صور و رمزيات استغفر الله

الاستغفار هو دواء ناجح وعلاج من كافة الذنوب والخطايا، ولذلك هو السبيل الأقرب من أجل نيّل رضى الله سبحانه وتعالى لمن أبعدته الذنوب عن الطاعة، فالمستغفر يُرضي الله باعترافه بذنبه وصدقه في اللجوء إلى الله للتخلص من الذنوب والآثام، والطلب من الله يُزيل آثار تلك الذنوب ويصبح كأن لم يقترفها، وهذا من عظيم فضل الله.

كان النبي صلّ الله عليه وسلم يحث أصحابه على كثرة الاستغفار من أجل التخلص من الخطايا والذنوب كبيرها وصغيرها، سواء وقع فيها المسلم بقصد أو بدون  قصد عن طريق الخطأ، وكان يحث المسلمين على الاستغفار من الذنوب والتوبة إليه في اليوم مائة مرة أو أكثر من مائة مرة، وأشار الله سبحانه وتعالى أن الخلق جميعًا في أشد حاجة للاستغفار والتوبة لله من باب أولى.

ما هو الاستغفار

يُعرف الاستغفار في اللغة بأنه العفو والسماح والاستغفار من الذنب، ويعني طلب الله وغفرانه، والاستغفار يعني الإكثار  من الندم والتوبة، ويُعني الاستغفار اصطلاحًا، أن يسأل العبد ربه مغفرة ذنوبه والمغفرة تأتي  من الستر، ويأتي الستر في التجاوز عن الذنوب والآثام وعدم المؤاخذة بها، ويعرف الستر أيضًا بأنه التجاوز عن الذنوب والآثام إما بترك التوبيخ والعقاب فورًا أو بالإعتراف بالذنوب.

فوائد الاستغفار

للاستغفار العديد من الفوائد ومن بينها :

ـ الاستغفار هو أحد أسباب مغفرة الذنوب، وهو سبب رئيسي لمغفرة جميع الذنوب كبيرها وصغيرها، وتكفير السيئات والآثام بمختلف أشكالها.

ـ الاستغفار سببًا للأمان من عقوبة الله وعذابه، حيث أن الاستغفار هو سبب للأمن من العقوبة بعد الذنب، ما دام العبد مواظبًا على الاستغفار وملازمًا له، فقال الله تعالى ” وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون”.

ـ الاستغفار هو سبب لتفريج الكروب والهموم وهو وسيلة لجلب الرزق.

ـ سببًا لنزول الغيث وكثرة الزرع وتوفير المياه.

ـ الاستغفار جالب للنسل ويسبب القوة في الأرض والنماء في الرزق.

ـ الاستغفار هو سبب لتنزيل الرحمات الآلهية وباب لعموم الألطاف الربانية، وفيه يتحقق الفلاح للمسلم في الدنيا والآخرة.

ـ الاستغفار سبب في رفع الفتن عن الأمة وبه تتجاوز الأمة ما يصيبها من المحن.

ـ إكثار المسلم من الاستغفار يغيظ الشيطان.

ــ العبد المستغفر يمنحه الله المتاع الحسن في الدنيا والآخرة، ويرزقه الله من حيث لا يحتسب.

ـ المستغفرون هم أقل الناس وزرًا يوم القيامة وأقلهم حملًا وأكثرهم حسنات.

فوائد الاستغفار للزرق

ـ يزيد الاستغفار من الرزق ويفتح الأبواب المغلفة أمام المسلم، ويزيد المعافاة للجسد وقوته وتعينه على تحمل مصاعب الحياة والتغلب عليها دون بأس أو ملل، ذلك لأن الفرد يستمد من قوته وصبره من الله تعالى.

ـ كثرة الاستغفار والتسبيح تريح النفس البشرية وتجلب الراحة والسعادة والسرور للنفس وتزيد صلة المسلم بربه، ويفتح جميع الأبواب المغلقة في وجه عباد الله.

أهمية الاستغفار للزواج

ـ الاستغفار ييسر كل شؤون حياتنا من أدقها وأصغرها إلى أكبر شيء فيها.

ـ الزواج من ضمن رزق الإنسان ووردت الكثير من الآيات التي أكدت على أن الاستغفار يجلب الرزق، ولذلك فأن الاستغفار له دور كبير في تسهيل الزواج فهو ينعم على المستغفر بقضاء حوائجه ويعطيه أكثر مما طلب.

ـ من أكثر الأقوال المنقولة عن النبي صلّ الله عليه وسلم ” اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ الْهُدَى، وَالتُّقَى، وَالْعَفَافَ، وَالْغِنَى”.

طريقة الاستغفار الصحيحة

الاستغفار من أجمل الطاعات وأفضل، فإذا كان العبد دائم الاستغفار لربه فهو على خير، كأن يقول المسلم استغفر الله، أو يقول رب اغفر لي، وسيد الاستغفار هو أن يقول الإنسان ” اللهم أنت ربّي لا إله إلا أنت، خلقتني وأنا عبدك، وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت، أعوذ بك من شرّ ما صنعت، أبوء لك بنعمتك علي، وأبوء بذنبي، فاغفر لي، فإنّه لا يغفر الذّنوب إلا أنت “.

ليس هناك وقت محدد للاستغفار، فالإنسان من الممكن أن يستغفر ربه في أي وقت وأي مكان وبأي عدد معين من المرات، وكلما زاد الإنسان من الاستغفار كلما كان أفضل له، عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله – صلّ الله عليه وسلّم يقول:” والله إنّي لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرّة “، رواه البخاري، وورد عن الرسول صلّ الله عليه وسلم ” يا أيها النّاس توبوا إلى الله واستغفروه، فإنّي أتوب في اليوم مائة مرة “.

الإنسان عليه أن يستغفر في كل وقت ولأي سبب، حيث أنه لا يضر إذا استغفر بنية قضاء أمر معين مما يحبه ويريده، فقال الله سبحانه وتعالى ” فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارًا، يرسل السماء عليكم مدرارًا، ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهارًا”. سورة نوح.

وهناك بعض الصيغ المأثورة للاستغفار، ومنها ما ورد عن النبي صلّ الله عليه وسلم صيغة ” استغفر الله، فقد صح عنه ” إنه كان إذا انصرف من صلاته قال استغفر الله ثلاثا، وهناك صيغة أخرى وهي ” أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *