انواع و مكونات الذكاء التواصلي

شمل التقدم العلمي كافة المجالات وكان من ضمنها المجال الاجتماعي والنفسي وهو المجال المختص بدراسة الذكاء الذي اختلف مفهومه كثيرًا، إذ أصبح المفهوم السائد هو ما يعرف بالذكاء المتعدد فلكل منا ذكائه الخاص وبشكل أكثر دقة يمكن أن نطلق عليها القدرات فلكل منا ما هو متميز.

أنواع الذكاء

قام صاحب نظرية الذكاء المتعدد للإنسان بتحديد أنواع الذكاء في مجموعة من الأنواع الأساسية تتمثل في:

الذكاء اللغوي.
-الذكاء المنطقي أو الرياضي.
-الذكاء المكاني.
-الذكاء الموسيقي.
-الذكاء الجسمي أو الحركي.
-ذكاء العلاقات مع الآخرين.
-ذكاء فهم الذات.
-الذكاء الطبيعي.
-الذكاء الروحي.
-الذكاء الوجودي.

وكما ظهرت نظرية الذكاء المتعدد ظهرت إلى جانبها نظريات الذكاء المركب إذ أن التجربة أثبت أن الإنسان لا يمتلك نوع واحد من الذكاء فغالبًا ما يمتلك أنواع من الذكاءات المركبة، ولعل من أبرز تلك الأنواع ما يعرف بالذكاء التواصلي فما هو الذكاء التواصلي.

معلومات عن التواصل

بداية يجب التعرف على مفهوم التواصل فهو يعني توصيل رسالة أو معنى معين إلى شخص ما أو عدة أشخاص.

أما عن أنواع التواصل فهي نوعين:

التواصل اللفظي.

التواصل غير اللفظي.

وللوصول إلى تواصل فعال يجب التأكد من مجموعة من العوامل هي :

1-الكلمات السهلة الواضحة المعاني غير الملتبسة.

2-الاهتمام بتفصيلات المواقف.

3-أن تضع نفسك مكان الآخرين.

4-لغة الجسد التي تناسب الموقف أو الموضوع فهي من العوامل الهامة لإيصال المعنى والمشاعر المصاحب.

5-التأكد من وصول المعنى حتى وإن اضطررت للتكرار.

6-الإصغاء بشكل جيد.

ما هو الذكاء التواصلي؟

القدرة على التفاعل اللغوي مع الآخرين مما يساعد على النجاح في كسب الأصدقاء وإقامة علاقات اجتماعية قوية.

الذكاء التواصلي هو نوع من الذكاءات المركبة إذ يحتوي في داخله مجموعة من الذكاءات، لعل من أبرز تلك الذكاءات الذكاء اللغوي والفكاهي والعاطفي والاجتماعي.

أنواع ومكونات الذكاء التواصلي

1-الذكاء الذاتي.

2-الذكاء اللغوي.

3-الذكاء الاجتماعي.

4-الذكاء الانفعالي.

الذكاء الذاتي

يقصد بالذكاء الذاتي قدرة الفرد على معرفة ذاته وعلاقتها بالعالم المحيط به، ويتميز الشخص الذي يتمتع بالذكاء الذاتي بمجموعة من المميزات هى:

1-يضع لنفسه أهداف محددة وآليات للوصول إليها.

ذو تفكير مستقل.

له دراية تامة بنفسه حيث يعرف بشكل جيد نقاط قوته ونقاط ضعفه.

كثير الإصغاء قليل التحدث.

الذكاء اللغوي

يقصد بالذكاء اللغوي قدرة الفرد على صياغة أفكاره سواء صياغة شفوية أو كتابية فهو يمتلك مهارات استخدام الكلمات بشكل جيد، ويتميز الشخص الذي يتمتع بالذكاء اللغوي بمجموعة من المميزات هى:

1-اختيار الألفاظ الدقيقة التي تناسب المواقف والأفكار للتعبير عنها وإيصال الفكرة وذلك باستخدام مفردات ثرية أيضًا.

القدرة على استخدام الاستعارات والمجازات والتشبيهات والتورية وتوظيفها في مكانها المناسب.

القدرة على ترتيب الرسائل اللفظية بشكل منطقي.

القدرة على صياغة وطرح أسئلة متميزة.

القدرة على الخروج بتعليقات ذكية.

الذكاء الاجتماعي

الذكاء الاجتماعي يقصد به قدرة الفرد على أن يفهم الآخرين وكذلك قدرته على التأثير بهم والتعامل معهم بالشكل الملائم.

هذا النوع من الذكاء له مجموعة من المكونات هي:

الحصافة أي التصرف بما يلاءم المواقف.

الفراسة وهي قدرة الفرد على استنباط أفعال الآخرين بناء على الأدلة والبراهين.

الكياسة وهي حسن التصرف.

ويتميز الشخص الذي يتمتع بالذكاء الاجتماعي بمجموعة من المميزات هي:

من نوع الشخصيات القيادية.

يسهل عليه تكوين الصداقات بشكل سريع.

لا يبخل على من حوله بما يعرفه من المعلومات.

نجده دائمًا مشاركًا في مناسبات الآخرين.

الذكاء الانفعالي

ويقصد بالذكاء الانفعالي أن يكون هذا الشخص قادرًا على التحكم في وتنظيم الحالة النفسية والتغلب على الألم أو الأسى الذي يمكن أن يعمل على شل القدرة على التفكير الصحيح، كما يمتلك القدرة على التعاطف مع الآخرين والإحساس بالأمل.

يتكون هذا النوع من الذكاء من مجموعة من المكونات هي:

الروية وتعني التأني قبل الإقدام على أي فعل والتفكير فيه بشكل واعي.

الحلم ويعني أن الفرد يمتلك القدرة على التحكم في نفسه في أوقات الغضب.

التعاطف أي أن هذا الشخص يمتلك القدرة على الإحساس بمشاعر الآخرين.

البهجة وهي حالة تأتي مناقضة تمامًا للاكتئاب فنجد صاحبها شخص متفائل ومقبل على الحياة وعلى التعامل مع الآخرين بصدر رحب.

الطمأنينة وهي حالة مناقضة للقلق حيث يكون الشخص هادئ واسع الصدر.

ويتميز الشخص الذي يتمتع بالذكاء الانفعالي بمجموعة من المميزات هي:

نجده يهتم كثيرًا بمشاعر الآخرين ويكون هذا الاهتمام صادق لا نفاق فيه.

متعاطف مع الآخرين حيث يشعر بما يمرون به.

يفكر كثيرًا من مختلف الجهات قبل أن يقدم على أي فعل.

لديه قدرة عالية على ضبط نفسه والتحكم في انفعالاته.

اختيار أفضل الأساليب للتعبير عن نفسه دون الانفجار في حالات الغضب.

معوقات التواصل

يمكن أن تمر علميات التواصل بأنواع من المعوقات مما يمنعها أو يؤثر عليها منها:

الآراء المختلفة حيث نجد لكل وجهة نظره التي يتمسك به ولا يتنازل عنها.

أن يكون هناك عدم توافق بين مجالي أو نوعي التواصل وهما التواصل اللفظي وغير اللفظي.

الانتقائية وهو نوع من أشكال التحيز.

وجود معلومات كثيرة بدرجة مبالغ فيها.

الحكم على القيمة أي الحكم على الأمور وفقًا للمعايير الخاصة بالفرد لا بمعايير الواقع.

المصداقية في المصادر فوجود مصادر لا تتمتع بالمصداقية يؤثر كثيرًا على عملية التواصل.

الحالة الانفعالية والعاطفية والتي تؤثر بشكل قوي على قدرة العقل على رؤية الأمور بمنظور واعي.

اللغة حيث أن الاختلاف في اللغات أو اللهجات يؤثر على القدرة على إيصال الفكرة بشكل واضح.

الاستماع فعدم الاستماع الجيد يولد سوء الفهم وبالتالي إعاقة عملية التواصل.

التعجل في إصدار الأحكام وعدم الروية والتأني والتفكير العميق.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *