قصة لوكا مودريتش ” طفل اللجوء و الحروب ” 

لوكا مودريتش، هو لاعب منتخب كرواتيا، ولمع اسمه في مونديال كاس العالم في عام 2018م، ولكن هناك الكثيرون من الناس الذين لا يعلمون عن ذلك اللاعب الكبير سوا اسمه، ولا يعلمون بكل الظروف القاسية التي مر بها طوال حياته ومنذ طفولته، لذا اليوم سنتعرف على بعض الحقائق في حياة لوكا مودريتش بعيد عن ملعب كرة القدم.

 كيف كانت نشأة لوكا  

لوكا مودريتش ولد في تسعة سبتمبر من عام 1985م، في مدينة زادار في كرواتيا، قد كانت عائلته ضمن اللاجئين الذين أتوا الى كرواتيا هاربين من العدوان الصربي اثناء حرب البوسنة، كما ان والدته رادويكا مودريتش كانت تعمل في مصانع الغزل والنسيج، وقد عمل والده فترة من الزمن ميكانيكي في القوات العسكرية، وقد كان يقوم بتصليح السيارات من اجل الجنود الكروات اثناء الحرب، كما ان لوكا قد عاصر منذ الصغر الكثير من الاحداث المرعبة اثناء الحرب في كرواتيا.

كلمات رئيس نادي زادار 

قال رئيس نادي زادار معلقا على مودريتش في أوائل ظهوره، كان هناك هذا الولد الذي كان يركل الكرة حول ساحة انتظار السيارات التابعة للنزل طيلة الوقت، كما أضاف، كان نحيفا وصغير الحجم بالنسبة الى عمره ولكن بإمكانك ان ترى فيه شيء مميز.

حقائق عن  لوكا مودريتش

قالت الكثير من وسائل الاعلام الكرواتية ان لوكا مودريتش لاعب المنتخب الكرواتي ولاعب ريال مدريد، كان يرعى الأغنام في الجبال المليئة بالذئاب عندما كان صغيرا.

وبالرغم من صغر حجمه الذي لم يكن يدل على عمره، كان يحب كرة القدم بشكل كبير، وقد كان دائما ما يمارسها امام النزل الخاص بعائلته، ولم يكن يدري ان حلمه كان على وشك الحدوث عندما قام بالتقديم في اختبارات الشباب لكرة القدم.

مسيرة لوكا مودريتش الكروية 

قام لوكا بالذهاب الى اختبارات نادي هايدوك سبليت الكرواتي، ولكن بسبب عدم وجود المواصفات الجسدية لكرة القدم تم رفض طلبه في التقدم للنادي، والرغم من تلك الضربة التي كانت محبطة له الا انه استطاع ان يصبح واحد من أكبر لاعبي العالم في كرة القدم، وقد أصبح مصدر الهام لعدد كبير من الشباب.

فقد عمل لوكا بشكل جدي للغاية حتى يثبت لكل الناس عكس ما كانوا يتوقعونه منه، بسبب صغر حجمه وضعف البنية، وقد كانت بدايته الحقيقية وبشكل كبير غيرت حياته مع فريق دينامو زغرب الكرواتي، فمن خلال ذلك الفريق الذي أعطاه الفرصة الكبيرة تلك اظهر لوكا الكثير من المهارات الهامة، ومع اثبات قدراته بشكل كبير، قام النادي بعمل عقد مع لوكا مدته عشر سنوات، وفي تلك الفترة كان طوله يزيد بمعدل بسيط للغاية، كما ان المسؤولين في النادي كانوا يعطوه الكثير من المكملات الغذائية التي تساعده في اكتمال نموه.

ولزيادة مهاراته تمت اعارة لوكا الى نادي زرينسكي موستار الكرواتي، وقد كانت واحدة من اهم نقاط التحول في حياته ايضا، وبعدها تمت اعارته مرة أخرى الى فريق انتر زابريسيتش في البوسنة.

وبعد ان كسب الكثير من الخبرات واشتد عوده عاد مرة أخرى الى نادي دينامو في عام 2005م، وقد فاز مع النادي بثلاث جوائز والقاب متتالية، كما انه حصل على جائزة أفضل لاعب في الدوري الكرواتي في عام 2007م.

وفي عام 2008م، قد انتقل لوكا الى الدوري الانجليزي، وقد لعب في نادي توتنهام هوتسبير، وقد نجح نجاح كبير في ان يصل بفريقه الى دوري ابطال أوروبا منذ الابتعاد عن تلك الدورة لأكثر من خمسين عام، وقد تأهل الفريق وقتها الى الدور الربع نهائي في بطولة دوري ابطال أوروبا 2010،2011.

بعد ان قدم موسم رائع قام بالانضمام الى فريق الريال مدريد، في صفقة كبيرة للغاية بلغت 33مليون يورو، أي ما يعادل 38 ونصف مليون دولار امريكي، ومن هنا اصبح من اهم لاعبي العالم واصبح كل الناس تعرف لوكا.

حياة لوكا العائلية 

منذ صغره وكانت عائلة لوكا من العائلات التي عانت من فترات الحرب في البوسنة، حتى انهم عانوا كثيرا في الفرار من المعتدين الصرب، وقد كانت عائلة لوكا من العائلات التي عانت بشكل كبير من الفقر، وذلك بسبب غيابهم عن المنزل، فقد كانوا لا يملكون الملابس ولا يوجد لهم مأوى وقت الفرار من الحرب، ولكن بعد مرور فترة صغيرة للغاية قد تغير كل الوضع، فقد عمل والده كما ذكرنا لإصلاح سيارات الجنود في الجيش، ومن هنا استطاعت العائلة ان تقف على قدمها مرة أخرى.

ما سيذكر به مودريتش 

1_ عرف لوكا على انه أفضل لاعب خط وسط، وله أصغر بنية جسمانية في ذلك العصر.

2_ صانع العاب رائع.

3_ له رؤية مميزة للغاية اثناء المباراة.

4_ من الممكن ان يغير طريقة سير المباراة من خلال التمريرات الطويلة التي يقوم بها.

5_ يستطيع أيضا ان يلعب بكلتا القدمين.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

انجي بلال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *