خطوات استراتيجية التعلم التعاوني

التعليم التعاوني هو واحد من بين الطرق الحديثة في التعليم والتي تعتمد أسلوب حديث ويبعد كل البعد عن الطرق المعتادة في التعليم والتي من بينها السبورة والطبشور، وهنا يتم اللجوء إلى النقاش بين الطلاب والمعلمين حيث يتم الجلوس في شكل دائري على أن يقوم كل طالب من الطلاب بعرض وجهات النظر الخاصة به، وتلك الطريقة سوف تمكن الطلاب من التعرف على التفكير الخاص بالآخرين ومن ثم تحقيق أعلى استفادة من التعليم وهو أفضل بكثير من الطريقة العادية.

فوائد التعليم التعاوني

يوجد للتعليم التعاوني الكثير من الفوائد الهامة والتي من بينها ما يلي.

1- تعد من الطرق السهلة التي تزيل الرهبة عن الطلاب خاصة وأن الكثير من الطلاب لديهم رهبة من التعليم والدراسة بشكل عام في بدايتهم، وهي مختلفة كل الاختلاف عن الطرق التقليدية التي تجبر المعلم وحدة على التفكير.

2- كما أنها فرصة جيدة حتى يتم تبادل الأفكار بين الطلاب وبعضهم البعض ومن ثم أكتشاف الكثير من المواهب والنظريات الجديدة التي تخرج من صغار المفكرين.

3- كما أن تلك الطريقة تعزز روح التعاون بين الأطفال وبعضهم البعض وهي الأفضل بكثير عن الطرق الأخرى في التعليم.
4- كما أنها تتيح فرصة كبيرة للطالب في سؤال الأصدقاء عند الحاجة لأمر ما بدون الحاجة إلى اللجوء إلى المعلم.

5- كما أن تلك الطريقة لا تتوقف على التدريس فقط بل أنها تتطرق للكثير من المجالات الأخرى والتي تخص المجالات العلاجية مثل العلاج النفسي وسماع التجارب الخاصة بكل مريض مما يزيد من الثقة بالنفس.

استراتيجيات التعليم التعاوني

متوفر اليوم الكثير من الاستراتيجيات التي تخص التعليم التعاوني والتي من بينها ما يلي.

استراتيجية تركيب المهام المتعددة

وهنا يقوم المعلم بتقسيم الطلاب إلى عدة مجموعات صغيرة الحجم بحيث لا تتعدى كل مجموعة منهم 5 أفراد، ويتم تقسيم الدرس الخاص بهم إلى مهام فرعية والتي تتناسب مع كل مجموعة وتقوم كل مجموعة منهم بدراسة الجزء الخاصة بها على أن يجتمعوا مرة أخرى من أجل مناقشة الأمر مع بعضهم البعض، ومن الممكن للمدرس أن يتأكد من أن كل مجموعة قد قامت بالدور الخاص بها من خلال الاختبارات التي تؤكد الأمر وفي الجزء الخاص بهم.

استراتيجية تقسيم الطلاب لفرق وفق مستوى التحصيل

وتلك الاستراتيجية مبدأها الأساسي هو تعاون الطلاب الذين لا يتمكنون من التحصيل بمستوى عالي ويتم الدمج بينهم وبين الطلاب ذو التحصيل العالي لتحقيق هدف معين وهو أن يصل الجميع إلى مستوى متقارب من العلم والتحصيل العلمي بشكل عام، وهنا يقوم المعلم بعرض الدرس على الطلاب أكثر من مرة على أن يتعاون مجموعة الطلاب من أجل جلب المزيد من المعلومات من مصادر مختلفة، يتم التأكد من أن الطالب قد حقق مستوى جيد من المذاكرة من خلال الاختبار.

يتم إعطاء كل طالب ساهم في البحث عن معلومات الدرس مجموعة إضافية من الدرجات حتى يتساوى مع الآخرين.

استراتيجية الألعاب التعاونية

وهي تلك الاستراتيجية التي تعتمد على التنافس بين أعضاء الفرقة الواحدة مع الفرق الأخرى والذين حصلوا على نفس الدرجات في التحصيل الدراسي، وعلى الرغم من أن المجموعة هي العامل الرئيسي في تلك الاستراتيجية إلا أنه يتم الاعتماد على الأفراد داخل كل مجموعة.

استراتيجية التفريد من أجل الفريق

وهي عبارة عن مزيج بين كل من التعلم الجماعي والتعلم الفردي وهي بمثابة نقطة تلاقي بين كل من التعليم التعاوني والأفكار الخاصة بالتفريد في التعليم وهي من الاستراتيجيات التي تعتمد على التعلم الذاتي وهو يحترم التعاون بين الطلاب وبعضهم البعض من أجل إنجاز المهام الخاصة بالفريق الواحد وهنا يتم رصد جميع الطلاب مع بعضهم البعض.

استراتيجية لنتعلم معا

وهي تلك الاستراتيجية التي تهدف إلى تعاون الطلاب مع بعضهم البعض للعمل على إنجاز المهمة الواحدة وخلال تلك الفترة تدور بينهم الكثير من المناقشات الهامة التي تخدم الدراسة ولكي يتأكد كل منهم أن الجميع قد أستوعب المادة وتم خلال تلك الاستراتيجية تقسيم الطلاب إلى مجموعات صغيرة، ويتم تكليف كل مجموعة منهم بعمل واحد، وبناء على العمل الخاص بكل مجموعة يتم تحديد المكافأة الخاصة بهم على أن يتقدم الجميع في النهاية إلى أختبار نهائي ولكن كل طالب منفردا وبناء على النتائج يتم إعطاء المجموعة التعزيز اللازم.

استراتيجية البحث الجماعي

وهي التي تقوم على قدرات الطلاب في البحث ويتم التعليم من خلال تلك الطريقة على الشكل التعاوني والذي يسمح بالتعلم للجميع تحت وصاية من المعلم.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *