلمات وتغلق أبواب الشر بها،وقد حثنا الدين الإسلامي على الكلمة الطيبة بل وجعلها أساس العلاقة الإنسانية بين الناس وبعضهم البعض، وقد حثنا الله عز وجل كثيرا في القرآن الكريم عن الكلمة الطيبة وأثرها في نفوس البشر.

الكلمة الطيبة صدقة

من بين الأشياء التي وردت عن الكلمة الطيبة على أنها تكشف عن ما يكنه الأشخاص في الداخل، وهو أن ذلك الشخص يحمل المزيد من الخير للأشخاص بداخله، كما أن الإنسان الذي يعتاد على طيب الكلام لا يصدر منه إلا الكلام الجميل فقط، والكلمة الطيبة تشمل ذكر الله عز وجل وأيضا تعليم الغير وأمر الناس بالمعروف والنهي عن المنكر والفواحش، كما أن الإنسان بتلك الكلمة الطيبة تجنب الشخص الشرور ووجع الصدور.

وفي الدين الإسلامي تم رفع مكانة الكلمة الطيب حتى تصبح في مقام الصدقات استنادا إلى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الكلمة الطيبة صدقة وأيضا أن الإنسان من الممكن أن يتقي النار بالكملة الطيبة وقد وردت تلك الكلمات في أحاديث شريفة.

خصائص الكلمة الطيبة

يوجد الكثير من الخصائص للكلمة الطيبة والتي تم توضيحها في الدين الإسلامي والتي من بينها ما يلي:

1- تعد الكلمة الطيبة من شعب الإيمان.

2- كما تعد من سمات الشخص المؤمن حقا والصادق في تعاملاته مع الآخرين.

3- كما أنها تؤلف بين قلوب الناس وبعضهم البعض وتزيل الغضب والهم والحزن.

4- كما أن بتلك الكلمة تتألف القلوب مع بعضها البعض.

5- والمؤمن يتمكن من الانتصار على الشيطان من خلال الكلمات الطيبة.

6- ومن الممكن أن تكون سببا في النجاة من النار.

7- كما أن الكلمة الطيبة من الكلام الذي يصعد إلى السماء وتفتح أمامه جميع الأبواب.

8- يقول الله عز وجل في كتابه الحكيم هل جزاء الإحسان إلا الإحسان وجزاء الكلمة الطيبة الإحسان وأن الله سوف يجازيك خيرا عن ذلك الأمر.

الكلمة الطيبة مع الأسرة

بالطبع لا تتوقف الكلمة الطيبة على الحديث مع الآخرين فقط بل أنها تجوز على من معك في المنزل وحتى الوالدين وعلى الشخص أن يتعامل مع والديه بالحسنى، كما أن الكلمة الطيبة بين الأزواج من الأشياء التي تزيد من سعادة المنزل على عكس ما يحدث اليوم من تبادل الألفاظ الجارحة بين المتزوجين لذا من الأفضل التعامل بالحسنى مع بعضكم البعض، والكلمة الطيبة لا تقتصر على المسلمين وبعضهم البعض.

بل أنها واجبة على المسلم خلال حديثه مع الجميع من غير المسلمين ومع الحيوانات ايضا، فقد حث الله عز وجل أن يتحدث باللين مع فرعون وهو من الطغاة لما يوجد في أثر في الكلمة الطيبة على النفس، لذا فإن حسن الكلام من الأشياء الواجبة على المرء حتى يحي حياة سعيدة خالية من المشاكل.

قصة عن الكلمة الطيبة صدقة

يوجد الكثير من القصص عن الكلمة الطيبة والتي من بينها قصة العامل في مصنع تجميد الأسماك والتي تدور على النحو التالي

كان هناك رجلا يعمل في أحد الدول بشركة تجميد الأسماك، وبينما كان ينهى عمله في أحد الأيام أخذ يشرف على ثلاجات الأسماك وبينما كان يتفقد أحدى الثلاجات أغلق الباب عليه من الخارج وكان العمال من حوله قد انصرفوا بالفعل.

أخذ الرجل يصرخ هنا وهناك لعل أحد الأشخاص يسمعه ومن ثم ينقذه من الموت المحقق، ولكن لا حياة لمن تنادي وتأكد من الموت لا محال ولكن حصلت المعجزة ودخل عليه حارس المصنع وينقذه من الموت.

انتشرت تلك القصة داخل المصنع بشكل كبير فذهب صاحب المصنع إلى الحاري وسأله كيف عرفت بأن العامل لا يزال في الداخل، ليرد عليه الحارس يعمل في المصنع آلاف من العمال يدخلون ويخرجون يوميا، ولكن ذلك العامل هو الوحيد الذي يسألني عن حالي بشكل يومي.

وعندما أنتهي الدوام لم أسمع تلك الكلمة وكان العامل قد أتي صباحا ما يعني أنه لا يزال في الداخل، فعملت أنه في مأزق ما ويريد المساعدة وأخذت أبحث عنه في كل أرجاء المصنع وهذة القصة هي مثال واضح على أن الكلمة الطيبة صدقة ومن الممكن أن تنجيك في يوما ما ولا تندم على التعامل بالحسنة مع الأخرين.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *