معنى ” شغف ” – ” الشغف “

الشغف هو أكبر درجات الحب واعظمه فالشغف يعتبر هو جنون الحب وكثرة الحب للشيء فتصبح مهوسا به ، فالشغف كما يطلق على الشخص الذي يحب القراءة بكثرة ويكون مولعا بها وبشدة ، فالإنسان الشغوف يكون محب للمغامرة ويكون ملئ بالحماس والبهجة.

مفهوم الشغف

يعتبر الشغف هو معنى أدق واكبر من الحب فهو يدل على كثرة الحب أن كان لشخص أو شيء ، فالإنسان الشغوف لا يرى غير الشيء الذي يحبه ويقوم بفعله بمنتهى الحب والقوة والحماس ، ويضع نشاطه وقوته في ما يحب دون الشعور بأي تعب أو ملل ، والشغف يظهر على ملامح الشخص ويبين شخصيته وميلوه واتجاهاته ، فهوية الإنسان تعرف من خلاله شغفه بالأشياء المفضلة له.

أنواع الشغف

قام علماء علم النفس بدراسة الشغف دراسة دقيقة وقاموا بتصنيف الشغف وتقسيمه إلى نوعين وهما

شغف متناغم

هذا النوع من الشغف يكون بناء عن اختيار الإنسان لما يحبه ويفضله ويقول علماء النفس أن الشغف المتناغم من خلال نتائج الأبحاث أكثر إيجابية عن النوع الأخر.

شغف الاستحواذ

فهذا النوع من الشغف يعبر عن الشخص الذي يفعل شيء ولا يمكنه التوقف عنه فهو يسيطر على الإنسان وبشكل سيء.

آليات اكتشاف الشغف

-يمكنك معرفة واكتشاف نفسك أن كنت شخصية شغوفة أم لا وذلك من خلال خطوات متتابعة وهي

-في بداية الأمر على الإنسان معرفة والبحث بداخله أن كان يفضل شيء معين وأن هذا الشئ هو ما يجلب له السعادة ويجعله ينشر الطاقة الإيجابية عند القيام به.

-عليك أيضا تحديد نقاط قوتك وضعفك وعليك أيضا إيجاد كافة المهارات والقدرات التي تمتلكها بداخلك ، وعند معرفة مدى قدرة ومهارتك عليك تنميتها والعمل على المشاركة في الاعمال التطوعية والتسجيل في كورسات لتنمية هذه المهارات ، وعندها سوف تجد لنفسك هدف من هذه الحياة لممارسة شغفك بطريقة صحيحة.

ما هي مقومات الشغف

– مقومات الشخص الأكثر شغفا تجده يتميز بأحلى الصفات التي تميزه عن غيره ، كما أن الشخص الشغوف دائما يبحث عن ما هو جديد ويأخذ كل شيء لينفذه بدقة وبمنتهى الأمانة والثقة ، وهم أيضا يتميزون بالشجاعة والأقدام والصبر حتى يصلون إلى ما يريدون ويطردون مخاوفهم خارج كل تفكيرهم للتركيز في تحقيق ما يريدون.

– كما أن الشغف يجعل الإنسان أكثر تألق وتميز وخصوصا أن كان الشخص مغامر بطبعه فيندفع تجاه ما يحب دون شعور بأي طاقة غير الإيجابية.

– ويعتبر الشغف هو الطريق الذى يلجأ إليه الإنسان للتعبير عن حبه للأشياء وما يفضله ، وشعور الإنسان بالشغف تجاه ما يحب يجعل عنده يقين داخلي أنه يفعل ما يحب وبمنتهى الحماس.

– وقد قال العالم الكبير باولو أن الشغف هو حالة يصل إليها الإنسان دون شعور أو وعى ويذهب معه لكي يحقق حلمه ويصل إلى أعلى درجات الاستمتاع بالسعادة الداخلية ويمكن معرفة الشغف من خلال عدة إشارات يرسلها المخ إلى مراكز الاحساس للشعور بالسعادة والبهجة.

– يعتبر للشغف عدة مميزات ما يميزه عن غيره من الأحاسيس النابعة من النفس ، فالشغف يجعل الفرد لا يخشى إي شيء في سبيل الوصول على ما يريد ، فبسبب الشغف يسير الإنسان دون شعور وراء ما يحب ويذهب بعيدا دون التركيز فيما يحدث حوله فهو شخصية مستقلة تجرى وراء مشاعرها.

– فالإنسان الشغوف كل غاية في الحياة هو الوصول على ما يحب فهي بالنسبة له شيء مقدس كالحب للقراءة في المطلق أو في تخصصات معينة ، فالشغف تجاه القراءة تجعله يترك كل شيء وراء ظهره لكى يقرأ ويحقق مبتغاه من هذه الحياة ، فيشعر الشخص ان القراءة هي السبيل الوحيد في التواصل معه عالمه الخارجي وهذا معتقد بداخله حتى أن كان غير صحيح.

– قام اشخاص كثيرون من خلال شغفهم بتحقيق تراث حضاري وثقافي كبير وقاموا بالابتكار والابداع خارج الصدوق وغير المألوف واستطاعوا أن يثبتوا أن هذا الشغف بناء وليس خداع بدون هدف ، والنتيجة التي وصلوا إليها بناء عن إصرارهم في تحقيق احلامهم واهدافهم ، وهذا ما جعلهم مختلفون عن من حولهم ولكى تحقق هدفك الذى تسعى غليه عليك بالصبر والاجتهاد والتعب والعمل كثيرا حتى تصل إلى حلمك ، فالغاية هي السبيل الى النجاح وعندك وضع عينيك الهدف دائما سوف تصل إليه وذلك من خلال خطة منظمة ومدروسة فالغاية دائما تبرر الوسيلة ، والنجاح أساسه الشغف والحب تجاه ما تفعل.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *