خصائص التركيب العمري والنوعي لسكان المملكة العربية السعودية

كشفت الهيئة العامة للإحصاء عن عدد سكان المملكة والذي يقدر ب 32.552.336 نسمة، وذلك وفقًا لنتائج مسح الخصائص السكانية للعام 2017، مقارنة بعدد 31.742..308 نسمة في عام 2016، وأشارت الهيئة أن متوسط معدل النمو السنوي للسكان يبلغ 2.52 %، كما أن توزيع جملة السكان في عام 1438 حسب الجنس وصل الذكور 57.48 % والإناث 42.52 %.

خصائص التركيب العمري بالمملكة

وكانت الهيئة العامة للإحصاء ممثلة في إدارات الإحصاء السكانية والحيوية قد قامت بإجراء سلسلة من مسوح الخصائص السكانية، لعام 2017 باعتباره من ضمن البحوث امتدادًا لسلسلة الخصائص السكانية التي تجريها الهيئة، وتم فيه جمع البيانات عن الأسرة المعيشية والتي تتضمن الحالة الزواجية والحالة التعليمية والتركيب الديموغرافي للسكان من أبناء المملكة والأجانب على مستوى المملكة وعلى مستوى المناطق الإدارية.

تم من خلال المسح استخراج العديد من المؤشرات من بينها معدل الوفيات والتركيب العمري والنوعي للسكان، بالإضافة إلى مستويات الزواج والطلاق بالمملكة والحالة التعليمية للسكان.

يساعد التركيب النوعي في وصف وتحليل الظواهر الديمغرافية المختلفة، وأيضًا التخطيط لكثافة الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية، ويعتبر الهرم السكاني من أهم الأشكال البيانية التي تبين الشكل العام للتوزيع العمري للذكور والإناث، وهو يتأثر بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية التي تتواجد في المملكة وتنعكس بالطبع على معدلات الوفيات والمواليد، وتتقلص قاعدة الهرم السكاني بحسب الفئات العمر المتوسطة، وقمة الهرم نسبة الكبار في السن لإنخفاضها.

التركيب الاقتصادي للسكان

تعتبر الموارد البشرية لأي مجتمع هي العامل الحاسم في استثمار موارده المادية والطبيعية المتاحة، وتشكل القوى العاملة في السعودية نسبة 46.9 % من جملة السكان، وأدى تزايد أعداد الداخلين في قوة العمل بصورة متواصلة ما بين عام 1995 إلى عام 2010 بالوافدين ارتفاع نمو القوى العاملة، وشهدت المنطقة تنمية شاملة ومتسارعة بفضل العائدات الاقتصادية التي أدت إلى إحداث تنمية شاملة في كافة نواحي الحياة.

أهم المدن السعودية

مكة المكرمة، تقع في الجهة الغربية من المملكة، وتعد من المدن المقدسة ويبلغ عدد السكان بها حوالي 1.5 مليون نسمة.

المدينة المنورة، تقع غرب المملكة، ويتواجد بداخلها أغلب المساجد الإسلامية المقدسة، ومن بينها مسجد القبلتين ومسجد قباء، كما يتواجد بها قبر الرسول عليه الصلاة والسلام، ويبلغ عدد سكانها حوالي 5 مليون نسمة.

الرياض، هي عاصمة الدولة وتقع في منتصف المملكة، ويبلغ عدد سكانها حوالي 5 مليون نسمة.

جدة، هي العاصمة السياحية والاقتصادية للدولة، ويصل عدد سكانها حوالي 3 مليون نسمة.

الدمام، تقع في الجهة الشرقية من البلاد ويقدر عدد سكانها حوالي مليون نسمة.

الطوائف الدينية في المملكة

تتعدد الطوائف الدينية بداخل المملكة ويمكن توضيحها فيما يلي :

ـ أغلب السعوديين من المسلمين من أهل السنة والجماعة، ويتواجدون في معظم محافظات المملكة.

ـ الطائفة الشيعية من السعوديين تتواجد بنسبة 10 % إلى 15 % من السكان، ويكثر تواجدهم في محافظات المنطقة الشرقية، وأيضًا يشكلون أغلبية السكان في محافظة القطيف والإحساء، ويتواجدون في الكثير من المحافظات السعودية في شرق السعودية، كما يتواجد بعضهم في المدينة المنورة غرب السعودية وحي العوالي وبعض القرى التابعة للمدينة المنورة.

ـ الطائفة الإسماعيلية، ويبلغ عدد أفرادها حوالي مليون فرد، ويتنشرون في محافظات إمارة منطقة نجران في جنوب السعودية.

ـ الطائفة الزيدية، وهي تنتشر بكثرة في قرية المخباة الموجودة في إمارة منطقة نجران وخصوصًا في الجزء المعروف باسم عويرة الذي يعتبر مقر الطائفة الزيدية في قرية المخباة، ومن أشهر مساجدهم، مسجد عويرة في قرية المخباة وتحديدًا في إمارة منطقة نجران.

ـ أتباع الطرق الصوفية، يتواجد أفرادها في شرق السعودية في مدينة الإحساء، وفي غرب السعودية وفي جدة والمدينة المنورة ومكة.

الأعراق في السعودية

تشكل مساحة المملكة أغلبية أراضي شبه الجزيرة العربية، وهي موطن العرب الأول، ولهذا فأن من الطبيعي أن يكون أغلب السكان من السعوديين عرب وينتمون إلى قبائل عربية، لكن هناك بعض المواطنين السعوديين ينتمون إلى أقليات عرقية من أصل إفريقي وآسيوي مثل التكارنة، وهو مصطلح يصف قبائل الهوسا والبرنو ويعود أصله إلى غرب إفريقيا، كما أن هناك بعض السعوديين ينتمون إلى العرقية البخارية وجذورهم من آسيا الوسطى.

تنتشر الأغلبية العربية من السعوديين في كافة محافظات المملكة، أو السعوديين من الأصول الغير العربية من الجذور الإفريقية والآسيوية يتواجدون في جميع مناطق المملكة، وكثافتهم تكون أكبر في مدن غرب السعودية كجدة والمدينة المنورة والطائف.

اللغات واللهجات في السعودية

يتحدث كافة سكان المملكة  اللغة العربية بأكثر من عشرين لهجة مختلفة، وهناك بعض الأقليات اللغوية من بينها اللغة المهرية وهي لغة من اللغات السامية القديمة يتحدثها بعض السعوديين من قبيلة المهرة في قرى الربع الخالي، وهناك أيضًا اللغة الخولانية وهي لغة سامية قديمة يتحدثها بعض الموطنين في ديار خولان شمال شرق منطقة جازان جنوب السعودية.

ظاهرة البطالة في المملكة

تعتبر ظاهرة البطالة من أكبر المشاكل التي يمكن أن يعاني منها أي مجتمع، وتهدد بالقضاء على كافة جهود التنمية على الرغم من إنخفاض معدلها في المملكة بين الذكور إلا أنها مرتفعة بين الإناث، وتظهر بطالة الشباب في الفئة العمرية ما بين 15/24 عام بشكل مرتفع وهي تحتاج إلى مواجهة قوية وحاسمة من أجل الحد من تفاقهما ومن آثارها السلبية على الفرد والمجتمع .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *