معلومات عن المضاد ” ليفوفلوكس ” Levoflox – ليفوفلوكساسين

ليفوفلوكس Levoflox هو مضاد بكتيري ومضاد للجراثيم سالبة الجرام ينتمي إلى العائلة الدوائية فلوروكونيولون Fluoroquinolone وهو يستخدم لعلاج الالتهابات ، مثل الالتهاب الرئوي والتهاب البروستاتا ويتكون ليفوفلوكس من المادة الفعالة ليفوفلوكساسين وهي تستخدم لعلاج مجموعة متنوعة من الالتهابات البكتيرية ، حيث تعمل على وقف نمو البكتريا .

كيف يعمل ليفوفلوكس

لا يستخدم هذا النوع من المضادات الحيوية إلا على الأمراض البكتيرية فقط ولن ينجح في علاج الالتهابات الفيروسية مثل نزلات البرد والأنفلونزا ، فتجنب استخدامه لأن ذلك قد يؤدي لعدم فاعليته في المستقبل .

دواعي استعمال ليفوفلوكس

يستخدم ليفوفلوكس لعلاج :

الالتهاب الرئوي المكتسب .
التهاب الجيوب الأنفية الحادة .
التفاقم البكتيري الحاد في حالة التهاب الشعب الهوائية المزمن .
التهاب الأنسجة الجلدية البكتيري ، المتفاقم وغير المتفاقم .
التهاب البروستاتا البكتيري .
عدوى الجهاز البولي التناسلي مثل التهاب المثانة والتهاب عنق الرحم والتهاب الكلية والتهاب الاحليل وغيرها .
التهاب الكلى البكتيري الحاد .

كيفية استخدام ليفوفلوكس

إقرأ الدليل المرفق مع الدواء جيدًا قبل تناوله ، وهذا الدواء يؤخذ عن طريق الفم ، مرة واحدة يوميًا عادة أو حسب ارشادات الطبيب ، واشرب الكثير من السوائل أثناء تناول هذا الدواء ، ويجب أن تتناول قبل ساعتين أو بعد ساعتين على الأقل من تناول الأدوية الأخرى التي قد تجعله لا يعمل بشكل جيد مثل الكينابريل والسكرالفيت والفيتامينات والمعادن مثل الحديد والزنك والمغنسيوم والألمونيوم والكالسيوم ، واسأل الطبيب أو الصيدلي عن أي منتجات أخرى قد تؤثر على فاعليته .

وتعتمد الجرعة أيضًا على مدى سوء حالتك الطبية واستجابتك للعلاج ، وبالنسبة للأطفال ، فإن الجرعة تعتمد أيضًا على وزن الطفل .

وللحصول على ت أثير أفضل يفضل تناول جرعة المضاد الحيوي في نفس الوقت كل يوم ، واستمر في تناول كل الكمية الموصوفة لك بالكامل حتى لو اختفت أعراض المرض ، فقد يؤدي إيقاف الدواء مبكرًا إلى عودة العدوى مرة أخرى .

الآثار الجانبية ليفوفلوكس

قد يسبب هذا الدواء حدوث غثيان أو صداع أو إسهال أو دوار أو الدوار أثناء النوم ، فإذا استمرت هذه الأعراض أو ازدادت سوءًا فأخبر الطبيب أو الصيدلي على الفور .

اخبر الطبيب إذا لاحظت أي أعراض جانبية خطيرة مثل الكدمات أو النزيف أو ظهور علامات على وجود مشاكل في الكلى مثل التغير في كمية البول أو القيء الذي لا يتوقف وفقدان الشهية أو آلام في المعدة أو البطن أو اصفرار العين والجلد .

نادرًا ما يسبب هذا الدواء نزلة معوية حادة يصاحبها إسهال بسبب نوع من البكتريا المقاومة ، وقد تحدث تلك الحالة أثناء العلاج أو بعد توقف العلاج بأسابيع أو شهور ، فأخبر الطبيب على الفور ، إذا شعرت بتطور في الحالة مثل الإسهال الذي لا يتوقف أو ألم وتقلصات في البطن أو وجود دم أو مخاط في البراز .

لا تستخدم أي من مضادات الإسهال أو أدوية مسكنة لأن تلك المنتجات قد تزيد الحالة سوءًا .

احتياطات استخدام ليفوفلوكس

قبل تناول هذا الدواء أخبر الطبيب إذا كنت تعاني من الحساسية لضادات الكينولون أو إذا كنت تعاني من أي حساسية أخرى ، فقد يحتوي الدواء على مكونات غير نشطة يمكن أن تسبب الحساسية .

قبل استخدام هذا الدواء أخبر الطبيب إذا كنت تعاني من مشاكل المفاصل أو الأوتار أو كنت تعاني من مرض السكري أو لديك اضطرابات مزاجية مثل الاكتئاب أو لديك مشاكل في الأعصاب .

قد يسبب هذا الدواء تغيرات خطيرة في نسبة السكر في الدم ، خاصة لدى المرضى الذين يعانون من مرض السكري ، لذلك من الضروري فحص نسبة السكر بالدم بانتظام عند تناول هذا الدواء ، وراقب أعراض ارتفاع السكر في الدم مثل زيادة التبول أو العطش المستمر .

هذا الدواء قد يجعلك تشعر بالدوار ، لذلك لا ينصح بالقيادة أو استخدام الآلات التي تحتاج لقدر من التركيز واليقظة أثناء تناوله .

قد يسبب هذا الدواء حساسية لأشعة الشمس ، فارتد ملابس واقية من الشمس عند استخدامه .

قد يسبب هذا الدواء عدم فاعلية بعض اللقاحات الحية مثل لقاح التيفوئيد ، لذلك أخبر الطبيب أنك تتناوله قبل أن تحصل على أي لقاح حي ، وناقش الفوائد والمخاطر مع طبيبك .

المراجع:
الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *